أنت هنا

11 شوال 1439
المسلم ــ متابعات

بث ناشطون إيرانيون اليوم الإثنين، على مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلات مصورة تظهر احتشاد الآلاف من المحتجين الإيرانيين أمام البرلمان الإيراني في طهران، رفضاً لسياسات سلطات نظام الملالي وخاصة الاقتصادية منها حيث تواصل العملة الإيرانية انخفاضها أمام الدولار.

 

وأوضح الناشطون إن قوات نظام الملالي انتشرت في ميدان (بهارستان) القريب من البرلمان بشكل كبير لمنع المحتجين من الوصول إليه كما قامت بضربهم وإطلاق القنابل المسيلة للدموع لتفريقهم، إلا أن المحتجين يرفضون التراجع.

 

كما ردد المتظاهرون شعارات تندد بسوء الأوضاع الاقتصادية وارتفاع أسعار الدولار، فضلاً عن إنفاق نظام الملالي على التدخلات الخارجیة، كما أن (تجار بازار طهران أغلقوا المحلات تنديداص بالوضع الاقتصادي المتردي، بحسب صحيفة الشرق الأوسط.

 

 

 

شاهد..

 

 

إضافة تعليق

7 + 4 =