ومضة تربوية

د. خالد رُوشه
وعند بعض الناس تصلح المحاسبة عبر سنين طويلة , أولئك الذين أحبوا مراجعة تاريخ مضى راغبين في لقاء الله بعد تطهير أعمالهم وسنيّ عمرهم , وعند آخرين تمثل لحظة النوم لحظة المراجعة ولحظة حديث النفس , يتدبر فيها أخطاء اليوم ومثالب الساعات القريبة الماضية , وعند
يحيى البوليني
وفي هذه اللحظة فقط يمكن أن يتنزل عليهم نصر الله سبحانه , حينما يصل الجميع إلى اللحظة التي يدركون فيها موقف النبي صلى الله عليه وسلم في غار ثور حينما أحاطت به الدنيا كلها وليست معه أية قوة مادية فقال لصاحبه " لا تحزن أن الله معنا " , وحينما يقفون موقف موسى عليه
د. خالد رُوشه
إنها منظومة نورانية وضاءة , وعقد فريد من طهارة ونقاء وشفافية , ينظمها الصادق مع ربه , المخلص له سبحانه , فتتحول حياته جميعا إلى سبيل مستقيم , فيتعلق بربه في حركاته وسكناته , متوكلا عليه وحده , راجيا ثوابه , خائفا من عقابه , هاربا من معصيته , فارا إليه , ساعيا إلى جنته .
د. خالد رُوشه
إن رمضان هذا العام جاء ليذكرنا – أكثر من اي عام مضى – بحقيقة مواقفنا , ومدى تراجعنا , وتخلينا عن مسئوليتنا في حمل الرسالة وتبليغ الأمانة ونصح الأمة , لكأنه جاء ليفضح عجزنا وضعفنا وخورنا , وركوننا للترف وتثاقلنا للأرض , وميلنا نحو الراحة والتنعم , مع ترك المسئولية , وحمل هم آلام الأمة .
د. خالد رُوشه
ينتظر الناس من العلماء والدعاة دوما أن يكونوا قدوة في سلوكهم وأفعالهم , وأن تطابق أفعالهم اقوالهم , وإلا فهم يرونهم بوقا متحدثا وفما واسعا يطلق الصيحات بلا حقيقة ولا أثر ..
د. عامر الهوشان
يقول ابن رجب الحنبلي : واعلم أن سؤالَ اللهِ تعالى دون خلقه هو المتعيّن ؛ لأن السؤال فيه إظهار الذل من السائل والمسكنة والحاجة والافتقار ، وفيه الاعتراف بقدرة المسؤول على دفع هذا الضرر ، ونيلِ المطلوب ، وجلبِ المنافع ، ودرء المضارّ ، ولا يصلح الذل والافتقار إلا الله وحده ، لأنه حقيقة العبادة . ( جامع العلوم والحكم 1/ 481 )
د. عامر الهوشان
رمضان شهر التزود للسنة كلها , ولا يمكن تحصيل ذلك إن لم نستعد له قبل مجيئه , فرجب وشعبان شهران لتخلية النفس من نقائصها , وتحليتها بفضائلها , فإذا أقبل رمضان قطفت الثمار . أسأل الله تعالى أن يبلغنا رمضان و نحن على أتم الاستعداد لاستقباله . آمين
د. خالد رُوشه
والشدائد تقوي النفس , وتقوم الظهر , وتثبته , وتجعله صلبا في مواجهة تقلبات الدنيا , فإن صبر المرء فيها وتوكل على الله ربه , وأخذ بالاسباب , وداوم وصلا بالرحمن الرحيم ذكرا ودعاء والتجاء , فما يلبث أن يعود اقوى وارسخ .
د. نادية محمد
احذر يا من ترضي ,.وتضحك وتقهقه للتفاهات والسخريه والاستهزاء,وقم بثوره ضده, فلا تردد لهم ,ولا تنقل لهم ,ولا تحضر له ولا تفرح لهم ولا تسمع لهم , اعلامنا يستخدم اسلحته الفتاكه ,.فهو يسعد برؤيا الاجساد والرؤس المتطايره , فتنة طائفية ,حلقات العنف والقتل والفوضي ,ثورة لتاجيج الخلافات السياسية التي تخدم
د. محمد العتيق
يدفعك التيار إلى أن ( تبلع العافية ) وتسكت .. وتغض الطرف ، رغم ضعف إبصاره ، عن أن يرى الأخطاء الكبرى
خالد الصقعبي
لا بد للأبناء في أوقات الامتحانات من الموزانة بين التوكل على الله وبذل الأسباب، فحقيقة التوكل تقوم على أمرين هما: الاعتماد على الله عز وجل، وبذل الأسباب
د. خالد رُوشه
أكثر المواقف إيلاما موقف الفرقة بين الاصدقاء , بعدما جمعتهم الصحبة الطويلة , وآنستهم العشرة الحسنة , وعرفت خطواتهم معا الطرقات , وتكاثرت بينهم المشاركات , في السراء والضراء , فتتألم قلوب الكرام من موقف الفراق أشد إيلام , وتنكسر بفقد خليلها , وتتحسر على عهد مضى
د. خالد رُوشه
كثيرون هم الذين ينكرون قلوبهم إذا صاروا في وحدتهم بعيدين عن أصدقاء الخير وصحبة الصلاح , حتى إنهم ليكرهون ذلك من أنفسهم , كيف هم يحسنون بينما هم في الجموع ويغفلون بينما هم في وحدتهم !
