صوتيات ومرئيات المشرف

درس ليدبروا آياته 106 | وقفات تدبرية مع سورة الذاريات الجزء الثالث والأخير
«تبارك اسم ربك ذي الجلال والإكرام»
الدعوة التامة
"ومن يهاجر في سبيل الله يجد في الأرض مراغمًا كثيرًا وسعة" عبودية المراغمة
مختصر صحيح مسلم | كتاب الإيمان | باب: ذكر النبي صلى اللَّهُ عليه وسلم الأنبياء عليهم السلام
درس ليدبروا آياته 105 | وقفات تدبرية مع سورة الذاريات الجزء الثاني
درس ليدبروا آياته 104 | وقفات تدبرية مع سورة الذاريات الجزء الأول
درس ليدبروا آياته 103 | وقفات تدبرية مع سورة الطور الجزء الثاني والأخير
درس ليدبروا آياته 102 | وقفات تدبرية مع سورة الطور الجزء الأول
درس ليدبروا آياته 101 | وقفات تدبرية مع سورة النجم الجزء الثالث والأخير
مختصر صحيح مسلم | كتاب الإيمان | باب: في كثرة الوحي وتتابعه - باب الإسراء بالنبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إلى السموات وفرض الصلوات
درس ليدبروا آياته 100 | وقفات تدبرية مع سورة النجم الجزء الثاني
درس ليدبروا آياته 99 | وقفات تدبرية مع سورة النجم الجزء الأول
وقفات تدبرية مع قوله تعالى:(وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة)
درس ليدبروا آياته 98 | وقفات تدبرية مع سورة القمر الجزء الثالث والأخير
درس ليدبروا آياته 97 | وقفات تدبرية مع سورة القمر الجزء الثاني
مختصر صحيح مسلم | كتاب الإيمان | باب: ما بُدئَ بهِ رسول الله- صلى الله عليه وسلم -من الوحي-2
درس ليدبروا آياته 96 | وقفات تدبرية مع سورة القمر الجزء الأول
درس ليدبروا آياته 95 | وقفات تدبرية مع سورة الرحمن الجزء الثالث والأخير
درس ليدبروا آياته 94 | وقفات تدبرية مع سورة الرحمن الجزء الثاني
درس ليدبروا آياته 93 | وقفات تدبرية مع سورة الرحمن الجزء الأول
مختصر صحيح مسلم | كتاب الإيمان | باب: ما بُدئَ بهِ رسول الله- صلى الله عليه وسلم -من الوحي
درس ليدبروا آياته 92 | وقفات تدبرية مع سورة الواقعة الجزء الثالث والأخير
درس ليدبروا آياته 91 | وقفات تدبرية مع سورة الواقعة الجزء الثاني
درس ليدبروا آياته 90 | وقفات تدبرية مع سورة الواقعة الجزء الأول

شاعت بين المسلمين -أثناء التعدي الدنمركي على النبي الكريم صلى الله عليه وسلم- عبارة غير دقيقة اتُّخِذت كشعار، ونصها: "لو عرفوه لأحبوه"، وهذا الشعار طبع في أذهان كثير من المسلمين أن الإشكال مع الغرب جاء من جهة عدم تصورهم أو فهمهم للإسلام ولنبيه صلى الله عليه وسلم، وهذا بلا شك خطأ كبير يكذبه الواقع، وهو مخالف لما بينه لنا ربنا سبحان