منارات

د. عبدالعزيز العبداللطيف
كم هي الأكاذيب والمفتريات التي ألصقت بدعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب – رحمه الله – وكم هي الشبهات والأراجيف التي وُصمت بها هذه الدعوة المباركة، وما أكثر المؤلفات التي سوّدها الخصوم في الشناءة بالدعوة وعلمائها، لا سيما الرافضة والصوفية
عبدالعزيز الجليّل
من علامة توفيق الله عز وجل لعبده أن يرزقه التواضع والانقياد للحق إذا بان له ومن علامة الخذلان للعبد تكبره على الحق وإباءه الانقياد له وهذا هو الكبر الذي حذر منه الرسول صلى الله عليه وسلم
د.سليمان بن حمد العودة
حسن الظن بالمسلمين عموماً وبأهل الدعوة خصوصاً أصل.وبعض الظن إثم، والتعامل بين الدعاة بحسن الظن يتيح فرصاً للتفهم والتعاون ويقطع طرائق ومداخل الشيطان
د. عبدالعزيز العبداللطيف
أضحى (بلعام) زنديقاً ملحداً خبيثاً، وكان قبلُ رجلاً صالحاً مجاب الدعوة، ولأجل لعاعة الدنيا انتكس (بلعام)، وانسلخ من آيات الله كما تنسلخ الحية من جلدها، فلحقه الشيطان وأدركه، فصار من الغاوين الذين يعرفون الحق ويعملون بخلافه
عبدالعزيز الجليّل
اقتضت حكمة الله البالغة أن دينه الحق لا ينتشر ولا يظهر إلا بجهد عباده المؤمنين ومدافعتهم للباطل وبذلهم وتضحياتهم ودمائهم متسلحين في ذلك بالصبر واليقين مستعينين بالله العزيز الرحيم في صراعهم مع الباطل وأهله
الشيخ أ.د. ناصر بن سليمان العمر
حينما يكون الحديث عن حوار بين الأديان؛ فهذا أمر، أو يكون بين أهل الأديان؛ فهذا أمر آخر. وعندما ننعت الأديان بالسماوية؛ فهذه قضية، أو نكتفي نقف عند كونها أدياناً فقط؛ فتلك قضية أخرى. وحيث يصدر الجدال من منطلق القوة؛ فهذا محل اعتبار، أو تجسد حالة من الضعف والذلة فهذا شأن آخر..
الشيخ فهد العيبان
إن واقع الأمة اليوم وبالأخص في هذه البلاد وللأسف قد تبدل وتغير في قضية التعامل مع العلماء واحترامهم ومعرفة قدرهم ومكانتهم، حيث أصبحنا نسمع ونقرأ ونشاهد من ليس له حظ في العلم والديانة ينتهك حرمة أهل العلم ويسفه أقوالهم ويزدري آراءهم بل ويتهمهم بالإرهاب والإفساد ويطالب بمحاكمتهم وتأديبهم
عبدالعزيز الجليّل
من الفتن الخطيرة التي ترقق ما قبلها والتي كانت تطرح ما بين الفينة والأخرى ولكنها اليوم تطرح بقوة وكثافة أكثر من أي وقت مضى فتنة الدعوة إلى الحوار بين الأديان والتقارب بينها حيث تعقد لها الندوات والمؤتمرات
د. محمد العبدة
في سلسلة الحديث عن (الإحياء السني) ما زلنا نؤكد على أن عقائد الباطنية وما تفرع عنها من فرق لا تصلح لإقامة مدنية أو حضارة، ليس لفساد الاعتقاد وما يداخله من أنواع الشرك والوثنية والأوهام وحسب بل أيضاً لنفسية التدمير التي يمارسونها إذا تحكموا في رقاب أهل السنة
د. عبداللطيف عبدالله الوابل
الدولة القوية هي التي تبني أمتها على أسس عقدية واضحة وتحدد لها معالم وأهداف وإستراتيجيات تخدم هذه العقيدة ومصالح أمتها المعتبرة
د. عبدالعزيز العبداللطيف
وسرى وباء قطّاع الطريق فأصاب عامـة المسلمين ما أصابهم من الانحراف والزيغ، إذ استحوذ على كثير منهم الضُّلال، واستحكمت عليهم الشبهات، حتى إن النصارى شغَّبوا على ابن تيمية في أكثر من مناظرة، محتجين بهذا الواقع المريج
د. عبد الرحيم السلمي
العلماء في أي مجتمع يُقدّر المعرفة ويهتم بالعلم هم قادة الرأي وأولو الأمر وهذا ما قررته الشريعة ورسخه الإسلام وجعله قيمة فكرية واجتماعية في الأمة المسلمة, فهم المبلغون عن الله تعالى, وحماة الإسلام من صولة المبدلين والمحرفين
عبدالعزيز الجليّل
فإبراءً للذمة ونصحاً لمن ابتلاهم الله بتوجيه الأمة عبر وسائل الإعلام المهمَّة من صحافة وإذاعة وتلفاز وقنوات، نتوجه بالنصح والتحذير إلى هؤلاء في بلاد الحرمين بخاصة، وفي بلدان المسلمين بعامة، علَّها أن تجد قلوباً مفتوحة وآذاناً صاغية
د. عبدالعزيز العبداللطيف
د. عبدالعزيز بن فوزان الفوزان
د. وليد الرشودي
غربة التوحيد استحكمت في هذا الزمان، حتى أصبح مظاهر منافاته أمراً لا يصح إنكاره أو كشف باطله، وأنا لا أريد أن أدلل لغربة التوحيد بأكثر من الواقع الذي نعيشه
د. عبدالعزيز العبداللطيف
عبدالعزيز الجليّل
محمد علي يوسف
مؤسسة الموصل
د.مالك الأحمد