تقرير معرض الكتاب الدولي الثالث بالرياض عام 1429هـ.. (الإصرار على التمرد)
16 ربيع الأول 1429
د.ناصر بن يحيى الحنيني

الحمد لله رب العالمين، والعاقبة للمتقين، ولا عدوان إلا على الظالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه إلى يوم الدين أما بعد:
فقد أقيم معرض الكتاب الثالث وسط ترقب كثير من الغيورين وماذا سوف يحدث هذه السنة بعد أن تفاجأ العامة قبل طلاب العلم والعلماء في العام الماضي في معرض الرياض الثاني عام 1428هـ بكتب الزندقة والإباحية ولم تقم وزارة الإعلام بمنع أي كتاب مع أن زوار المعرض أخطروا الإعلام في وقتها وأخبر المسؤولون في المعرض والوزارة على حد سواء ولكن لم يحركوا ساكنا وكتب في ذلك كتابات وتقارير عن وضع المعرض الخطير الذي طال الثوابت والمقدسات والحرمات.

وجاء المعرض الدولي الثالث وكان لنا معه بعض الوقفات قبل طرح التقرير والملاحظات:
الوقفة الأولى: حرص المسؤولون والعلماء وطلاب العلم على تلافي ما وقع في العام الماضي وقد تحرك الجميع في تنبيه الوزارة ومسؤوليها بعدم تكرار ما حصل.

الوقفة الثانية: مما يشكر ويذكر أن هيئة الأمر بالمعروف والمراقبين في قسم المطبوعات كان لهم دور واضح وإيجابي في التفاعل مع الكتب التي يبلغون عنها ويقومون بمصادرتها، قبل البدء في المعرض وأثناء المعرض.

الوقفة الثالثة: الإصرار العجيب من قبل بعض المسؤولين في الوزارة على عدم الرقابة في الفسح لبعض الدور المشبوهة والتي معروفة بطبعها ونشرها لكتب الزندقة والمجون كدار الجمل ودار المدى وغيرها.

الوقفة الرابعة: لم تمنع الدور ابتداء بل جاءت بكل الكتب ولكن ولله الحمد بفضل الله ثم جهود الغيورين منعت كثير من الكتب بعد وصولها.

الوقفة الخامسة: أن الكتب التي كتبت في التقرير السابق والتي احتوت على كلام فيه قدح في الذات المقدسة جيء بها ثم منعت لما بلغت جهة الرقابة، وهنا نتعجب لماذا لم تمنع ابتداء مع حصول التنبيه ولماذا هذا الإصرار الغريب من قبل الوزارة على الفسح لكل ما ينشر مع تأكيدنا أن هذا الفسح المطلق لا يوجد حتى عند الدول الكافرة التي لا تؤمن بالله ولا باليوم الآخر.

الوقفة السادسة: جاءت الدور السيئة وبعلم الوزارة بكتب زندقة وإباحية جديدة غير التي كتبت فيها التقارير وسوف يظهر من خلال قراءة تفاصيل هذا التقرير، والسؤال يتكرر لماذا هذا الإصرار الغريب من قبل الوزارة.

الوقفة السابعة: هناك بعض الملاحظات كوجود بعض النساء السافرات مما كان ملتفتا للنظر ومثيراً لغضب كثير من الزوار ممن لم يعتادوا في البلد على مثل هذه المظاهر.

الوقفة الثامنة: إصرار بعض الدور على بيع الكتب التي تصادر منهم فإذا صودرت بعض كتب الإلحاد والمجون في اليوم الأول يقوم صاحب الدار بإعادة مجموعة أخرى للبيع وكأنه لم ينبه، وهنا نتعجب الوزارة لم تقم بأي إجراء عقابي لهذه الدور مما كان عاملاً رئيسياً في جرأتها ووقاحتها في بيع هذه الكتب، وهنا نتساءل أين دور وزارة الإعلام؟

الوقفة التاسعة: بعض الكتب التي بيعت في المعرض السابق وعليها الملاحظات التي كتبت في التقرير السابق ووصلت لوزارة الإعلام والمسؤولين في البلد بيعت في هذا المعرض كديوان نزار قباني (المليء الزندقة والمجون) وكسلسلة كتاب الناقد مواجهات السيف والقلم وغيرها (الصريحة في الإلحاد والزندقة) كثير.

تفاصيل التقرير
(نماذج لبعض الكتب التي بيعت في معرض الرياض الدولي لعام 1429هـ)

أولاً:كتب الإلحاد والزندقة:
المثال الأول: الأعمال الشعرية لفاضل العزاوي –منشورات الجمل-:
1- جاء في ص23: (أرغب أن أمنح اسمي للشيطان أو الله).
2- جاء في1/ ص25: (رأيت ألهي معي دون ستر).
3- جاء في 1/ص 103: (هذا زمان الوحش في دم الله على الجدران).
4- جاء في 1/ص109: (عرفنا الموت فينا، في مهب الريح والنار، تراتيل نبي تائه عاري).
5- جاء في1/ ص113: (كإله بدوي في الصحاري يتغرب).
6-جاء في 1/ص148: (افتحي الباب كي نعبر الوطن الذي نام فيه الإله).
7-جاء في 2/ص53: قصيدة بعنوان (صباح الخير أيها الله):
صباح الخير أيها الله!!
أكيد أنك تعرفني جيداً
رغم أننا لم نلتق من قبل...
كان بودي حقا أن أزورك....
لولا أنني أجهل عنوانك في السماء...
أعرف أنك مشغول كثيراً
كلنا مشغولون في الحقيقة هذه الأيام...
أعتقد أنهم يتملقونك يا سيدي
خوفا من تسفيرهم إلى الجحيم
داخل شاحنات مغلقة
أو طمعاً في الحصول على شقق مؤثثه في الجنة....
ولكن ماذا يهمني من ذلك كله
مادمت أريد أن أحدثك كصديق
لاتهمه الأرباح والخسائر...
فكرت أن أخابرك
إلا أنني لم أعثر على اسمك في دفتر التليفونات...
دعنا نلتقى حقا ذات مرة
أنت أيضا تحتاج إلى الراحة...
الباب مفتوح تفضل أيها الله وادخل!!
لقد انتظرتك دائماً)أ.هـ باختصار
وهل بعد هذا الكفر والإلحاد كفر نعوذ بالله من الكفر والضلال حسبنا الله ونعم الوكيل.

المثال الثاني:كتاب الفترة الحرجة –نقد في أدب الستينات رياض نجيب الريس –نشر دار رياض الريس –سلسلة كتاب الناقد:
1- جاء في ص91: (وشاعر السؤال الجارح الذي يلقيه بوجه كل من يطالعه: في وجه حبيبته، ووجه وطنه، ووجه منفاه، ووجه الله!!).
2- جاء في ص183: (هناك أشياء أخرى تهدد الحرية: منها المدينة التي يعشقها المؤلف، والتي يسمع فيها صوت الله وصوت الشيطان يبثان على الموجه نفسها والتي هي ساحة صراع على المستوى الفردي والجماعي).

