تقارير

د. زياد الشامي
فصائل الغوطة المسلحة فسرت مضمون الهدنة الروسية بأنها : 19 ساعة قتل لأهالي الغوطة وبقية ساعات اليوم الــ5 تهجير , بينما اتهم رئيس الهيئة العليا للمفاوضات نصر الحريري روسيا بالإجرام وارتكاب المجازر بحق الشعب السوري والعمل على فرض التغيير الديمغرافي بالغوطة الشرقية .
خالد مصطفى
مع انتشار الحديث عن فضائح التحرش الجنسي التي تضرب أروقة الأمم المتحدة عاد إلى الواجهة مرة أخرى قضية تعرض لاجئات ونازحات سوريات لانتهاكات جنسية من قبل موظفين في مؤسسات دولية..
د. زياد الشامي
الأمة الإسلامية قد تمرض وتصيبها الأدواء , وقد تمر بمرحلة ضعف تطول أو تقصر , وقد يتسلط عليها أعداؤها فيسومونها سوء العذاب , وقد تبدو من شدة الاستهداف هادمة ساكنة لا حراك فيها حتى يظن أعداؤها أنها قد ماتت وفارقت الحياة , إلا أن قوة كامنة قد أودعها الله تعالى فيها تحول بينها وبين الموت ومنحة اختصها الله تعالى بها عن سائر الأمم تحميها من الاستئصال .
خالد مصطفى
حتى لحظة كتابة هذه السطور لم يفلح المجتمع الدولي أن يوقف المجازر التي يرتكبها نظام الأسد ضد المدنيين الأبرياء في الغوطة الشرقية حيث فشل مجلس الأمن أمس في إصدار قرار بشأن فرض هدنة إنسانية, وقال مندوب السويد الدائم لدي الأمم المتحدة السفير "أولوف سكوغ" إن مجلس الأمن الدولي لم يتمكن، من اعتماد مشروع القرار الذي تقدمت به بلاده بالتنسيق مع الكويت بشأن فرض هدنة إنسانية في سوريا..
د. زياد الشامي
ظاهرة سادية وهمجية ما يرتكبه أعداء الثورة السورية بحق أهالي الغوطة الشرقية منذ أيام لا ينبغي أن تمر مرور الكرام , بل ينبغي أن توثق وتفضح وتنشر على كافة المستويات الإعلامية للتأكيد على أن ما يقوم به النظام النصيري وأسياده وأتباعه لا يقتصر خطره على أهل الشام فحسب , بل يتعداه إلى الإنسانية جمعاء إن كان هناك من لا يزال يهتم بإبقاء الإنسانية على قيد الحياة .
د. زياد الشامي
في المقابل لا يبدو في الأفق القريب أي ملمح لتبلور مشروع إسلامي يجمع الدول الإسلامية ويوحد جهودها وقدراتها لمواجهة المشاريع الكثيرة التي تتربص بهم وببلادهم وبوجودهم...إلا أن يقين المسلمين بوعد الله وإيمانهم بأن خير أمة أخرجت للناس لا يمكن أن تموت أو تُستأصل يدفعهم دائما للأمل ببزوغ فجر اليوم الذي يرون فيه براعم هذا المشروع المنتظر تتفتح . 
خالد مصطفى
كثف نظام الأسد في الفترة الأخيرة عملياته الهمجية تجاه الغوطة الشرقية بريف دمشق ، والتي يحاصرها منذ 5 سنوات، ورغم ذلك يقف المجتمع الدولي صامتا تارة، ومكتفيا بالتنديد والاستنكار تارة أخرى..
عبد الحكيم الظافر
جهد كبير أبرزته دراسات معمقة طرحت في المؤتمر العلمي للحسبة الذي أقيم بمكة المكرمة أواخر شهر جمادي الأولى، والذي احتضنه المعهد العالي للأمر بالمعروف
د. زياد الشامي
ليست المرة الأولى التي يقوم فيها النظام النصيري وأسياده الروس والإيرانيون بحملة إبادة شاملة ضد منطقة من مناطق سيطرة الثوار تمهيدا لاحتلالها وتهجير أهلها بصيغة أو بأخرى من صيغ اتفاقيات الإذعان التي لا تمنح الطرف الآخر سوى خيار الموت أو الاستسلام....فقد تكرر هذا السيناريو في أكثر من مكان وليست أحياء حلب الشرقية من ذلك ببعيد .
خالد مصطفى
اعتاد المسؤولون في الغرب أن يوجهوا أصابع الاتهام للمسلمين في كل مرة تحدث فيها حادثة إطلاق نار أو أعمال عنف ويتم وصف العملية "بالإرهابية" ومرتكبها "بالإرهابي" مما أساء لسمعة المسلمين بشدة وأصبحوا يتعرضون لشتى أنواع الاعتداء اللفظي والبدني هم ومساجدهم ومنازلهم.
