أنت هنا

23 ذو الحجه 1439
المسلم/ وكالات

فر نحو 400 سجين من سجن بالقرب من العاصمة الليبية طرابلس، وسط اشتباكات عنيفة بين جماعات مسلحة بالمدينة، بحسب الشرطة.
وأوضحت الشرطة أن "المعتقلين تمكنوا من فتح الأبواب بالقوة ومغادرة" سجن عين زارة.

 

ونقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن الشرطة قولها إن حراس السجن، خشية على حياتهم، لم يتمكنوا من منع الحادث.

 

وأدت الاشتباكات بين الجماعات المسلحة المتناحرة في طرابلس إلى إعلان الحكومة المدعومة من الأمم المتحدة حالة الطوارئ.

 

والكثيرون من السجناء، المحتجزين في سجن عين زارة جنوبي شرق طرابلس، مؤيدون للزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، حسبما تفيد تقارير، وأدينوا بالقتل خلال الانتفاضة ضد نظام حكمه في عام 2011.

 

وفي حادث منفصل، قتل شخصان وأصيب آخرون الأحد حينما سقط صاروخ على مخيم في طرابلس يأوي مئات النازحين، حسبما أفادت خدمات الطوارئ وشهود عيان.

 

وخلال الأيام الماضية، قتل 39 شخصا على الأقل، بينهم مدنيون، في اشتباكات بين جماعات مسلحة متناحرة في طرابلس.

إضافة تعليق

4 + 8 =