المثال الثالث: روايات حيدر حيدر (وهذا الزنديق الذي ألف رواية وليمة أعشاب البحر والتي سب فيها الله صراحة قاتله الله وعلى أثرها خرجت المظاهرات في مصر ومات بعضهم فيها، والعجيب أنه بيعت كل رواياته في دار ورد –سوريا وإليك بعض المواضع التي فيها زندقته):
1- جاء في رواية الوعول ص 16: (آه آه هو ذا الجسد السيد، الجبار، العظيم، الرحمن، والذي لا راد لمشيئته، يبتدأ خلقه الخاص داخل هذه السموات الأرضية الزرقاء)
2- جاء في رواية الوعول ص 23والتي يقدح في المسلمين وفي بلادهم ويعلي من شأن الكفار: (كلمة امرأة في بلاد المسلمين –الطغاة بالفطرة –تبدوا وكأنها المعادل الموضوعي لكلمة (بغي) قد أبدوا قاسيا في هذا الحكم لكن المرأة التي ولدت في أسرة مسلمة وحدها التي تعرف جحيم هذه الحالة، الجواب الداخلي هو احتقار الرجل والثأر منه في لحظة الغفلة).
3- جاء في رواية الوعول ص25-مشككا في اليوم الآخر والبعث بعد الموت: (كنت أفهم ولا أفهم، وكنت أسأل نفسي: ألهذا الرجل حياة أخرى لا أعرفها).
4- جاء في رواية الوعول ص81-متهما بعض الصحابة بالردة،ومعرضاً بالنبي صلى الله عليه وسلم وكلام آخر فيه زندقة: (عندما قرر أبو ذر الغفاري نبذ الدين، ودعوة الناس إلى الثورة صعق والي دمشق الأموي، استدعاه وسأله: أترتد يا أبا ذر؟ فاجأ أبو ذر الوالي: ما عاد في الإسلام متسع لكلينا، قال الوالي دهشاً: ولكن كيف يعود الصحابي وثنياً؟.........
قال معاوية -وهو يمسح لحيته بهدوء- افتقد الملك أهله بعد هجر وأخيراً عاد إلينا طائعاً مختاراً، ما نحن يا أبا ذر إلا ملوك وسادة هذه الأمة منذ عبد مناف وسنبقى.
هز الغفاري رأسه مغتاظاً، نظر إلى الأفق الصحراوي الشاسع قال الغضب الأحمر فلي عينيه: يا ابن أبي سفيان: ليست المأساة هنا إنها في الدعوة التي صاح صاحبها فيكم: إذهبوا فأنتم الطلقاء).
5- وجاء في رواية الوعول ص82-يحكي قصة قتل الجعد بن درهم -: (سأل الأعرابي الجعد: يا ابن درهم أتؤمن بالله؟
رد الجعد: عن أي إله تسأل؟
بوغت الأعرابي من السؤال المشرك، قال مستغرباً: وهل هناك إلهان يا ابن درهم؟
ابتسم الجعد: بلى إله معاوية وإله أبي ذر.
وسأل الأعرابي بفضول: ولكن بماذا يختلفان؟
رفع الجعد رأسه ونادى عالياً بصوت داوٍ لتسمع الحشود التي ستشهد مصرعه بعد كلمته الأخيرة:الإله الأموي: سمين متخم ضاحك، من شدقيه ينز اللحم والدم والحقد، أما إله الغفاري فهزيل جائع حزين، قلبه يقطر مرارة وشمساً وتعباً..)
6- وجاء في رواية الوعول ص84-يروي قصة مقتل غيلان الدمشقي بشكل خيالي مختلق مكذوب ليدس زندقته وكفره وإلحاده لعنه الله -: (قال غيلان –بحزن غاضب-: ما عاد الدين للفقراء، والله ما عاد يطعم جائعاً ولا يكسوا عارياً، ولا ينصف مهاناً، صار الأموي الغني إله دمشق، الذي يحيي ويميت............
قال غيلان الخارج: سئمت معادلة التوفيق والتلفيق، إلى الجحيم رب بني أمية ورب المعتزلة..)
7- جاء في رواية الوعول ص 42: (أوه يا إله الأبالسة والكلاب..).
8- وجاء في رواية الومض لحيدر حيدر -عامله الله بما يستحق-ص8 مستهزئاً بما ورد حول الجنة وبما في القرآن وأنه أساطير:(وقالت أيضاً: ربما كان من أولئك الذين حكت لي جدتي عنهم تذكرت حكاياها وأساطيرها القديمة التي كانت ترويها لي في العشيات: كهوف نائية مهجورة خلف مدائن الإنسان، نحتت في السطر، يعيش فيها بشر عافوا المدن، غادروا أجسادهم واكتفوا بالمن والسلوى، ينزل عليهم من ضمير الغيب.يعمرون آلاف السنين، أرواحهم تغادر العالم متى شاءت لها، ثم تعود كخطف البصر.
كنت أنذهل وهي تروي فأقول: جدتي: أليسوا آلهة؟إذ ذاك كانت تنهرني قائلة: حاشا...هؤلاء يا صغيري هم الأشخاص النورانيون.
أصمت مرتعداً من الخوف لكني أغتاظ لعجزي عن التمييز بين الله والنواني.
....(إلى أن قال): كثيراً ما كانت تهول لي العقاب، وعندما كنت أسألها:
جدتي: الإله أليس بشراً مثلنا؟
كانت تستشيط غضباً، تتهمني بأن روحي شريرة، وأنني ولد أستحق الجلد على هذه الأسئلة.
ويوماً أحرجتها بنزقي الصبياني: جدتي.لماذا لا ينْزل الرب على الأرض ليرى فواجع البشر، يعيش بين العباد وينسف الشرور؟وثبت بغتة، وسدت لي فمي، ثم صفعتني على وجهي وراحت تتمتم: استغفر الله، استغفر الله.لا بؤاخذه يا رب، ثم انهمرت دموعها لكنها ما لبثت أن احتضنتني وطوقتني بحدب لافة بذراعيها وثوبها الرث حول جسدي وهي ترتعد فرقاً من صاعقة ستنزل على بيتنا وتحرقه.
في تلك الليلة اطمأنت جدتي إذ حمتني من الصاعقة، لكن الصاعقة نزلت فوق بيت جيراننا الفقراء، وقتلت أطفالاً ليسوا شياطيناً ولا يثيرون أسئلة محرمة).
9- جاء في رواية الومض ص22-معرضاً بالنبي لوط عليه السلام -: (وانبهق التذكر: ماري غرسة الشهوة ولدت مني ثم عادت إلي استرددت شهوتي هذا ما حدث للوط في زمن ما بعد الطوفان، جدي اضطجعت معه ابنتاه، وأنا اضطجعت مع ابنتي)
10- وجاء في رواية الومض ص 57-معرضاً بنبينا الكريم صلى الله عليه وسلم -: (كان الرجل المنسي سيد قومه في غابرات الحق طلع من ضمير الصحراء عشية ليل وثني كان يتيماً كما هو الآن وكان يحب الرعي، رعى البهم ورعى البشر وكان يعشق الوحدة والنساء، ولم يكن غبياً امتص زمنه وارتقى متن رغباته، كان يحيا ويبرر ويعرف ما تريده تلك النفس المتطلعة، النفس الملتهبة، وعلى مر الزمن صار حكاية ثم مجداً وغاب).

المثال الرابع: رواية الوشيجه للكاتب الماجن الملحد (هنري ميلر) نشر دار المدى:
وهذا الكاتب معروف بفحشه ومجونه وإلحاده وبعض كتبه منعت في الدول الغربية ومن عجب أن تترجم أو تطبع فضلاً عن أن تنشر وتباع في بلاد مهبط الوحي والرسالة.
1- جاء في ص5: (ما المشكلة؟سواء كان المرء هو الواحد الأحد أم كان له ند، ما المشكلة في ذلك؟).
2- جاء في ص41: (وأخيراً اتخذ من الكائن الأسمى (الله)ملاذا له،...........
كل الأديان تعطينا برشامة مغلفة بالسكر لكي نبتلعها).
3- جاء في ص42: (لا حاجة بنا للتمسك بأهداب الله، أو الشيطان، أو الحظ، فسيد المخلوقات جميعاً يأخذ سنة من النوم بينما نحن غارقون في حل اللغز..).
4- جاء في ص45: (قد يكون دوستويفسكي هو الوحيد الذي نجح في اعتناق فكرة الله من خلال إدراك الإنسان الإله، لقد أنسن مفهوم الله، قربه إلينا جعله أكثر قابلية للاستيعاب، وفي نهاية المطاف -وهذا هو وجه الغرابة- جعله أكثر ألوهية).
5- جاء في ص45: (الإنسان هو الذي ابتكر الموت، وليس الله).

