أنت هنا

13 ذو الحجه 1439
المسلم/ متابعات

أكد إسحاق جهانجيري المساعد الأول للرئيس الإيراني، حسن روحاني، أن الفساد في بلاده وصل إلى السلطات العليا، وأن الأمر أصبح مدعاة قلق للجميع.

 

وأضاف: “للأسف أن الفساد وصل إلى بعض المسؤولين الكبار في البلد، وعندما كان بالإمكان الوقوف أمام الفساد ولم يفعلوا، تلوث مسؤولون في البلاد”.

 

وهاجم جهانجيري الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد الذي أصبح من منتقدي حكومة روحاني في الآونة الأخيرة قائلاً: “عندما ننظر إلى فترات حكومة المسؤولين السابقين الذين أصبحوا اليوم من منتقدي الحكومة، نرى أن أغلب الفساد حصل في فترات حكمهم”.

 

وكان أحمدي نجاد قد نشر مقطع فيديو في التاسع من أغسطس الجاري طالب فيه روحاني بالتنحي عن الرئاسة.

 

ووصف نجاد تصريحات روحاني حول مديونية الحكومة بـ”الكاذبة”، واستدرك قائلاً إن “الاقتصاد الإيراني على حافة الانهيار”.

إضافة تعليق

20 + 0 =