أنت هنا

22 صفر 1439
المسلم/ وكالات

طالب رئيس وزراء كندا، جاستن ترودو، زعيمة ميانمار أونغ سان سو تشي، بالعمل على وقف عمليات القتل التي تمارس ضد مسلمي الروهينغيا في ميانمار.

 

جاء ذلك خلال اجتماع ثنائي بين "ترودو" و"سو تشي"، جمعهما في فيتنام، على هامش انعقاد قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ (آبيك)، في مدينة "دا نانغ"، بحسب تصريحات صحفية لبوب راي، المبعوث الكندي لدى ميانمار.

 

وقال راي، الذي حضر جلسة "ترودو" و"سو تشي"، إنّ "اللقاء استمر 45 دقيقة، وتم تنظيمه للحديث عن المذبحة المستمرة ضد الروهينغيا في ميانمار ".

 

وأضاف، أنّه "من المهم أن يتم الاطلاع على تفاصيل اللقاء من رئيس الوزراء الكندي بشكل مباشر".

 

وأشار "راي"، إلى "ضرورة بذل المزيد من الجهود في إطار أزمة الروهينغيا".

 

ورأى أنه "من وجهة نظر زعيمة ميانمار، فإنها تفعل ما تستطيع في ظل ظروف صعبة", على حد وصفها.

 

ومنذ 25 أغسطس الماضي، يرتكب جيش ميانمار وميليشيات بوذية، جرائم واعتداءات ومجازر وحشية ضد مسلمي الروهينغيا.



إضافة تعليق

11 + 3 =