المثال الخامس: كتاب نجوم الظهر للكاتب يحيى جابر–سلسلة كتاب الناقد –نشر دار رياض الريس:
1- جاء في ص23: (كنت شيوعياً) وفيه سرد تاريخي لسيرته السيئة،وتصريح وإعلاء من شأن الشيوعية.
2- جاء في ص31: (ياحبيبي يا الله)، وهو فصل يفوح بالزندقة والكفر ومما جاء فيه:
- ص35: (أصلي لك على طريقتي أكثر من خمس مرات).
- ص37: (أدفع الزكاة بطريقة أخرى، مثلاً أدفع بقشيشاً يومياً لنادل المقهى وأسامح الخضرجي والسائق وغيرهم على ما تبقى من قروش، وحين أكفر بك لا أقصد أنت بالتحديد، أقصد أن تسمعني، وأرغب في أن تأخذني إلى جوارك راضياً).
- ص38: (النجوم مرصعة على بدلتك على كتفيك، نجوم تليق بك يا ضابط.. ياضابط الكون والكواكب، لماذا لم تزلزل إسرائيل، ونحن نصلي لك).
- ص39:يقول بطريقة فيها السخرية والتهكم: (يا مجيب يا عليم: هل سيصعد معي "شارل" إلى الجنة نفسها؟شارك صديقي المسيحي الماروني، هل سنأخذه معنا إلى جنة المسلمين؟، و"هايكلي" تلك الفتاة الألمانية اليهودية هل سأراها على ضفاف أنهار العسل واللبن؟).
- ص40: (يا واهب روحي خذها أنت، ولا تدع ذلك الملتحي يخطفها ويصعد إلى الجنة على حسابي).
- ص41: (يا قادر..يا مقتدر. يا أول يا آخر: لماذا لا تركل هذه الكرة الأرضية فنرتاح جميعاً من العذاب وأنت من الضجر منا).
3- جاء في ص128تحت عنوان (إلى يهودي أعرفه): (ربما أنت تائه الهوية، وأنا أيضاً لا أعرف نفسي أأنا الآن عربي أم لبناني أمسلم أم علماني)
4- ويقول في ص136تحت فصل بعنوان (خجل) ويصف فيها ذكره –أجلكم الله –بطريقة وقحة دنيئة، ثم يقحم لفظ الجلالة بطريقة تنم عن كفر وإلحاد مكشوف حيث يقول –لعنه الله -: (وكم من لحظة حب هزتني (يعني الجماع) وفتحت عيني كأعمى، فرأيت وسط الصراخ الأنيق ما يشبه الله، أو الله الذي أحب..)

ثانياً: الكتب التي تروج للشيوعية والماركسية وتعلي من شأنها صراحة -مع احتوائها كسابقتها على الزندقة والإلحاد-:
ومن الأمور الملفتة للنظر كثرة الكتب التي تتحدث عن الشيوعية وعن الماركسية ويظهر أنه إحياء متعمد لكل التوجهات الفكرية الضالة نسأل الله السلامة والعافية.
المثال الأول: كنت شيوعياً لبدر شاكر السياب –منشورات الجمل.

المثال الثاني: الفكر العربي وتحولات العصر –رؤ ى وأفكار من وجهات نظر ماركسية مختلفة (كريم مروة:حاوره عبدالاله بلقزيز –نشر دار الفارابي.

المثال الثالث:مبادئ الشيوعية –فرديريك إنجلس –نشر دار الفارابي:
ويكفي أن أنقل لك بعض الأسئلة التي أوردوها حول الشيوعية والماركسية ثم يجيبون عنها فقد جاء في ص62-63:
"هل سيرفض الشيوعيون الأديان القائمة؟
جواب: إن جميع الأديان المعروفة حتى الآن كانت تعبيراً عن مراحل من التطور التاريخي لشعوب منفردة أو مجموعات من الشعوب. غير أن الشيوعية هي تلك المرحلة من التطور التاريخي التي تجعل كافة الأديان القائمة دونما أهمية وتلغيها)

ثالثاً:ظهور كتب تقد وتستهزئ بالحجاب وتدعوا وتعلي من شأن السفور:
المثال الأول: حجاب المرأة المسلمة لحسين علي لوباني الداموني –نشر الانتشار العربي:
ملخص ما في الكتاب الدعوة إلى السفور والاستهزاء بدعاة الفضيلة وحجاب المرأة، وينقل عن بعض العلمانيين الذين يقدحون في الحجاب عبر مجلاتهم، ويتهم النساء التائبات من الفنانات وغيرهن بأن دوافع الحجاب مادية، ويشيد بدعاة السفور كقاسم أمين والطهطاوي وغيرهما وفي قدح في العلماء والمصلحين الداعين للحجاب وسب وشتم لهم.

المثال الثاني: رمزية الحجاب مفاهيم ودلالات د.عايدة الجوهري –نشر مركز دراسات الوحدة العربية:
والكتاب يدور ويدندن على تقديم الرؤية العلمانية وأن الحجاب عادة وثنية، وأن الآيات والأحاديث لم تفهم فهماً صحيحا بل مغلوطاً وفيه تحريف لكل النصوص الشرعية في هذا الباب وتحريض وإعلاء من شأن دعاة السفور والدعاية للموقف الغربي من المرأة والصراحة بأحقية السفور على الحجاب.

رابعاً:الروايات الخليعة والماجنة:
واستمرار المسلسل الدنيء في نشر المجون والخلاعة عبر روايات ساقطة وهابطة يستحي العاقل عن ذكرها والإشارة لها فضلاً عن مسلم يؤمن بالله واليوم الآخر، ولو خشية أن يكون هناك دعاية لمثل هذا المجون لذكرنا الأمثلة والشواهد.

والله الموفق والهادي إلى سواء السبيل.
وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

ليت شعري من يخبرني هل يوجد في زبالة الكتب هذه كتا ب ينكر محرقة الهلوكوست؟؟ والخلاصة بما أن الوزارة سمحت لكتب تسب الله تعالى علواً كبيرا وتهزأ من الذات الإلهية, إذا سوف أسب من سمح لهذه الكتب وأقول بدون أي حرج لعنة الله على من كتب هذه الكتب وعلى من سمح لها في بلادنا وهو يعلم بذلك كائناً من كان" وإذا كانت الجهات المسئولة لاترى غضاضة بذلك , فأرجوا أن لاتنكر على من يتطاول عليها لانها كما رضيت بكتب الزندقة فمن باب أولى أن تسب هي وهو أقل شيء بحقها وهذه هي حرية التعبير يادعاة الحرية ؟ يامن تبحثون عن زبالة الأمم وآفاتها وتأتون بها لنا وأنتم فرحين, قبحكم الله ما أحقركم ؟ عجب والله أفي حصن الإسلام يستهزا بالله وبدينة وبالفضيلة ماذا بقي لنا من دين إذ يسب الإله ونحن أحياء؟ دول كافرة تطلب إعتذار عن أي غلط في بعض التعابير الصحفية ونحن نسمح بالفجور والزندقة ونحميها ؟نبرأ الى الله من فعل السفهاء ونعوذ بالله من طريق البوار.

فضيلة الدكتور ناصر الحنيني ، وفقه الله السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أشهد الله على حبك فيه , وجعل ماقمت به في موازين حسناتك ...وجحة لك والله لانملك الا الدعاء بأن يرزق ولي امرنا الملك عبدالله البطانة الصالحة التي تعينه على الخير وتدله عليه انه ولي ذلك والقادر عليه ،، حسبنا الله ونعم الوكيل اللهم اليك نبراء ماقمت به وزارة الاعلام اللهم لاتؤخذنا بما فعل السفهاء منا . يارب ارحم والطف بنا اللهم انصر دينك وكتابك وسنة نبيك صلى الله عليه وسلم اللهم ردنا لكتابك وسنة نبيك أمين أمين أمين

لماذا لا يسمحون بكتب ضد الحكومة مثلا؟؟؟؟؟؟؟ أم هنا فقط يتذكرون الرقابة الشديدة!!!!!!!! لا حول ولا قوة إلا بالله.. اللهم عليك بالمنافقين والعلمانيين ومن على شاكلتهم..آمين

جزا الله خير الشيخ ناصر الحنيني على هذا الجهد المبارك

الله يجزاك الجنة وأيضا جزاك الله كل خير على أنك أنزلته بعد المعرض لأن بعض الناس (( نحذر من جهة ويشتري الكتب المحذر منها من جهة )) والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شكرا لكم ياشيخ على جهدكم المبارك وأسأل الله عزوجل ,أن يطهر الاعلام عن الكفر والفسوق والعصيان ونرى فيه الطهر والعفاف والاستقامة

ضاغف الله أجركم ورفع قدركم على هذه التجلية لكتب الكفر والزندقة والإلحاد .. (ولا تحسبن الله غافلا عما يعمل الظالمون ، إنما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الأبصار ) !! .

