أنت هنا

12 شوال 1439
المسلم ــ متابعات

وصف  الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، المهاجرين إلى بلاده، بانهم غزاة يسعون الى اقتحام البلاد.

 

ودعا ترامب إلى التسريع بترحيل المهاجرين الذين يدخلون الولايات المتحدة بطريقة غير شرعية إلى بلادهم دون محاكمة.

 

وأوضح في تغريدة له نشرت اليوم: "إن الأفراد الذين يدخلون الولايات المتحدة بطريقة غير شرعية يجب إعادتهم على الفور من حيث أتوا، ودون أي إجراءات قضائية" .. واصفا هؤلاء المهاجرين بانهم غزاة يسعون الى اقتحام البلاد.

 

واضاف (ترامب): "لا يمكننا السماح لكل هؤلاء الأشخاص بغزو بلدنا، وعندما يدخل أحدهم يتعين علينا إعادته على الفور من حيث أتى دون الحاجة الى مثوله أمام  قضاة أو رفع دعاوى قضائية بالمحاكم" .. مجددا انتقاده لنظام الهجرة المعمول به في الولايات المتحدة قائلا: "نظامنا يُعد مهزلة بالنسبة لسياسة الهجرة الجيدة وللقانون وللنظام، وإن سياسة الهجرة يجب أن ترتكز على الجدارة، و علينا استقبال الأشخاص القادرين على المساهمة في جعل أمريكا عظيمة".

 

ولم يفرق (ترامب) بين المهاجرين غير الشرعيين وأولئك الذين دخلوا الولايات المتحدة طلبا للجوء، كما انه لم يتضح بعد ما إذا كان (ترامب) يدعو الى توسيع نطاق القانون الحالي الذي يسمح بالترحيل السريع للمهاجرين غير الشرعيين عند الحدود الأمريكية، وهي سياسة تنتهجها إدارته منذ توليه السلطة.

 

واشارت الانباء الى ان القانون الأمريكي يسمح بالترحيل السريع للمهاجر إذا ألقي القبض عليه في نطاق (160) كيلومترا من الحدود وخلال أقل من اسبوعين من دخوله البلاد، فيما يتعين منح طالبي اللجوء فرصة لسماع مبررات طلبهم.

 

يذكر ان ان مجلس النواب الأمريكي كان قد أخفق أمس الأول السبت في الحصول على الدعم الكافي لتمرير مشروع قانون لإصلاح نظام الهجرة في الولايات المتحدة، حيث  فشل المجلس ـ الذي يسيطر عليه الجمهوريون ـ في تمرير مشروع القانون بعد ظهور خلافات بشأن قضايا أساسية تتعلق بالملف، ويتوقع إعادة التصويت عليه خلال الأسبوع المقبل.

 

وكان (دونالد ترامب) ـ الذي يسعى منذ توليه السلطة إلى تغيير قوانين الهجرة في بلاده ـ قد حث أعضاء الكونغرس على العمل من أجل إصلاح ما وصفه بقوانين الهجرة السخيفة، وقال: "إن أي عمل جيد في مجلس النواب سيلقى معارضة في مجلس الشيوخ بسبب عدم وجود أصوات كافية للجمهوريين تسمح بإقرار تلك القوانين".

إضافة تعليق

1 + 1 =