أنت هنا

26 جمادى الثانية 1439
المسلم/ وكالات

ذكر تقرير نشره "مركز أبحاث الأراضي" في القدس، أن الاحتلال الصهيوني هدم 5 آلاف منزل فلسطيني بذريعة عدم الترخيص منذ عام 1967، وهجّر الآلاف من سكان مدينة القدس.

 

وأشار التقرير إلى أن الاحتلال هدم أكثر من 1700 منزل في المدينة بين عامي 2000 و2017، مما أدى إلى تهجير نحو 10 آلاف فلسطيني.

 

وقبل حرب 1948 تسبب الاحتلال في تهجير أكثر من 67 ألف مقدسي، ونحو 30 ألفا بعدها، في حين هجر المدينة نحو 70 ألف فلسطيني في العام 1967.

 

وكشف التقرير أن الاحتلال هدم 39 قرية تابعة للقدس وهجر نحو 198 ألفا من سكانها عام 1948، إذ لم تتوقف سياسة الهدم والمنع من البناء إلى يومنا هذا.

 

وعلى مدار سنوات الاحتلال، انحسرت الأراضي المتاحة للفلسطينيين في القدس من أجل البناء، وارتفعت تكاليف الترخيص لتصل إلى نحو 30 ألف دولار للمسكن الواحد.

 

وأكد المركز في تقريره إلى أن السكان الفلسطينيين في القدس بحاجة إلى 2000 وحدة سكنية سنويا، مشيرا إلى أن نحو نصف المقدسيين البالغ عددهم نحو 380 ألف نسمة، يعيشون في مساكن غير مرخصة.

التعليقات

الشعوب مغلوبة على أمرها ، ولكن أين أنتم يا ساسة العالم الإسلامي ويا ساسة العرب ... لا حول ولا قوة إلا بالله

إضافة تعليق

12 + 4 =