جزاالله الدكتور أحسن الجزاء على منافحته عن الدين والفضيلة على كل من منبر .... والله لقد بدأت الهجمة شديدة على مبادئنا وقيمنا ولا يستغرب لها إذا كانت من أهل الفسق والمجون فهم جنود إبليس ولكن العجب العجاب أن يكون ممن تربى في بلد الإسلام وعاش صفاء العقيدة ثم هم اليوم يضيقون بعقيدتهم ويصفونها بالظلم وهضم الحقوق ولا سيما الكثير من النساء اللاتي يرددن في كل محفل المطالبة بحقوقهن حتى أنهن يرين أن الحجاب والعفةهي من الأغلال التي وضعها عليهن المجتمع وأن تركه هو حق من حقوقهن .

هذا و الله سبب الغلاء و انقطاع المطر عن البلاد و تسلط الاعداء شكر الله لك يا شيخ ناصر على هذا الجهد الذي نسأل الله أن يجعله في موازين حسناتك و الشكر موصول على من قام بمنع هذا الفساد العظيم اللهم لا تؤخذنا بما فعل السفهاء منا

نفع الله بهذا الجهد المبارك و أعجبني هذا البحث وتلك النقولات الصريحة ليتضح للجميع ذلك الكفر والجرأة على الثوابت ، بدلا من العمومات في الانكار التي قد لا تقنع البعض ..

اللهم إنا نبرأ إليك مما صنع هؤلاء المجانين اللهم إنا نعوذ بك من الحور بعد الكور ومن الضلالة بعد الهدى اللهم اكفنا شر الأشرار وكيد الفجار حسبنا الله ونعم الوكيل...

الله ينور لك شيخنا الفاضل ولا يجعل ما اصابنا بسبب فعل سفهائنا ولا بسبب سكوتنا على المنكر . ونسال الله ان يجعلنا ممن يذود عن دينه وذاته وسنة نبيه محمد صلى الله عليه وسلم . وحسبنا الله ونعم الوكيل حسبنا الله ونعم الوكيل حسبنا الله ونعم الوكيل

اللهم أحفظ الغيورين ودمر الخونة المنافقين

كان بودي الاتذكر هذه الامور فكثير من الناس لايعلم بهاوهي قد تهيج الشخص لاستمراء هذه المقالات والعياذ بالله.

ليس من المستحسن نقل العباراتالكفرية ، حتى لا تستمرئها آذان الناس. صحيح ان الناقل برئ اذا سلمت نيته، ولكن هذه النقولات لا تستساغ، وقد قوطعت جرائد كثيرة لأنها أعادت الرسوم سيئة الذكر من باب مناقشة القضية، فكيف بموقع رزين ومنبر من منابر العقيدة. يجب أن تبقى آذاننا نقية وبعيدة عن مثل هذه العبارات والله أعلم

كذلك أخرج الاسلام قومي شبابا مخلصا حرا أبيا جزاك الله الجنة يا شيخ على هذا البيان الذي يدحر بغاة الفساد والرذيلة أسأل الله االكريم أن يجعلها في موازين حسناتك يوم تلقاه لتكون شاهذ وعلامة على نصرة دين الله أفلح وجهك..

بارك الله في جهدك وعلمك يا دكتور ناصر وبمثل هذا التكاتف والعمل المنظم والجاد يُقضى - بإذن الله - على جهود شياطين الانس والجن خصوصا وأننا نعيش في مظلة دولة إسلامية تعهدت بتطبيق الشريعة ، والأنظمة العامة للبلاد التزمت التزاما تاما بتطبيق الشريعة أثابك الله يا شيخ ناصر ونفع بك

آه ثم آه يالقهر , ثم بعدذلك يأتي ويقول من أين اتى الإرهاب ؟؟ المسؤلين بوزارة الإعلام هم احد اثنين لا ثالث لهم 1-جهلة حمقا لا يعلمون شيئاً, فكان الأولى لهم ترك الامرالى اهله واصحاب العلم والمعرفة والمثقفين من البلد الامينين الشرفاء 2- او انهم خونه مفسدين في الارض يريدون المار لهذا لبلد ويريدون افساد اهله . مرتزقة مدفوع لهم... ونحن نطالب يكتي الشيخ سفر الحوالي ان تباع في الاسواق وفي المعارض , وكذلك كتب سيد قطب ومحمد قطب وروايات محمد الحضيف وغيها من كتب الامينين للامة ولهذا البلد الذين منعت كتبهم.

جزيت خيرا هل وصلت هذه الملاحظات لوزارة الاعلام؟ فعلاً المعرض كان فيه بعض المنكرات كالنساء المتبرجات والكتب القادحة في ذات الله. هداهم الله جميعاً

شكر الله لك ياشيخ ناصر على جهودك ولاحرمكم الله الاجر وحسبنا الله ونعم الوكيل نعم المولى ونعم النصير