صلاح فضل توقة
ولقد كانت هذه الفترة الانتقالية، بين عهدي النبوة، والخلافة الراشدة، من أشد الفترات التي تعرضت فيها الدولة الإسلامية للفوضى والمحن، بغرض قهر سلطان الدولة، والخروج عن طاعتها، وهذا ما مثلته حركات المرتدين، ومانعي الزكاة، التي بدأت بوادرها في نهاية حياة النبي صلى الله عليه وسلم
أميمة الجابر
هذه هي الحياة الزوجية , فالزوجة أساس سعادتها , ولكي تسعد بحياتها داخل أسرتها فهذه بعض صفات يهمها تعلمها وتطبيقها تطبيقا عمليا كي تنعم ببيت سعيد واسرة هنيئة :
د. عامر الهوشان
لقد دفعت هذه العبادة لأهميتها ومكانتها في فهم الرعيل الأول من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم , عبد الله بن عباس رضي الله عنه , ترجمان القرآن وحبر الأمة , دفعته لترك الاعتكاف في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم , والخروج منه لقضاء حاجة مسلم وتفريج كربه و همه .
د. خالد رُوشه
أخذتني الدهشة بينما يطلب مني أحد الاصدقاء الجلوس مع أحد الشباب الذين يشكون في دينهم ! ... ولما راى صديقي هذا الاستغراب على وجهي ورددت متسائلا " أفي الله شك فاطر السموات والأرض " ؟! بادرني قائلا , لا تستغرب , في الايام القادمات سآتيك كل يوم بأحد هؤلاء !
د. خالد رُوشه
إنها نصيحته صلى الله عليه وسلم ووصيته , يقدمها لكل مؤمن اراد الثواب الجزيل والأجر العميم المستمر غير المنقطع , ولمن أراد الصدقة الجارية , والعلم النافع الذي يتركه لينتفع به في الحياة وبعد موته ..
معتز شاهين
تكثر في أوقاتنا تلك شكوى الكثير من الآباء والأمهات من فقدان أطفالهم الثقة في أنفسهم، وعدم قدرتهم على تحمل المسئولية، ويتخوفون من انعكاس ذلك على مستقبل أطفالهم، ولاشك أن الثقة في النفس من أهم الخصال التي يسعي الوالدان لزرعها في نفوس أطفالهم منذ الصغر، ونرى كثيرًا منهم يتأففون لعدم قدرة أطفالهم على إتمام عمل ما لفقدانهم الثقة بأنفسهم.
يحيى البوليني
والمؤمن يحب الطريق ويستعذب آلامه إن كانت في مرضاة ربه حتى إذا لاحت بشائرها نادى كما رفع بلال صوته ناهيا امرأته عن قول ياويلاه فقال بل وافرحاه غدا ألقى الأحبة محمدًا وحزبه , أو يقول مثلما قال حرام بن ملحان عند طعنه بالحربة فنضح الدم على وجهه ورأسه ثم قال: "فزت ورب الكعبة".
حميد بن خبيش
يهتز المجتمع المغربي ,بل وجل بلدان العالم الإسلامي كذلك, بشكل شبه يومي في الآونة الأخيرة , على وقع جرائم بشعة تثير الذهول و الحيرة لتفاهة الأسباب المؤدية لارتكاب الفعل الإجرامي , و في أحيان كثيرة لانعدام سبب مقنع وراء الإقدام عليه
د. عامر الهوشان
ها هو بلال بن رباح رضي الله عنه يقول لامرأته في اللحظات الأخيرة من حياته عندما قالت : واحزناه ! فقال : بل واطرباه ! غدا نلقى الأحبة محمدا وصحبه . ها هو معاذ بن جبل رضي الله عنه يقول في اللحظات الأخييرة : اللهم إني كنت أخافك وأنا اليوم أرجوك , اللهم إنك تعلم أني لم أكن أحب الدنيا وطول البقاء فيها لجري الأنهار ولا لغرس الأشجار , ولكن لظمأ الهواجر ومكابدة الساعات ومزاحمة العلماء بالركب عند حلق الذكر .
د. خالد رُوشه
إننا في حاجة لحسن اختيار لقادة دعواتنا وفصائلنا وتجمعاتنا , وفي حاجة لنفتح الرأي والتشاور في كل قرار يتخذونه,وفي حاجة أن نعلن اعتراضنا بوضوح على كل من خالف قوله فعله وغلا فنحن تحت طائلة السؤال العظيم:" يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِمَ تَقُولُونَ مَا لا تَفْعَلُونَ , كَبُرَ مَقْتًا
د. خالد رُوشه
خطوات قصيرة لتجد نفسك على مشارف عمر كنت تعتبر الواصل إليه يجب أن يلم أوراقه ويرتب متاعه للرحيل , ثم هأنتذا تتراءى أمام عينيك أوراقك, وحقائبك , ويصفق الوقت معلنا الاستعداد للرحيل !
د. عامر الهوشان
المكان الذي تطمئن فيه القلوب وتهدأ فيه الأعصاب وترتاح فيه النفوس , المكان الذي تجتمع فيه الأرواح قبل الأبدان , ويتآلف في ظله الخصماء والفرقاء , فتصفو النفوس بعد كدر, وتتلاقى بعد افتراق , قال تعالى : ( في بيوت أذن الله أن ترفع ويذكر فيها اسمه يسبح له فيها بالغدو والآصال ) النور / 36