شرح منار السبيل كتاب الديات فصل (في دية الجائفة) وباب العاقلة
11 صفر 1436
الشيخ أ.د. ناصر بن سليمان العمر

وهنا لك أن تقارن بين قولهم أول القصة: "يَخْلُ لَكُمْ وَجْهُ أَبِيكُمْ"، وبين مقامهم هذا المقام الذي تقرع فيه سن الندم، وتسكب في مثله عبرات التوبة، ويعض على النواجذ من الأسف...