جزاكم الله ألف خير وأشهد الله على حبكم يافضيلة الشيخ

الحمد لله رب العالمين وصلى الله وبارك وانعم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم اسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يبارك في جهود القائمين على الموقع جزاكم الله خيرا لهذا البيان المهم والذي لم أجد من سبقكم إلى التطرق إليه بهذا التفصيل والذي نحتاجه كثيرا هذه الأيام ورغم انه أضاف ألما آخر وهما جديدا إلا أنه زاد في الوعي ونبه الغافل وبين المرحلة الخطرة التي قد وصل لها التساهل من قبل بعض المسئولين والمشرفين على الأعلام تجعل المسلم يتساءل عن سبب ذلك . هل وصل الجل بهؤلاء المسئولين إلى حد أنهم لا يعرفون معنى مثل هذه الأمور التي لا تخفى على الإنسان البسيط فضلا عن طالب العلم أو الشيخ المتخصص!! أم أنهم يشاركون أصحاب هذه الأفكار أفكارهم إلا أنهم نظرا لوجودهم في هذا البلد الذي تفضل الله عليه بكثرة وجود العلماء والدعاة إلى الله وبالتالي لا يستطيع هؤلاء الذين يحملون هذه الأفكار العلمانية والإلحادية من إظهارها صراحة أمام الملأ فيجدون في هذه الدور والكتب ما يعبرون به عما يعتقدون ويفكرون ؟ وكلا الأمرين مر وصعب كما قال الشاعر إن كنت لا تدري فتلك مصيبةٌ وإن كنت تدري فالمصيبة أعظمُ وأي مصيبة أعظم من أن يكون المسئولين في الإعلام أو المنظمين لهذا المعرض جُهال بالشريعة إلى حد يجد الملحد المجاهر بإلحاده والماجن الذي يفتخر بمجونه والمعادي للإسلام الذي بانت عداوته ,سهولة في إظهار رأيه ونشر أفكاره بين أبناء مجتمع هو الأنظف من بين جميع المجتمعات ! والمصيبة تكون أعظم وأطم إذا كان هؤلاء المسئولين يحملون أصلا أفكار مسمومة مثل أصحاب الكتب المنحطة أمثال (نزار قباني و حيدر حيدر) أو الإلحادية لأمثال ( حيدر حيدر أيضا وفاضل العزاوي وغيرهم) أو أصحاب الدور التي تنشر هذه الكتب وتروج لها مثل (دار الجمل) والتي يملكها والبائعون فيها حتى ملحدون يعيشون في ألمانيا رفضهم المجتمع العراقي الذي كانوا ينتمون إليه . ولقد تعجبت من وقاحة البائع فيها ونزقه وتصريحه بالإلحاد حتى أنه حين مرور رجال الهيئة للتنويه بالصلاة يقول مسمعا من كان قربه ( أي إله هذا الذي تريدونني أن أصلي له؟ ) ! إن الترويج لمثل هذه الأفكار والكفريات جريمة عظيمة تهدم الدين الذي على أساسه يقوم مجتمع صالح آمن وعلى أهل الرأي والأمر والمشورة أن يبينوا ذلك في كل محفل وأن يحذروا المسلمين حكاما ومحكومين من خطر ذلك , وهل ترويج المخدرات أعظم خطرا من ترويج هذه ألأفكار القاتلة !! ألآ يعاقب مروج المخدرات بعقوبات تصل إلى القتل ؟ ويعاقب متعاطيها بحد شرب المسكر ؟ ألآ يساءل مسائلة شديدة أو يعاقب أي مسئول يتهاون مع المروجين للمخدرات ؟ فلماذا لا يساءل أو يعاقب من لا أقول روج لهذه ألأفكار المسمومة ,لا بل من تهاون في ترويجها أو مع مروجيها ! إذا كان هذا التساهل والتهاون ينمي عن فكر مسبق أو دخائل خفية لدى هؤلاء المنسقين أو المسئولين عن المعرض فهذه مصيبة عظيمة وخطر داهم يجب أن ينتبه له , فهل كان دمار البلدان الإسلامية عقائديا وفكريا بل وسياسيا واقتصاديا إلا على يد أمثال من يحمل هذه ألأفكار . من قاد الثورات ضد الحكومات وصنع الانقلابات باسم الحرية والاشتراكية والعدل في الثروات وإصقاد ألاستبداد وهذه الشعارات التي بان زيفها إلا هؤلاء ؟ من اسقط الملكية وقتل العائلة المالكة في العراق إلا الحزب الشيوعي بقيادة عبد الكريم قاسم المهداوي؟ من ثار أيضا على الحكم وجر العراق للدمار والحروب غير حزب البعث العربي ألاشتراكي ؟ ومن أثار القلاقل وأزال الملكية في مصر غير ألأحزاب اليسارية العلمانية؟ ومن دخل بدبابته إلى الجزائر بعد التحرير من الاحتلال غير بن بلا وحزبه اليساري الاشتراكي؟ والقائمة تطول في سرد خطر هؤلاء ليس على فكر الشعوب وعقيدتهم فحسب بل استقرار البلدان وعلى وجود الحكومات فأي حكومة تريد استقرار شعبها وثبات ملكها لا تدع لهؤلاء مدخل عليها ولا تعطي هؤلاء أي تساهل . ولكن للأسف فإن الحكومات في الدول الإسلامية لا تزج في السجون غير ما يسميهم هؤلاء العلمانيون ( بالإسلاميين ) تنقصا ونقمة. وكأن الانتساب للإسلام صار منقصة وقدحا وكأن المنتسب له مجرم وناقص العقل وكأن الإسلام خطر يهدد استقرار البلدان ويهز عروش الحاكمين !!! والعجيب الغريب الذي يدمي القلب أن يتشدق بعض أبناء هذا البلد بهذه العبارات ويتكلم عن بعض الجرائم التي فعلها قوم جهال سذج يحملون فكرا مسموما حاربه الاسلام منذ أول فجره , فيقول ساخطا ناقما( هؤلاء الإسلاميون .وفعل الإسلاميون ) وكأنه يقول أنا لا أنتمي للإسلام وكأنه يقوا إن من يتحزب للإسلام ليس إلإ مفجر ومكفر لا بل ويصرح بعضهم عن مبادئ الإسلام ما هي إلا مبادئ تحث على العنف والقتل والتخريب وإن الإسلام نظرا لكون مبادئه لا تسمح بخروج المرأة سافرة متبرجة أو تعمل مختلطة بالرجال أو لأنه لا يسمح بالغناء والموسيقى والرقص فإنه دين رجعي لا يصلح لهذا العصر . وأن هذا البلد متأخر عن ركب الحضارة والتقدم بسبب التزامه بمبادئ الاسلام. ونسي أو تناسى هذا المغرور أن هذا البلد قبل انتشار الدعوة السلفية فيه إلا أعرابا يقتل بعضهم بعضا ويغزوا بعضهم بعضا بل وكان بعضهم يقطع طريق الحجاج ويسرقهم. كان يغير بعضهم على بعض كحال العرب في الجاهلية ومن أراد مصداق ذلك فليذهب لبعض قرى البادية هنا ويسمع كلام كبار السن . يتكلمون بفخر عن فلان لأنه غزا على القبيلة الفلانية وساق إبلهم ويسمون ذلك (كسبا) يقولون فلان ذهب لغزوا القبيلة الفلانية وكسب كذا وكذا من إبلهم . وهكذا هذه حياة أهل هذا البلد قبل انتشار السنة وانتشار الدعوة السلفية إلا قليلا من سكان المدن التي كانت فيها بقية من خير وكان فيها علماء إجلاء إلا أن السائد كان هي البداوة التي كان هذا حالها. هذا ناهيك عن الفقر المدقع والجهل بكل معانيه . ولأن هذا المغتر ولد في وقت النعم والرخاء نسي أو تناسى حال آباءه الذين لا يزال بعضهم حيا يحكي هذه الأحوال التي ذكرت طرفا بسيطا منها . وهل هذا الرخاء الذي يعيش فيه أهل هذا البلد إلا بسب التزامهم أكثر من سواهم بالسنة ! والتزام حكومته بتطبيق الشريعة ! إن دخولهم التاريخ من أوسع أبوابه واستمرار حكمهم لهذا البلد الكبير على ما يقرب من 300 مئة عام لم يكن لولا الفضل والخير الذي كان عليه الإمام محمد بن سعود رحمه الله تعالى وبسب نصرته للسنة والدعوة السلفية التي جاء بها الإمام المجدد محمد بن عبد الوهاب رحمه الله تعالى . أفبعد هذا يأتي مغرور ويقول إن الاسلام لا يطور شعبا ولا يرفع من شأن الإنسان ولا يكون سببا في استقرار البلدان! وأختم قولي بقول عمر رضي الله عنه ( نحن قوم أعزنا الله بالإسلام فمهما ابتغينا العز بغيره أذلنا الله) وللحديث بقية إن شاء الله تعالى

واحر قلباه نطق الرويبضة وظهر الفسادوتطاول الأوغاد على رب العباد فيا موت زر إن الحياة ذميمة ويا نفس جدي إن دهرك هازل

جزاكم الله ألف خير وأشهد الله على حبكم يافضيلة الشيخ ناصر دين الله منصور

جهد عظيم من شيخنا وفقه الله وكثر من امثاله

كتب الله أجرك وحمانا من الفتن والمضلات .

بسم الله معرض الرياض الدولي للكتاب الذي ترعاه وزارة الثقافة والإعلام السعودية حرب مكشوفة وواضحة على الإسلام ، وهو كغيره من نشاطات الوزارة ومابرها صار أداة مع أدوات أخرى منها : الصحف اليومية الثمان والتلفزيون بقنواته الثلاث والأندية الأدبية وجمعيات الثقفاة والفنون والجمعيات الثقاية المتخصصة التي وقعت في أيد معرفوة الفكر والتوجه المهلكين وكذا الأسابيع الثقاية التي تنفذها باسم بلاد الحرمين وهي منابذة ومنافية لهوية هذه البلاد وسياساتها العامة مما يترك انطباعا في تلك البلدان التي تنفذ فيها تلك الأسابيع ان البلاد السعودية غير مطبقة للإسلام فيما يعلم العالم كله أنها التي ترعى الحرمين الشريفين وتضم مهبط الوحي ومنطلق الرسالة وقبلقة المسلمين ومحجهم إلى يوم القيامة ؟؟ تلك الجهزة التي صارت رسالتهم سياسةالهدم لقيم الإسلام والالتفاف على حقيقة أن هذه البلاد لا تصلح بغير الإسلام ولذا فأهل الفساد والنوايا الواضحة المناوئة لهذه البلاد لا يريدون لها الخير ، وقد وضح لكل احد أنهم يسعون جاهدين وفي سباق مع الزمن عبر هذه النشاطات والمنابر إلى نشر الفتن والسعي في الأرض بالفساد الذي لا يبقي ولا يذر ، ولذا فنحن من منطلق الحرص على هذه البلاد ندعو عقلاء المسؤولين كافة في هذه البلاد إلى النظر في هذه السياسة الإعلامية والثقافية التي تتخذها وزارة الثقافة والإعلام بقيادة الوزير إياد مدني ، وعلينا أن نرفع الغشاوة عن العيون لنعرف حقيقة ما يراد بهذه الابلاد من وراء أنشطة الوزارة ومنابرها وصحفها واجهزتها من الشر والسوء الشاملين . اللهم احفظ بلاد الحرمين ممن يرد بها الشر والفساد والفتنة . أبها 10/4/1429

