أنت هنا

23 ربيع الأول 1424
واشنطن - وكالات

وافق مجلس النواب الأميركي الذي يهيمن عليه الجمهوريون مساء الخميس بأكثرية 361 صوتا مقابل 68 على ميزانية عسكرية بقيمة 400.5 مليار دولار للسنة المالية 2004.ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية أن مجلس الشيوخ قد تبنى قبل ذلك صيغته الخاصة لميزانية الدفاع للسنة المالية 2004 التي تبدأ في تشرين الأول أكتوبر المقبل بأغلبية 98 صوتا مقابل صوت واحد هو السناتور الديموقراطي روبرت بيرد الذي عارض مشروع الميزانية.والصيغتان اللتان اقرهما مجلسا الشيوخ والنواب متشابهتان وتحملان نفس الأرقام حسب ما أعلنت مصادر برلمانية.
وينص مشروع الميزانية العسكرية للجيش للسنة المالية 2004 اللذان اقرهما مجلسا الشيوخ والنواب على حوالي 70 مليار دولار لشراء أسلحة وتسعة مليارات لتمويل مشاريع أنظمة دفاعية قومية مضادة للصواريخ بالإضافة إلى زيادة 4.1% على رواتب الطواقم العسكرية.
وترتفع الميزانية المخصصة للأبحاث والتطوير إلى 63 مليار دولار.
وازدادت ميزانية الدفاع التي تمتص حوالي 20% من كامل الميزانية الفدرالية بنسبة 4.7% نسبة إلى ميزانية السنة المالية 2003 وتخطت كثيرا مبلغ ال399.7 مليار دولار الذي طالب به الرئيس جورج بوش.
ويذكر أن الرئيس الأمريكي جورج بوش أعلن في أول تقرير تعده الإدارة الأمريكية عن الكلفة المتوقعة للحرب على العراق والتي ستبلغ حوالي 75 مليار دولار.

إبراهيم الأزرق
سلوى المغربي
د. محمد بن إبراهيم الحمد
سليمان بن جاسر الجاسر
سليمان بن جاسر الجاسر