أنت هنا

4 ذو القعدة 1439
المسلم ــ متابعات

قرر جيش الاحتلال "الإسرائيلي" نشر المزيد من بطاريات "القبة الحديدية" في مستوطنة جوش دان وجنوب الكيان الصهيوني.

وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال العميد رونين منليس: إن الجيش "الإسرائيلي" قرر زيادة أعداد بطاريات المنظومة الدفاعية "الإسرائيلية" (القبة الحديدية)، في مستوطنة جوش دان والجنوب، والتعبئة الاحتياطية محدودة لتعزيز نظام الدفاع الجوي "الإسرائيلي".

وأضاف المتحدث، عبر تغريدة جديدة على "توتير"، أن قواته العسكرية مصممة على مواصلة حماية المواطنين "الإسرائيليين"، استعدادا لأية سيناريوهات محتملة، ووفقا للحاجة.

وكان طيران الاحتلال قد شنّ السبت، سلسلة غارات استهدفت مواقع للمقاومة الفلسطينية وأراضيَ خالية في قطاع غزة، ومبنى مهجورا، وأدت الغارات إلى استشهاد طفلين، بينما ردت المقاومة في غزة وأطلقت أكثر من مئة صاروخ عبر الحدود، أدت إلى إصابة ثلاثة أشخاص في بلدة بجنوب الكيان الصهيوني، وفقا لوكالة "رويترز".

وكشف تقرير نشره موقع والا العبري أن منظومة القبة الحديدية التي يعتبرها جيش الاحتلال فخر صناعاته العسكرية، فشلت مرة أخرى فشلا ذريعا في اعتراض صواريخ المقاومة التي أطلقت السبت من قطاع غزة صوب مستوطنات الغلاف.

 

ومساء أمس، توصلت الفصائل الفلسطينية و"إسرائيل" لتفاهمات وقف إطلاق نار، بوساطة مصرية، لكن جيش الاحتلال استأنف استهدافه لمناطق يتواجد فيها مطلقو طائرات ورقية صباح اليوم.

 

إضافة تعليق

4 + 1 =