نعوذ بنور وجهك الذي أشرقت له الظلمات والنور من أن يحل بنا غضبك أو ينزل علينا سخطك ، لك العتبى حتى ترضى ولا حول ولا قوة إلا بك 0 اللهم لا تسلبنا ستر إحسانك وقنا مصارع السوء 00 والطف بنا في سائر تصرفاتنا اللهم ارزقنا من اليقين ما تهون به علينا مصائب الدنيا ، فوالله إنها مصيبة 00 مصيبة الدين فلقد كان حذيفة ابن اليمان رضي الله عنه ، يقول : كان الناس يسألون رسول الله عن الخير وكنت أسأله عن الشر مخافة أن يدركني ، فقلت يا رسول الله إنا كنا في جاهلية وشر فجاءنا الله بهذا الخير ، فهل بعد هذا الخير شر ؟ قال : { نعم } ، قلت وهل بعد ذلك الشر من خير؟ قال { نعم }، وفيه دخن قلت ومادخنه ؟ قال : ( قوم يهدون بغير هديي أبواب على نار جهنم ، من أجابهم عليه قذفوه فيها ) 0 قلت يارسول الله صفهم لنا : قال هم من جلدتنا ويتكلمون بألسنتنا 0000 رواه البخاري 0 هذه هي أوصافهم ، ولقد صدق الله إذ يقول فيهم : ( وجعلناهم أئمة يدعون إلى النار ويوم القيامة لاينصرون ) القصص41 لقد أتعبتمونا ياأبناء جلدتنا 00 كلما حاولنا جمع الشتات ، وإحياء الموات ، انبعثت علينا شياطين الإنس التي لن تكف بأسها00 والله لقد أحزنتمونا ، ومزقتم أكبادنا ، كقطيع من الوحوش لاتتحرك إلا بغرائز السوء 00 ، ماذا تريدون ، وبأي بصيرة تنظرون إن كان عندكم بصيرة 00، من أي الناس أنتم ؟ ماذا تنطوي عليه صدوركم 00 إنه سر نعجز عن تعليله ! ولكن لاضير فهذه سنة الله في خلقه ، ومن شاء فليطالع دفتر الخليقة فهم في كل عصر يعيشون ويتوالدون ، همهم إطفاء نور الله ( في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا000000 إن آلام الأمة الإسلامية قديماَ وحديثاَ متشابهة الأحداث والفتن نكبات تترى ومصائب تتساقط فمن ظلم اليهود الخائنين ، إلى فساد النصارى الضالين 0 إلى غدر المنافقين 00 وتعلو المصيبة ويتفاقم شرها ، وتكون أشد ألماً ومضاضة على النفس ، وأعمق جرحاً عند تنكر الصديق وعقوق القريب وسببا في شماتة الأعداء ، وتشفي الحاقدين أهكذا يكون شكر النعم ! لقد أنعم الله عليكم بنعم شتى وأعظمها نعمة الإسلام ، ثم نعمة هذه البلاد بلاد الحرمين ومهبط الوحي ، التي تأكلون من خيراتها وترتعون في أرضها آمنين ، ثم نعمة الأمن والأمان ، ثم نعمة المال والرفاهية التي لايكاد يوجد له مثيل في بلد من بلدان العالم فهي منبع النور والهدى ، ومأوى أفئدة المحبين ، مع سلامة منهجها وحفظها للأعراض 0 ماذا تريدون ؟ لماذا لا تدعونا نعيش في نعم الله آمنين 00 لقد بتنا نخشاكم ، ونخشى شركم المستطير ، أتعلمون لماذا ؟ لآن أفعالكم إيذانا بنزول العذاب الإلهي – نعوذ بالله من سخطه – لماذا تريدون أن يمحق الله علينا نعمه بأفعالكم الرذيلة أليس لكم في ما أصاب الأمم عبرة أليس لكم عبرة في قوم سبأ يوم قالوا ( ربنا باعد بين أسفارنا ) أم أنكم أصلا لا تقرءون كتاب الله ، ولا تعلمون مابين دفتيه ! أليس لكم في زلزال تسونامي عبرة يوم جمعوا بين الشرك والسحر وارتكاب الفواحش ، وكانوا لا يتناهون عن منكرٍ فعلوه 00 لماذا تأصل طبعكم على الخيانة لأمتكم ، ومن قبله الخيانة لله ولرسوله ، ماهذا البلاء الذي سلط علينا بأيدكم ، لماذا تريدون ان تحولوا منح الله لنا الى محن ؟ إنكم تدعون الحضارة والتقدم ، وماهو إلا التخلف والتراجع إلى الوراء إلى عهد الجاهلية ، لكنها جاهلية من طراز حديث 00 إنه عصر الذل والتنازل عن الشرف والكرامة ، ونحر كل فضيلة 0إنها حضارة بالتفكير المقلوب الذي انطلق أصحابه بالتخريب والفوضى في أرجاء العالم الإسلامي ، جاهلية هوجاء عن معرفة الحق ، يامن طرحتم عقولكم جانباً إذ لم تستمعوا لقوله سبحانه : (ياأيها الذين آمنوا لاتخونوا الله والرسول وتخونوا أماناتكم وأنتم تعلمون ) الأنفال 27 أي حضارة لو رأيتم أبناءكم يكفرون ويرتدون عن دينهم ، ويلبسون الصلبان، أي تقدم عندما تقع أعينكم على إحدى بناتكم وهي تمارس الفاحشة ، وتسير وراء شهواتها منحرفة أخلاقها أ في اعتقادكم أنكم لن تشربوا من الكأس الذي أذقتموه المسلمون ؟ فإن من مكر الله بالذين يمكرون السوء ، أن يجعل نتاج أعمالهم عليهم ، أليس لكم ذرية وزوجات ؟ تخربون بيتوتكم بأيديكم ! إنكم لا تدركون خطورة تهوركم وجهلكم المركب 00ولن تجنوا إلا الحسرة والخيبة في الدنيا الآخرة ، فمن يزرع الشر لا يحصد إلا شراَ 0وصدق الذي قال : مآرب مالت في الحياة لأهلها عذاباً فصارت في الممات عذاباَ

