بيان عن معرض الكتاب 1431
19 ربيع الثاني 1431
المسلم - خاص

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله وحده، وصلى الله وسلم على من لا نبي بعده، أما بعد:

فقد كان المهتمون بالكتاب من أهل العلم وغيرهم يترقبون معرض الكتاب لهذا العام 1431هـ، لا سيما بعد أن وُعدوا من المسؤولين في وزارة الثقافة والإعلام بأن يكون حال هذا المعرض  أفضل مما كان عليه في الأعوام السابقة من حيث خلوّه من الكتب المحرمة ومن سائر المنكرات، ولكن ما أن انعقد هذا المعرض في المدة من 16ـ26/3/1431هـ  حتى فوجئ الجميع بأنه في السوء كالمعارض السابقة التي أشرفت عليها وزارة الثقافة والإعلام إن لم يكن أسوأ منها، ويمكن إجمال المخالفات فيما يلي:

أولها: الإذن ببيع جميع الكتب في المعرض ورفعُ الحظر عن جميع المنشورات الإعلامية دون استثناء، فنتج من جرّاء ذلك أن بيعت كتب الزندقة والإلحاد المحادّة للإسلام وكتب اليهود والنصارى وجميع الملل المنحرفة، وكذا كتب الحداثة والرذيلة والشعر الماجن (الأدب المكشوف) والروايات المفسدة للدين والأخلاق، وهذا مناقض لنظام الحكم في البلاد الذي ينصّ على اعتماد الإسلام في كل شؤونه، ومناف لخصوصية المملكة بلاد الحرمين وقبلة المسلمين، بل بيعت في المعرض الكتب السياسية الطاعنة في حكومة هذه البلاد ورجالها، وكل ذلك موثق، بل صرح وزير الثقافة والإعلام في صحيفة الجزيرة الصادرة في يوم الخميس 25/3/1431هـ أنه لم يصادر أي كتاب من المعرض، بل إن الوزير نفسه ـ كما جاء في صحيفة الوطن الصادرة يوم الاثنين 22/3/1431 ـ دعا إلى جلب كتب أحد رموز الضلال والرذيلة، وتساءل عن سبب تغييبها عن المعرض، مع أنها كتب منحرفة وصدرت فيها فتاوى ومقالات.

 

ثانيها: أن كثيراً من الذين صُدِّروا في هذا المعرض في نشاطاته الثقافية وفي فعاليات التكريم وفي منصّات الإهداء هم من الصحفيين ومن أنصاف المثقفين وكتّاب القصص التافهة وروايات الرذيلة، وأجلبت الصحف في الدعاية لمؤلفاتهم زوراً وتلبيساً، في حين هُمِّش أعيان البلاد وهم الواجهة المشرقة لها؛ من علماء الشريعة  وأساتذة الجامعات وأصحاب التخصصات النافعة للأمة من الأطباء والمهندسين وغيرهم.

 

ثالثها: فتح باب الاختلاط في عدة صور؛ منها قيام بعض النساء بالبيع، والعرض في بعض الأركان، وإجراء المقابلات مع الرجال، كما عمّ الاختلاط فيه الزائرين من الرجال والنساء، وصارت أكثر أيام المعرض من نصيب الاختلاط، مما نتج عنه مماسّة الرجال للنساء، وبذلك انكفّ أكثر النساء عن المعرض حياءً من مزاحمة الرجال، وحفاظاً على أعراضهنّ، فحُرمْن من الكتاب في أكبر سوق له، بينما كانت الحال في المعارض السابقة أنه يخصص لهنّ أيام خاصة بهنّ، فلا يدخل معهنّ رجل، حتى الباعة يكنّ من النساء، ولا ندري ما الداعي  للسماح بالاختلاط غير المنضبط بالآداب الشرعية في المعرض!

 

وحيث إن هذا المعرض استمر على هذا المسلك خمس سنين لم يتغير عن منهجه، بل إنه يزداد سوءاً عاما بعد عام؛ فإنه ـ إن بقي على هذه الحال ـ جدير بالمقاطعة من قبل دور النشر والزائرين.

 

وإن الموقعين إذ يشكرون سمو النائب الثاني ـ وفقه الله ـ على صدور أمره بمنع الاختلاط ومصادرة الكتب المخالفة فإنهم يطالبون بمحاسبة الذين لم يعملوا بموجبه وأخروا إمضاءه حتى لا ينفذ، كما يطالب الموقعون بأن يعاد الإشراف على معرض الكتاب إلى وزارة التعليم العالي كما كان في أعوام سلفت، وتقوم عليه لجنة موثوق بها حتى يمكن تلافي أخطاء المعرض ومشكلاته، وذلك باستبعاد الكتب المحرمة، ومنع المكتبات المعروفة بالتوجه المنحرف من المشاركة، ومنع حضور الأشخاص المعروفين بالفكر المنحرف.

نسأل الله أن يحفظ هذه البلاد، ويوفق ولاة الأمر فيها إلى ما يحب ويرضى، وأن يجعلهم أولياء لأوليائه تعالى أعداءً لأعدائه، وصلى الله على محمد وآله وصحبه وسلم.

