أنت هنا

29 جمادى الأول 1439
المسلم/ متابعات

تعرض الرئيس الإيراني حسن روحاني لهجوم عنيف من داخل السلطة بعد مطالبته بالاستفتاء للخروج من المأزق السياسي في البلاد، حيث وصف حسين شريعتمداري، رئيس تحرير صحيفة "كيهان" ومندوب المرشد الإيراني علي خامنئي فيها، مقترح روحاني بأنه "إهانة واضحة" للشعب.

 

أما عباس كدخدائي، المتحدث باسم مجلس صيانة الدستور، فقال إنه مطلب "غير مدروس", على حد قوله.

 

وكان روحاني قد اقترح إجراء الاستفتاء في كلمة له، يوم الأحد الماضي.

 

يأتي ذلك على خلفية الاحتجاجات الواسعة التي شهدتها البلاد وطالبت بالموت للدكتاتور.

 

وقد شنت السلطات الإيرانية حملة اعتقالات واسعة في صفوف المحتجين شملت الآلاف منهم, وقد قتل بعضهم جراء التعذيب في المعتقلات. 

إضافة تعليق

8 + 2 =