عنما يُقتحم السياج ويتعدى الغرائز والمجون إلى اختلال العقيدة وتوغل في متاهات الإلحاد فهذا ما لم يصل إليه تصورنا 00 أن يفسح بكتب جاءت إلينا بقضها وقضيضها وشرها تتعدى على الذات الإلهية ( تعالى الله عما يشركون ) وكتب تنكر وجود الله ، وكتب تنتقص القرآن الكريم ، فذلك مثار سخط الخالق ، ثم مثار سخطنا ، جاءت بخيلها ورجلها لتخلع لباس الإيمان المتبقي في نفوس أهل هذه الأرض الطاهرة 00 وتطحنون مابقي من قيم ! إنه لأمراً جللاً مهددا 00 فعسى ألا يكون ذلك إيذاناً بنزول العذاب ، شاهت الوجوه وبئسما فعلتم ، يامن تنتسبون إلى الدين وتجورون عليه 0 خزي وعار ، ونضج عن طوايا خبيثة ، إن الأصنام القديمة سقطت – بيد - أن أصناماً جديدة ظهرت سرقت مشاعر الناس ولبهم 00 باتوا أمواتاً غير أحياء 0 يقول سيد قطب رحمه الله : ( الشيطان نفسه لم ينكر وجود الله سبحانه ولا صفاته ، أي أنه لم يكن يلحد في الله من ناحية العقيدة ، إنما الذي فعله هو الخروج على ( الدينونة لله ) وهذا ماأورده جهنم هو ومن اتبعه من الغاوين 00 فلا قيمة لإسلام يدين أصحابه لغير الله في حكم من الأحكام ، سواء كان هذا الحكم خاصاً بالاعتقاد والتصور ، أو خاصاً بالشرائع والقوانين أو خاصاً بالقيم والموازين فالدينونة لله هي الإسلام 00 والدينونة لغير الله هي الجاهلية الذاهبة مع الشيطان ) لم يعد همكم الحرية وسفور النساء والاختلاط ، واحتلال عقول الشباب، وتعطيل قدراته ، لم يعد همكم ان يربى أبناءنا وبناتنا على الفحش والدعارة ، بل تعداه إلى أنكم تريدون من الأمة أن تقع في حبائل الكفر والشرك والإلحاد ! وهذه فرصتكم ، فلقد اخترتم الوقت المناسب ، أنتم وأولياءكم الذين سُحرتم بهم 0 عندما رأيتم من شبابكم وفتياتكم جيلاً شارداً عن الحق ، لوثت أفكاره أطباق الفسق والدمار فورثت لنا جيلا ً أضاع للصلاة ، وتمرد على الأمهات والآباء ، وقلوبا مبلدة عن الحق ، ذبلت تكالفيهم الشرعية 00 قلتم في أنفسكم : فلنخرجهم من تراثهم القديم 00 وننشئ جيلاً ملحدا كافراً ، يُحشر في زمرتهم – نعوذ بالله - فحسبنا الله ونعم الوكيل 0 (فوربك لنسئلنهم أجمعين عما كانوا يعملون ) الحجر 93 وإننا لا نعتقد أن هذا ما وصلت إليه أذهانكم 00 فأنتم أبرياء ، أنتم لا تريدون إلا الحرية فقط أنتم تملكون المواهب ، وتملكون القدرات ولكن قد تُجمد العقول أحياناً 00 في حين أنها صعدت إلى القمر 0 إن هذه مخططات من هم أشد منكم مكراً ، فلقد وجد اليهود والنصارى موطئ قدم لهم في بلادنا ، أرض مفروشة بالفل والريحان ، جهزها لهم – أنتم – ففي حين أن أعمالكم عشوائية أما بالنسبة لهم فهي ثمرة جهد حثيث يبذله هذا الغرب المسعور، فهنئياً لكم يوم أن كسبتم مودتهم فقد دنوا كثيراً من أهدافهم 00والله تعالى يقول : ( يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا بطانةً من دونكم لا يألونكم خبالاً ودوا ما عنتم قد بدت البغضاء من أفواههم وما تخفي صدورهم أكبر قد بينا لكم الآيات إن كنتم تعقلون ) آل عمران 118 باحث في الكون لا يعرف من الإسلام شئ إنه الفلكي الإنجليزي ( سير جيمس جينز) : يقول : (أما الآن فالآراء متفقة إلى حد كبير في الجانب الطبيعي من العلم إتفاقاً يقارب الإجماع على أن نهر المعرفة أخذ يتجه نحو حقيقة غير مادية 00 نحن واجدون في الكون دلائل تنبئ عن وجود قوة مدبرة مسيطرة ) إن استطالة الطغاة من رعاع المسلمين ، الذين يحاولون إعادة الجاهلية المسحوقة ، والليل المظلم إلى أمتهم 00 ممن يريدون أن يستأصلوا شأفة الإسلام ويُستكوا صوته ، الذين لا يستمعون إلى كلمة الحق لأنهم يدركون أن ليس لديهم ما يدفعون به هذه الكلمة ، وسيركزون مستقبلاً – أعني قريباً - على شل فاعلية الإعلام الدعوي ، ولن يلقوا لآراء المصلحين بالاُ مهما كثرت أعدادهم ، أوبُحت أصواتهم 0 كيف لا ! وهم مسحورون بحضارة التغريب الذين يجحدون ( قرآننا ) ويريدون أن نتبع قرآناً جديداً من صنع بنات أفكارهم ، و يروجون بيننا مبتدعات ، مثل أن تؤم الرجال في الصلاة امرأة 0 وإلى متى نعيش هذه المهازل ؟ وهكذا فمزالق الإنسانية الكبرى تبدأ بقطرة ، والزمان كفيل بمن هاجت أهواءهم ، ولو خضع الكون لهم ، لاختلت الموازين ، فسبحان القائل : ( ولو اتبع الحق أهوآءهم لفسدت السموات والأرض ومن فيهن بل أتيناهم بذكرهم فهم عن ذكرهم معرضون ) المؤمنون 71 وفي هذا يقول الله عز وجل مخاطباً داود عليه السلام : ( ياداود إنا جعلناك خليفة في الأرض فاحكم بين الناس بالحق ولا تتبع الهوى فيضلك عن سبيل الله إن الذين يضلون عن سبيل الله لهم عذاب شديد بما نسوا يوم الحساب ) ص آية 26 كم تذرف دموعي عندما أقرأ هذه الآية 00 نعوذ برضاك من سخطك وبمعافاتك من عقوبتك وبك منك لا نحصي ثناءً عليك أنت كما أثنيت على نفسك وهؤلاء الذين يسيرون على نهجهم بودهم أن تموت المشاعر وتجفف الأحاسيس ، إن الدين لديهم – إن كان لديهم دين - جملة من المعارف المبتورة ، وقشور من العبادات ، إن كانوا يؤدن العبادات 0 لقد فقد الدين جوهره حينما سُلب الإيمان ، فلا رهبة ولا رغبة ولا وجل ولا خوف 0 إن انحرافاً عن الطريق المستقيم ، وتقويض بنيان الأمة ، إنما هو تحريف الكلم عن مواضعه وصياحاً أبله ضد الخلق القويم والفطرة السوية ، ففي قوله تعالى : ( وعلى الله قصد السبيل ومنها جائر ولو شاء لهداكم أجمعين ) قال مجاهد : طريق الحق على الله أن يدل عليه ويبلغ إليه حتماً – ويؤيد ذلك ابن كثير فيقول : أخبر سبحانه وتعالى أن طرقاً تسلك إليه ، فليس يصل منها إلا طريق الحق 00 وهي الطريق التي شرعها ورضيها وما عاداها فطرق مسدودة 00 ولهذا قال ومنها { جائر }: أي حائد مائل ، والحائد عن الصراط المستقيم لا يصل إلى الله أبداً 0 نعوذ بالله من نكس القلب ، يقول ابن القيم رحمه الله : نكس القلب حتى يرى الباطل حقاً ، والحق باطلاً ، والمعروف منكراً والمنكر معروفاً ، ويفسد ويرى أنه يصلح ، ويصد عن سبيل الله وهو يرى أنه يدعو إليها ، ويشتري الضلالة بالهدى ، وهو يرى أنه على الهدى ، ويتبع هواه وهو يزعم أنه مطيع لمولاه ، وكل ذلك من عقوبات الذنوب الجارية على القلب 0 3 ويقول محمد الغزالي : إن أمر المسلمين لا يقوم على دعاية كذوب ، ومزاعم جوفاء ، وما تقوم أمة على الهزال ، إن العرب بعيداً عن الإسلام لن يكونوا إلا حطب جهنم – ذاك في الدار الآخرة 00 أما في هذه الدنيا فإن العرب بعيداً عن الإسلام سيأكل بعضهم بعضاً ، ثم يأكل بقيتهم اليهود والنصارى 0 معرض الرياض للكتاب تجاوز لحدود الله ، وانتهاك لحرماته ، وذبح صارخ للأعراض لن يخلف وراءه إلا بيوتاً مدمرة ، ونفوساً محطمة ، وسوف يبكي هؤلاء على سذاجتهم يوما ما ! 