 

أسماء الموقعين على البيان:

1.    فضيلة الشيخ/ د.عبدالله بن محمد الغنيمان
رئيس قسم الدراسات العليا بالجامعة الإسلامية سابقاً
2.    الشيخ/ أ.د.ناصر بن سليمان العمر
المشرف العام على موقع المسلم
3.    الشيخ/ د.عبدالرحمن الصالح المحمود
الأستاذ في قسم العقيدة بجامعة الإمام سابقاً
4.    الشيخ/ د.محمد بن ناصر السحيباني
عميد كلية الشريعة بالجامعة الإسلامية في المدينة المنورة سابقاً
5.    الشيخ/ أحمد بن عبدالله آل شيبان العسيري
مستشار تربوي
6.    الشيخ/ أ.د.علي بن سعيد الغامدي
عضو هيئة التدريس بالمسجد النبوي وجامعة الامام (سابقا) ،والمحامي والمستشار
7.    الشيخ / د.حمود بن صالح النجيدي
رئيس التوعية الإسلامية بتعليم الرياض سابقاً
8.    الشيخ/ د.خالد بن عبدالرحمن العجيمي
أستاذ جامعي سابق
9.    الشيخ/ أ.د.عبدالله بن صالح البراك
10.    الشيخ/ د.عبدالعزيز بن محمد العبداللطيف
أستاذ مشارك بجامعة الإمام
11.    الشيخ/  د. محمد بن سليمان المسعود
القاضي بالمحكمة العامة
12.    الشيخ/ عبدالله بن علي الغامدي
أمين لجنة الشباب الطائف سابقاً
13.    الشيخ/ د.محمد بن سليمان البراك
عضو هيئة التدريس بكلية الدعوة وأصول الدين في جامعة أم القرى
14.    الشيخ/ د.محمد بن عبدالله الهبدان
المشرف العام على شبكة نور الإسلام
15.    الشيخ/ عبدالله بن ناصر الصبيح
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام
16.    الشيخ/ د.إبراهيم بن محمد عباس
استشاري طب أطفال
17.    الشيخ/ عبدالرحمن بن رشيد الوهيبي
داعية إسلامي
18.    الشيخ/ أحمد بن أحمد آل ضبعان
داعية إسلامي
19.    الشيخ/ جمال بن إبراهيم الناجم
إمام وخطيب جامع لؤلؤة الشمالي
20.    الشيخ/ محمد بن عبدالعزيز الماجد
رئيس هيئة حي الملك فهد بالرياض سابقاً
21.     الشيخ/ د.عبدالعزيز بن عبدالله المبدل.
 أستاذ مساعد بجامعة الملك سعود
22.      الشيخ/ د.إبراهيم بن عثمان السبت
عضو هيئة التدريس بجامعة الملك سعود
23.     الشيخ/ د.أحمد بن إبراهيم الحيدري
عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام
24.    الشيخ/ منصور بن إبراهيم الرشودي
 رجل اعمال
25.     الشيخ/ د.وليد بن فهد الودعان
عضو هيئة التدريس بكلية الشريعة .
26.      الشيخ/ د.محمد سليمان العريني
 عضو هيئة التدريس بكلية الشريعة .
27.      الشيخ/ د.عبدالرحمن بن عبدالكريم الزيد
عضو هيئة التدريس بكلية أصول الدين
28.      الشيخ/ حمد بن عبدالله الجمعة
داعية إسلامي
29.     الشيخ/ د.عبدالرحمن بن محمد الفارس
عضو الجمعية الفقهية السعودية

بارك الله فيكم وسدد خطاكم وأذل عدوكم .

الله يوفقكم يا مشايخنا نعم للمقاطعة

وفق الله سعيكم وسددكم وأعانكم وتقبل منكم وحفظكم واطال الله أعماركم على طاعته وجعلكم سدا منيعا في وجوه أرباب الشهوات اللهم آمين .

أنا أرفض المقاطعة لأنه سلاح غير نافع في هذا الزمن...ولكن علينا بالمزاحمة على فعل الخير وردع الشر بأكبر قدر ممكن...وتعليم الناس الطرق الصحيحة لشراء الكتب وكيفية اختيارها...وتوجيههم لبعض الكتب النافعة...وعدم ذكر كتب الفسق لكي لا يكون من باب (كل ممنوع مرغوب)...واستعمال الأنظمة الرسمية للبلاد التي قامت على التوحيد...ومحاسبة من يخالف ذلك في المحاكم الشرعية والإدارية...وفق الله الجميع لما يحب ويرضى

الحمد لله الذي حعل أهل العلم يصدعون بالحق ، نفع الله بهم .

في هذه الحرب وـ أقول الحرب حقيقة ـ الشرسة لابد من إيجاد البديل... الذي أذكره أن المعارض الكتبية كانت تقام في الكليات والجامعات والملتقيات الدعوية فلماذا لايقوى هذا الاتجاه و لاينسى مكافحة المفسدين بالطرق المتاحة كما تقدم من المعلقين.. اللهم كف يد كل مفسد..

هذا المعرض المخصص اصلا للكتاب حضر فيه كل شئ الا الكتاب فالاختلاط والتبرج وغيره

حسبنا الله ونعم الوكيل على من يكيد لهذا البلد أما الموقعين فأسأل الله أن يجزيهم عنا خير الجزاء ولا حول ولا قوة إلا بالله وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه

سدد الله خطاكم وجزاكم الله خير الجزاء

الحمدلله رب العالمين وفق الله دولة التوحيد من ملك وولي ونائب واثني بالمشائخ الكرام لهم جزيل الشكر على غيرتهم ونسأل الله أن يحفظ بلاد المسلمين من شر رويبضاتنا أنه سميع مجيب

شكر الله لاصحاب الفضيله على هذا البيان الواضح ولكني اقترح ان يتم الترتيب لاننكر على هذا العمل قبل بداية بوقت كافي واسال الله سبحانه ان يحمي هذه البلاد من ارباب الفساد

جزاكم الله خير وبارك بكم ونفع بكم الاسلام والمسلمين .. اللهم ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه..
8 + 4 =