أنت هنا

15 ربيع الثاني 1433
المسلم/ صحف

في تطور هام لقضية الكاتب حمزة كاشغري المتطاول على الذات الإلهية والنبي الكريم صادق "كشغري" أمس الأول على استتابته شرعا أمام المحكمة الجزائية بالرياض بحضور والده ووالدته واخوانه ومحاميه الذين قدموا من مدينة جدة 

 

كما صادق على أقواله في القضية المتهم فيها بالتطاول على الله ورسوله على حسابه في «تويتر» وأعلن توبته وندمه على ما صرح به وكتبه.

 

والمعروف ان حمزة كشغري موقوف في سجن الحائر منذ ان تسلمته السلطات المختصة من ماليزيا واحضاره على متن طائرة خاصة من كواللمبور بعد أن فر إليها خوفاً من الملاحقة القضائية.

 

وكان كشغري قد تطاول على الذات الإلهية والرسول صلى الله عليه وسلم، في مدوّنته بالموقع الاجتماعي «تويتر» فصدر أمر من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز بالقبض عليه ومحاسبته.

 

وقد أفتى مجموعة من أهل العلم والمشايخ أن توبة كاشغري لا تعفيه من العقوبة الدنيوية, إذ ليس لأحد أن يسقط حق النبي صلى الله عليه وسلم.

إضافة تعليق

1 + 2 =