الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد:
شهر رمضان هو أفضل شهور العام؛ لأن الله سبحانه وتعالى اختصه بأن جعل صيامه فريضة وركنا رابعا من أركان الإسلام، وشرع للمسلمين قيام ليله؛ كما قال النبي صلى الله عليه وسلم: «بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله، وإقام الصلاة، وإيتاء الزكاة، وصوم رمضان، وحج البيت (2) » . متفق عليه. وقال عليه الصلاة والسلام: «من قام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه (3) » . متفق عليه.

ومن أوجب ما يكون من الاستعداد، الاستعداد بترك ما أُلف من الحرام، فليس الصيام هو الإمساك عن الطعام والشراب والشهوات المباحة فقط ولكن الإمساك عما حرّم الله عموماً، قال صلى الله عليه وسلم: «مَنْ لَمْ يَدَعْ قَوْلَ الزُّورِ وَالْعَمَلَ بِهِ فَلَيْسَ لِلَّهِ حَاجَةٌ في أَنْ يَدَعَ طَعَامَهُ وَشَرَابَهُ»، وهل فرض رمضان إلاّ لأجل التقوى! وكيف يتقي من يعصي الله في رمضان!
الشيخ أ.د. ناصر بن سليمان العمر
فهد بن يحيى العماري
د. عمر بن عبد الله المقبل
لا تزال أحكام الزكاة تنشط وتتجدد في ضوء المستجدات الحديثة، وتطور العقود والمنتجات الإسلامية الخاصة بالمؤسسات المالية الإسلامية ومن هذه المستجدات في تطبيقاتها المعاصرة، والقديمة في أصولها وجذورها: عقود الإجارة المنتهية بالتملك
أ.د. علي محيي الدين القره داغي
د. عبد العزيز بن إبراهيم الشبل
د. عبد العزيز بن إبراهيم الشبل
أ. د. عبد الناصر بن موسى أبو البصل
الصائم لو تداوى بالغرغرة فلا يفطر، وحتى لو سبق الماء إلى جوفه فإنه لا يفطر بذلك لأنه غير قاصد له إلا أنه ينبغي ألا يفعله إلا إذا كان محتاجاً له إذ إنه يقرب أن يدخل الحلق منه شيء
أسامة بن أحمد الخلاوي
معاذ بن عبدالله بن عبدالعزيز المحيش
د. عبد الرحمن القرني
فهد بن يحيى العماري
المجلس الأوروبي للإفتاء والبحوث
المجلس الأوروبي للإفتاء والبحوث
مجمع الفقهي الإسلامي التابعة لرابطة العالم الإسلامي.