نافذة ثقافية

منذر الأسعد
ولذلك يضع أبو خليل إصبعه على الجرح فيقول في مقدمته:( .....لا أدافع عن عصر يتوهمون أنه مدان، بل أقدم ما أراه حقيقة موثقة، علماً أن الذين يقولون مثل هذه الكلمات السوقية غير اللائقة عن الأمويين، لم يفتحوا شبراً واحداً يوسّعون به أرض الإسلام على مدى حُكْم إماراتهم ودولهم كلها
منذر الأسعد
كم آمل أن تتولى المؤسسات العاملة في حقل الدعوة أن تتعامل بجدية مع هذا الكتاب، لأن ما قاله المؤلف صراحة يعانيه كثير من المهتدين الجدد في قلوبهم أو مع محيطهم الاستفزازي، وهم يقعون في مثل هذه المطبات لأنهم مدفوعون بعاطفة مشبوبة لتيسير انتشار الإسلام في ربوعهم
د. سعد العتيبي
في ديار الأندلس يطول النهار هذه الأيام ، فأذان صلاة المغرب حيث نحن يحل الساعة العاشرة مساء بتوقيت مكة المكرمة ، وهذا الطول جعل لنا فسحة وقت بعد انتهاء مهمتنا اليومية ، تلك الفسحة التي حاولنا الإفادة منها قدر المستطاع في زيارة شيء من تراث الأجداد ..
د. عبدالعزيز العبداللطيف
مقترحات في ترجمة كتب مختارة في العقيدة الإسلامية إلى اللغات الأجنبية
عبدالله العجيري
إنه لمن المؤلم أن يتم استغفالنا نحن المسلمين بهذه الصورة ، وأشد إيلاماً أن نجد من بيننا، من يستجيب لدعوات الاستغفال هذه، فيصدق ويعتقد ويبشر، ثم هو يعيد ترتيب الإسلام ليوافق تلك الملل والأفكار
د أسامة عثمان
ما زال الجدل يتفاعل حول المسلات التركية بين إعجاب واستنكار؛ فما الجديد فيها؟ وما خصوصيتها التي تميزها عن سائر الأعمال الشبيهة لها في الطبيعة والغاية؟
عبد الباقي خليفة
ليس الإسلام أو الفكر الإسلامي قوالب جامدة، أو نصوصا حدية. ولو كان كذلك لانتهى إلى ما انتهت إليه أديان و إيديولوجيات سادت ثم بادت.
منذر الأسعد
على كثرة عروض الكتب التي قدمتُها خلال أكثر من ربع قرن، كانت طريقتي المفضلة أن اصف الكتاب وأعرّف بمحتوياته، وأبيّن بإجمال نقاط قوته ومَوَاطِن ضعفه بحسب رؤيتي، وكان من النادر أن أحَضّ القارئ الكريم على قراءة الكتاب
عبد الباقي خليفة
يعد الفن الإسلامي جزءا مهما من الهوية الثقافية للمسلمين، لا سيما الموجودين في أطراف العالم الإسلامي، أو الذين يعيشون في ظل الحصار الديمغرافي والثقافي والسياسي والاقتصادي كمسلمي البلقان، فقد توارثت الأجيال مهمة الحفاظ على التراث وعلى الفن الإسلامي
محسن العبد الكريم
"إلاّ تنصروه فقد نصره الله" إصدار جديد لفضيلة الشيخ ناصر بن سليمان العمر (المشرف العام على موقع المسلم) عن سلسلة مجلة "البيان" يتناول فيه الشيخ ناصر العمر وقفات مع المسيئين والمتطاولين على رسول الله صلى الله عليه وسلم قديماً وحديثاً وكيفية مواجهتهم
هشام منور
ورث الاستشراق الأمريكي عن نظيره الأوروبي، المتقدم عليه زمنياً، معظم أدبياته وتراثه من تصورات ومفاهيم وأحكام إزاء الحضارة العربية الإسلامية وما عرف في تلك الأدبيات (بالشرق العربي الإسلامي)
عبد الباقي خليفة
تعد "دار القلم" للطباعة والنشر التي أسست في سبعينيات القرن الميلادي العشرين واحدة من أهم دور النشر في البوسنة والهرسك، ولها كثير من الميزات التي لا تتوفر في غيرها من دور النشر في منطقة البلقان، وينبع تميزها من تخصصها في طبع ونشر الكتب الإسلامية
هشام منور
دشنت أحداث الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول لحظة مفصلية أرّخت لما تتالى بعدها من أحداث وسياقات إستراتيجية وعسكرية وسياسية، التزمت نهج الصدام مع "الآخر" أياً يكن
منذر الأسعد
لكن المستحيل صار "عرساً" عند كل أعداء الإسلام، عندما تمكن دهاقنتهم من "احتلال"أدمغة بعض السعوديين من عميان البصيرة، الذين يلتزمون مبدأ طه حسين:اتباع الغرب اتباعاً ببغاويا بخيره وشره، وحلوه ومُرّه!!
منذر الأسعد
كتاب المناعة الفكرية تجميع لمقالات سبق للدكتور بكار أن نشرها في موقع الإسلام اليوم على مدى سنتين، بمعدل مقالة كل أسبوعين
منذر الأسعد
مما يُحْمَدُ لمؤلف هذا الكتيّب جرأته على اقتحام موضوع شائك وشديد التعقيد، هو تقديم رؤية إسلامية لظاهرة العولمة، وكذلك حرصه على الفعل الإيجابي، فهو يعرض البديل الإسلامي في إطار اجتهاده وفهمه لمقاصد الإسلام الكلية