د. زياد الشامي
يبدو جليا تركيز المؤتمر على مسألة دور الحسبة في تعزيز الأمن الفكري في المجتمع وحمايته من التيارات الفكرية المنحرفة الوافدة التي لا تنسجم مع تعاليم ديننا الحنيف ومبادئه وقيمه .
د. زياد الشامي
هذه فحوى الرسالة الغريبة العجيبة التي يريد وزير الخارجية الأمريكية ريكس تيلرسون من العالم أن يتقبلها ويهضمها ويمررها فيما يتعلق بسياسة الولايات المتحدة الأمريكية مع حزب اللات الصفوي رغم استحالة ذلك نظرا لما تكتنف هذه النظرة من تناقضات وتضاد مع أبسط مبادئ وأسس وألف باء السياسة كما يقال .
عبد الحكيم الظافر
ما بين 54 مليار إلى تريليون ريال تتفاوت التقديرات حول حجم الأوقاف في المملكة العربية السعودية يقع جله ضمن الأوقاف العقارية بنسبة تقدرها بعض المصادر بنحو 0.3% من حجم الاقتصاد السعودي، ويتوقع أن يسهم في الاقتصاد المحلي بنسبة 6% بعد 12 عاماً.
خالد مصطفى
عندما تحدث كارثة في بلد ما أو تندلع حرب ويفر المدنيون من منازلهم إلى العراء يصبحون في حالة لا يرثى لها من الحاجة والاستضعاف وقلة الحيلة ويضعون ثقتهم في المؤسسات والمنظمات الإغاثية التي تأتي لهم لتقديم المساعدات, لكن المصيبة أن يستغل بعض العاملين في هذه المنظمات هذه الحالة لإشباع رغباتهم المريضة فتتراكم المآسي.
د. زياد الشامي
وإذا كان مصاب الأمة بفقد أحد علمائها فاجعة كبيرة ومصابا أليما وخطبا جللا فإن كون المفقود عالما من علماء بلاد الشام وداعية سوريا وفقيها وأصوليا من أرض الياسمين وعاصمة الأمويين....يضفي على الحدث ألما إضافيا و وجعا آخر ويزيد في جراح الأمة جرحا جديدا نظرا لما تعانيه تلك الأرض المباركة من محنة عظيمة وما يقاسيه أهلها من كرب وشدة وآلام جسام .
د. زياد الشامي
تورط قساوسة كنيسة انكلترا وكهنتها في الشذوذ بالاعتداء على الأطفال جنسيا ليس بالأمر الجديد فمنذ أعوام وفضائح اعتداء قساوسة كنائس الفاتيكان في عموم دول الغرب تتكشف وتتوالى دون أن تفضي فتح التحقيقات إلى أي نتائج تذكر على صعيد كبح جماع هوس الشذوذ الجنسي الذي يجتاح أماكن من المفترض أن تكون أكثر الأماكن أمنا واطمئنانا وسلاما وخلوا من عشر معشار هذه الجرائم المخزية .
خالد مصطفى
تتواصل التقارير والمعلومات التي تؤكد على تصاعد حالة الاضطهاد التي يتعرض لها المسلمون السنة في العديد من المناطق والدول..
د. زياد الشامي
ليست المرة الأولى التي تكشف فيها ممارسات الولايات المتحدة الأمريكية عن نفاق مفضوح وازدواجية مشينة في سورية فقد ظهر ذلك النفاق وتلكم الازدواجية في سلوكيات ومواقف كثيرة خلال سنوات الثورة السورية لعل أهمها وأبرزها موقفها من استخدام قوات الطاغية للسلاح الكيماوي الذي كانت تزعم أنه خط أحمر لا يمكن السكوت على تجاوزه !!!
خالد مصطفى
أكدت التقارير الأممية الأخيرة على أن الأسلحة الكيميائية التي استخدمت العام الماضي بسوريا مصدرها مخازن جيش الأسد, وأوضحت التقارير أن الأدلة المتاحة المتعلقة بطبيعة "المواد المستخدمة ونوعها وكميتها تشير إلى أن الجناة كانت لديهم على الأرجح إمكانية للدخول إلى مستودع أسلحة كيميائية لجيش الأسد" وذلك إلى جانب الخبرة والمعدات اللازمة للتعامل بشكل آمن مع كميات كبيرة من تلك المواد.
د. زياد الشامي
سؤال استنكاري لا استفهامي يتردد في ذهن المطلع على مسوّدة التقرير الصادرة عن وزارة الأمن الداخلي في الولات المتحدة الأمريكية التي طالبت فيه السلطات بمواصلة مراقبة من وصفتهم بـ "المهاجرين من المسلمين السنة الذين يشكلون خطراً" حسب زعمها وقدمت اقتراحا بمراقبة طويلة الأمد للمهاجرين إلى الولايات المتحدة.