أنت هنا

21 جمادى الثانية 1438
المسلم/صحف

اعتقلت أجهزة الأمن في مطار “جون كينيدي” الدولي, نائب القائد السابق لشرطة إحدى المدن الأمريكية، لمدة 90 دقيقة الشهر الجاري، بسبب اسمه الإسلامي.

 

وذكرت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية، أن “حسن عدن” البالغ من العمر 52 عاما قضى 26 عاما من عمره في قسم شرطة “ألكسندريا” الأمريكية قبل أن يغادرها في 2012م ليصبح نائبا لقائد شرطة “جرينفيل” في كارولينا الشمالية حتى تقاعد في 2015م .

 

وأشار “عدن” إلى أنه كان عائدا من باريس في 13 مارس الجاري وعندما وصل إلى قسم الجمارك في مطار “جون كينيدي” كان يتوقع أن يستعيد جواز سفره، ويقال له مرحبا في وطنك مثل غيره، لكن مسؤول الجمارك والحدود سأله عما إذا كان مسافرا وحده، فرد عليه “عدن” بأنه كان كذلك، فطلب منه المسؤول أن يأخذ جولة معه، حيث تم اصطحابه إلى مكتب بدائي ومنع من استخدام الجوال ولم يحصل على معلومات كافية عن سبب احتجازه.

 

وأوضح “عدن” أن ما حدث له وما يمكن أن يكون حدث لغيره يرهب كثير من الناس ولا يجعل الأمريكيين أكثر أمنا، علماً بأن “عدن” ابن لأم إيطالية وأب صومالي، ورغم مولده في إيطاليا لكنه مواطن أمريكي يعيش في أمريكا منذ 42 عاما.

إضافة تعليق

14 + 1 =