أنت هنا

18 ربيع الأول 1424
أرتيريا – وكالات

وردت أنباء عن تزايد الشكوك لدى الرئيس الإرتري أسياس أفورقي بمحاولات عديدة تستهدفه داخل العاصمة أسمرا مما اضطرته هذه العمليات من تقليل حركته داخل المدينة وفي أوقات غير منتظمة . و ذكرت حركة الجهاد الإرتري أن أفورقي اضطر لنقل أسرته إلي حامية أسمرا وقاعدة كانيو استيشن الأمريكية وذلك لتوفير أجواء آمنة.و نقلت الحركة عن مصادر عليمة في العاصمة الإرترية بأن أفورقي لا يستبعد أن يكون قد بدأ يفكر في إعادة النظر في بقائه في إرتريا في حالة سوء الأوضاع أكثر من هذا
وتابعت تلك المصادر بأن الفتور الذي يشوب علاقات أفورقي بالمجموعة الأوروبية وكذلك بالخارجية الأمريكية قد يكون أحد عوامل الصداع لأفورقي الذي أخذ ينفض عنه رفقاؤه القدامى من الجبهة الشعبية منذ اعتقال مجموعة ال(15) التي كانت تعاونه في أجهزة الحكم المختلفة .


إبراهيم الأزرق
سلوى المغربي
د. محمد بن إبراهيم الحمد
سليمان بن جاسر الجاسر
سليمان بن جاسر الجاسر