أنت هنا

9 ربيع الأول 1424
واشنطن – ررويترز

قال مسؤولون في وزارة الدفاع الأمريكية أمس الجمعة أن القوات الأمريكية نقلت عدداً جديداً من المعتقلين أمريكياً إلى سجن غوانتانامو على خلفية تورطهم بأعمال (إرهابية) ضد الولايات المتحدة الأمريكية.وقال المسؤولون أن 30 متهماً جديداً وصولوا إلى سجن غوانتانامو في كوبا حيث توجد قاعدة بحرية أمريكية فيها، وذلك بعد أن قامت واشنطن بالإفراج عن 13 سجيناً في وقت سابق
وقال البنتاجون إن غالبية عناصر الدفعة الأخيرة من المعتقلين الذين نقلوا إلى جوانتانامو أفغان اعتقلوا في أفغانستان وظلوا فيها إلى حين نقلهم. لكن بينهم أيضا عدد محدود ومن الباكستانيين
.ووصل عدد المحتجزين في سجن غوانتانامو الذي يتميز بحراسة أمنية شديدة إلى 680 سجيناً، من بينهم عدد من الأطفال دون سن السادسة عشر.
ولم يمنح أولئك المعتقلون صفة أسرى حرب ولا عرضوا على المحكمة بتهم محددة، وهو الأمر الذي انتقدته العديد من المنظمات المعنية بحقوق الإنسان.
وكانت القوات الأمريكية قد أفرجت في وقت سابق عن 13 معتقلاً في سجن غوانتانامو بعد أن ثبتت برائتهم من التهم الموجهة إليهم.
وأعيد المعتلقون الثلاثة عشر في وقت سابق من هذا الأسبوع إلى كابول حيث أودعوا في مركز الشرطة هناك، وذلك بعدما تعرضوا للاعتقال والاستنطاق في المعسكر لفترة تتجاوز العام.

وقالت السلطات الأفغانية إنها ستفرج عن أولئك العائدين بعد التحقيق معهم لفترة قصيرة للتأكد من أنهم غير مطلوبين. ونقلت وكالة أسوشييتد برس عن المعتقلين العائدين قولهم إن الأمريكيين أفرجوا عنهم دونما تقديم تعويضات أو على الأقل الاعتذار لهم.





إبراهيم الأزرق
سلوى المغربي
د. محمد بن إبراهيم الحمد
سليمان بن جاسر الجاسر
سليمان بن جاسر الجاسر