أنت هنا

5 ربيع الأول 1424
الولايات المتحدة الأمريكية

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية حالة الطوارئ في ثلاثة ولايات ضربتها أعاصير وعواصف رعدية عنيفة ، مخلفة ورائها عشرات القتلى والجرحى وآلاف المنازل المدمرة ، كما أغلقت بعض الطرق الرئيسية في الولايات المنكوبة.
وضربت الأعاصير ثلاثة ولايات أمريكية هي ولاية كانساس وميسوري وتينسي ، وأدت إلى مقتل 32 شخص على الأقل بالإضافة إلى فقد 8 أشخاص، كما دمرت 24 ألف منزل واقتلعت الأشجار وأسلاك الكهرباء، وسد الحطام الذي خلفه الإعصار الطرق الرئيسية والفرعية، وأجل المسافرون من محطة مطار كانساس سيتي الرئيسي، كما منع الحطام في الشوارع حركة المارة جاعلاً المشي مهمة صعبة فيها.
وقال جولي جونسون كاتب المدينة : لم أرى في حياتي أي شيء مثل هذا، لقد كان شيئاً فظيعاً تماماً"
الرّئيس الأمريكي جورج بوش قال أنّ الحكومة الفدراليّة ستتحرّك بأسرع ممكن لمساعدة المناطق المتضررة بالعاصفة " وأضاف: " إن الطبيعة قد تصبح أحياناً قاسية جداً، وأفضل شي يمكن أن نعمله الآن هو الصّلاة من أجل هؤلاء الذين عانوا"
وقتلت الأعاصير والعواصف على الأقلّ حتى الآن 14 شخص في ميسوري وسبعة في كانساس و 11 في تينسي وقال (جين رينتش) عالم الأرصاد الجوّيّة في الخدمة القومية أن إعصاراً واحداً من الأعاصير قطع طريقًا بطول 65 ميل عبر ويست تينيسي.
أما في أركانسو, ساوث داكوتا و نيبراسكا فلم تسجل أي إصابات حتى الآن، حيث ضربت الأعاصير هذه المناطق وقطعت التيار الكهربائي وقلبت الشاحنات.
وبحلول منتصف نهار الأثنين كانت العواصف الرّعديّة المنتشرة في أوهايو و أودية تينسي قد دمرت قرابة 24,000 بيت كما أعلن مسئولو المرافق .

جو بيرد المحامي الموجود في مستشفى جاكسون ماديسون قال بأن المدينة أصبحت تشبه وسط بغداد. (نسبة إلى حجم الخسائر والأضرار التي خلفها الإعصار).
حاكم كانساس كاثلين سيبيليس أعلن سبعة مناطق في الولاية مناطق كوارث .
حيث دمر الإعصار ثمانين منزلاً في مقاطعة كروفورد كانساس.
وقال إدلون بيدين مدير إدارة طوارئ مقاطعة: "أكره قول ذلك ولكن الأعاصير دمرت ثلث البلدة" وأضاف: "الأشجار بدت كما لو أن شخصاً جاء واقتلعها .. إنها فوضى"

إبراهيم الأزرق
سلوى المغربي
د. محمد بن إبراهيم الحمد
سليمان بن جاسر الجاسر
سليمان بن جاسر الجاسر