6 ذو القعدة 1439

السؤال

كثير من الناس يذبح صدقة بعد وفاة الميت، فهل هذا من السنة، وهل يجوز الأكل منها؟

أجاب عنها:
عبد الله بن حميد

الجواب

الحمد لله وحده، وصلى الله وسلم على من لا نبي بعده، أما بعد:

فليس بسنة بل بدعة ولا أصل لها في الشرع، كونه إذا مات أبوك مثلاً ذبحت ذبائح وجمعت الناس أو تصدقت، كل هذا ما له أصل، نعم الصدقة مطلوبة، لكن أن يكون في وقت معين وكونها ذبائح، كل هذا ما له أصل، بل ذكر العلماء أن هذا من البدع التي لم يدل عليها دليل، وإنما السنة إذا مات عندك ميت، فالسنة أن أقاربك يبعثون لك طعاماً، وجيرانك أيضاً في اليوم الثاني يبعثون لك طعاماً؛ عملاً بحديث جعفر، لما قُتل جعفر في غزة مؤتة قال النبي صلى الله عليه وسلم: "اصنعوا لآل جعفر طعاماً فقد أتاهم ما يشغلهم"(1)، ويكره أن يفعلوا هم للناس، لكن لو ذبحوا تقول: هل يجوز أن تأكل منها؟ نعم ما فيه مانع ذبيحة حلال يجوز أن تأكل منها، لكن أصل ذبحها لهذا الغرض مخالف للسنة، وإلا فهي لا تصل إلى درجة التحريم، بل لا بأس بالأكل منها، ذبيحة مسلم، ما فيها شيء.

والله أعلم. وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

---

(1) أخرجه أبو داود برقم 3132)، والترمذي برقم (998)، وابن ماجه برقم (1610)، وأحمد برقم (1751).

محمد بن عثيمين رحمه الله
د. عبد الرحمن بن عوض القرني
د. ماھر الحولي و أ. سالم أبو مخدة
د. خالد بن سليمان المهنا