أنت هنا

2 شعبان 1439
المسلم/ وكالات

أعلنت مؤسسة مؤتمر فلسطينيي أوروبا، اليوم الثلاثاء، عن إطلاق المبادرة الأوروبية لأجل حقوق الأسرى الفلسطينين.

 

وقالت مؤسسة المؤتمر، في بيان صحفي, أن "مؤتمر فلسطينيي أوروبا، يسعى من خلال المبادرة، إلى توجيه أنظار صناع القرار الأوروبي نحو قضية الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين، ومطالبتهم بوضع حد ٍلمعاناة آلاف الأسر والعائلات الفلسطينية".

 

وأضاف البيان، أن "المؤسسة تهدف من خلال المبادرة الأوروبية، إلى دعم الحقوق المشروعة للأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال، وفضح الممارسات والانتهاكات اللاإنسانية التي تمارسها سلطات الاحتلال على الأسرى والمعتقلين".

 

وأكد على "ضرورة توضيح الأبعاد الإنسانية والقانونية للأسرى الفلسطينيين، بهدف تعزيز صمودهم في السجون، وتسليط الضوء على قضيتهم العادلة في المحافل الأوروبية والدولية".

 

وحول الأنشطة والفعاليات التي تعتزم المؤسسة إقامتها، أعلنت المبادرة عن "إطلاق سلسلة من الأنشطة والفعاليات التي تبرز معاناة الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين ، وإقامة مجموعة من المعارض الفنية والثقافية التي تصور حياة الأسرى من الشيوخ والنساء والأطفال والمرضى".

 

وأشارت إلى أنه سيتم "تنظيم حملات إعلامية، وإنتاج وعرض مجموعة من البرامج المرئية، التي تتناول الجوانب القانونية والإنسانية لقضية الأسرى والمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال عبر وسائل الإعلام المختلفة ومنصات وسائل التوصل الاجتماعي".

 

 

كما تسعى المبادرة إلى "عقد مجموعة من الندوات والمحاضرات في مختلف الدول الأوروبية".

إضافة تعليق

2 + 9 =