0 حيث جر الأجيال إلى مستنقعات العفن والتفسخ ، وخلال أمد محدود يباغت الناس بأنهم على الحضيض 00 كل هذه ثقافة ! أهذه الثقافة في نظركم ؟ إنها ثقافة محنة محزنة ، وخليطاً هائلاً من الترهات والأباطيل ، وعوج مستحكم ، استفاد منه المستبدين في إشباع نهمتهم وفرض سلطتهم ، ولقد كسبتم هذه المرة فقد صفق لكم الجماهير على شعارات زائفة ، حينما كسلتم ونشطوا 00 فلنحصد مع الحاصدين 0 فهم في ضلالتهم يترددون وصدق جل من قائل : ( لعمرك إنهم لفي سكرتهم يعمهون ) فلتعلم الأمة أن هذه الفئة هي الخطر الأكبر الذي يحدق بها ، و والله إنه وباء ينذر بكارثة عظيمة على أرض الجزيرة العربية ، وموطن سيد المرسلين ، وخاتم الأنبياء عليه أفضل الصلاة وأزكى التسليم 00 وما هو إلا تذويب للأمة الإسلامية لتنحدر في عجلة الثقافة الغربية ، وقد سلس عليهم قيادتنا وحققوا جل مصالحهم البغيضة ممتطين حجة الديمقراطية من إغضاء عن الرذائل ، وإحجام المصلحين ، ومصادمة للشريعة علناً لا رادع لهم 00 فغاية آمالهم وأحلامهم أن يجتثوا هذا الدين من أساسه 00 فينطبق علينا قول الـله تعالى : ( ودوا لو تكفرون كما كفروا فتكونون سوآء 000 ) النساء 89 يتداعى أهل الضلال علينا كتداعي الجياع حول الخوان ما أقسى قلبك يابن آدم 00 وما أعظم جحودك لربك ، وصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوله : ( ليس شئ إلا وهو أطوع للــه تعالى من ابن آدم ) رواه البزار ، وحسنه الألباني إن نقابة الأطباء تعاقب أي عضو ينتسب إليها إذا أخطأ خطأًَ طبياَ ، بل ولا ترحمه حتى تنزل عليه العقوبة ، مع أنه لم يقصد ذلك الخطأ 00 فأين النقابة القرآنية ، وأين صوتها في المجامع الدولية ؟ لماذا لا نتربص بآرائهم المنحرفة ، لماذا لا تُناقش شبههم الضالة ، وندحضها ببرهان كتابنا الحكيم ،لكي يسلم لهذه الأمة كيانها كفانا خدعة وكفى جنوحا وواقعنا على النطع استتابا وبات الحال مذموما بئيسا تخليــنا وجافينـــا الكتــابا لماذا لا نضفي حصانة منيعة تحجم الخارجين عليه من سماسرة الرذيلة ، الذين لا يقيمون لشرع الله وزنا ، فستأصل كل من لا يحترم الحق ، وكل من يترنح تحت وطأة هواه لكي يعود الإسلام إلى خصوبته ، وشعائره الموقرة ، وتعاليمه الراسخة ، ليعلو مجد أمتنا فتعود كما قال الله فيها (كنتم خير أمة أُخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون ) رضي من رضي ، وسخط من سخط 00ويأبى الله إلا يتم نوره 0 إنا بحاجة معشر الدعاة إلى شدة لرد الكيد وإذلال المفسدين 00 لابد من النفير بل المسارعة إليه ، فلن يكون البقاء إلا للأصلح وهذا ما قرره كتاب ربنا : ( فأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض ) الحجر آية 17 ففي تفسير السعدي رحمه الله : أن الله شبه مايكون في القلوب من الشهوات والشبهات عند وصول الحق إليها ، بالزبد الذي يعلو الماء 00 وأنها لايزال فوق الماء طافياً مكدراً له ،حتى يذهب ويضمحل ، ويبقى ماينفع الناس من الماء الصافي – الحمد لله أن في كتاب ربنا مايُثلج صدورنا - لابد من التصدي للجهل بالدين ، ولموجات الغزو الفكري والعقائدي ، والإباحية الأخلاقية لابد من عرض الشر أمام أعين شبابنا وبناتنا بصورة منفرة محذرة ومن ثم محاصرة لأهل البغي والفساد والإفساد ، فلقد هم صلى الله عليه وسلم أن يحرق بيوتاً على أقوام لم يؤدوا صلاة الجماعة 00 لولا وجود الأطفال والنساء 00 فكيف بمن يُقلب فؤاده وبصره فيعيث في الأرض فسادا يقول الله عز وجل : ( إنما جزاؤ الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون في الأرض فساداً أن يقّتلوا أويصّلبوا أو تُقطع أيديهم وأرجلهم من خلاف أو يُنفوا من الأرض ذلك لهم خزيٌ في الدنيا ولهم في الآخرة عذاب عظيم * إلا الذين تابوا من قبل أن تقدروا عليهم فاعلموا أن الله غفور رحيم ) المائدة 34،33 إن الإسلام في هذه الجزيرة راسخ ومتجذر في أعماق تاريخها ، منها تستمد قوتها وعزها واستقرارها ، ولا يجادل في ذلك ولا يساوم عليه إلا من سفه عقله أو كان جاهلاً بمهبط الرسالة إننا بحاجة لقوة تحفز الهمم ، وتنقل الأمة إلى رضى الله من تداعيات الأهواء ، والهيمنة على اتجاهاته الملتوية ، وربما لا نستطيع القضاء على الفساد كلياً لأننا في عصر تموج فيه الفتن في بره و بحره ، فعلى الأقل يكون لنا في زعيم العدالة والتنمية في تركيا ( سابقاً ) قدوة : ففي وقته سُر كل مسلم – ذلك أن الزعيم لم يتمكن من حظر بيوت الدعارة بشكل قاطع في اسطنبول بسبب قوة القوانين العلمانية الجائرة ، وبطش العسكر – فإنه التف على ذلك على نحو لايخلو من ذكاء حيث فتح العديد من مشاغل الحياكة ، ودور التوبة التي استوعبت أعداداً كبيرة ممن يريدون التوبة من عاهرات دور الدعارة 0 إنا بحاجة لمزيد من الصبر والثبات ، والجهد المضاعف ، لنصل إلى مرتبة إخوانه صلى الله عليه وسلم – الذين آمنوا به ولم يروه ، الذين ساروا على نهجه اللهم اجعلنا منهم ، واجعلنا من الذين يحملون هم هذا الدين يقول حذيفة ابن اليمان رضي الله عنه : ( يأتي على الناس زمان لأن تكون جيفة حمار أحب إليهم من مؤمن يأمرهم وينهاهم ) ويقول ابن مسعود رضي الله عنه : ( يأتي على الناس زمان يكون المؤمن فيه أذل من الأمة ) 0 ويقول ابن القيم رحمه الله : على القادر على الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بيده ولسانه مليس على العاجز فيهما وقد غر إبليس كثير من الخلق بأن حسن القيام بنوع من الذكر والقيام والصلاة والصيام والزهد في الدنيا 00 وعطلوا هذه العبوديات فلم يحدثوا قلوبهم بها 00 فإن الدين هو القيام بما أمر الله به عليك بطـــريق الحق ولاتستوحش لقلة السالكين ومهما غاب الجو وتلبد ، وأظلم الحاضر ، وادلهمت الخطوب فإنا لن نكن من القانطين بإذن الله 0 ولقد كرم الله عباده المؤمنين وأعلى شأنهم حيث يقول صلى الله عليه وسلم : ( إن الله تعالى أمر المؤمنين بما أمر به المرسلين ) وفي هذا يقول الله عز وجل : ( يا أيها الرسول بلغ ما أُنزل إليك من ربك وإن لم تفعل فما بلغت رسالته والله يعصمك من الناس ) المائدة 67 ولذلك مادام فينا عين تطرف وقلب يخفق فلن يقف في طريقنا زبد ! فالله معنا ، وناصرنا ولو بعد حين 0 0

أتمنى أن بلقى الضوء على الكتاب السعوديين وخاصة الروائيين فمثلا روايات الكاتب محمد حسن علوان ففيها تعدي على ركائز الدين بوضوح بل حتى على الخالق سبحانه انظروا(طوق الطهارة)(صوفيا)

ما أقول الا حسبنا الله ونعم الوكيل .. حسبنا الله ونعم الوكيل .. وجهد يستحق الشكر الكثير .. على ما قدمته .. وإلى الامام جزاك الله خيرا وان شاء الله ما كتبته تجدهـ في ميزان حسناتك ..

لاتعليق اللهم اجبرنا في مصيبتنا وخلفنا خيرا منها
2 + 6 =