أنت هنا

1 ربيع الثاني 1424


جرت في روسيا أول مسابقة على مستوى الاتحاد الروسي لحفظ القرآن الكريم منذ انهيار الاتحاد السوفيتي عام 1991م.
وأقيمت المسابقة التي شهدت إقبالا من طلاب الجامعات والمدارس الدينية بمختلف الأقاليم الروسية في جامعة "ريو" الإسلامية الروسية بمدينة قازان عاصمة إقليم تتارستان.

وشارك في المسابقة 90 شابا و 20 سيدة من مختلف الأقاليم الروسية، فيما ضمت لجنة التحكيم عددا من العلماء من مختلف الجمهوريات الإسلامية بالاتحاد الروسي، إضافة إلى أعضاء من هيئة التدريس بالجامعة الإسلامية برئاسة عثمان حزرات إسحاقوف، رئيس الجامعة الذي يشغل في الوقت نفسه منصب مفتي تتارستان.

ونقلت وكالة الأنباء الإسلامية عن الشيخ سليمان زاريبوف نائب مفتي تتارستان ونائب رئيس الجامعة الإسلامية قوله إن هذه أول مسابقة تجري على مستوى الاتحاد الروسي، مشيرا إلى أن المسابقات السابقة كانت تجري على مستوى الجامعة فقط.
وأضاف أن المسابقة تهدف إلى دفع الشباب إلى تعلم دينهم والكشف عن المواهب الجديدة من حفظة القرآن الكريم.

وأشار زاريبوف إلى أن الجامعة الإسلامية الروسية هي أول وأكبر جامعة إسلامية في روسيا، حيث أنشئت عام 2000م، مشيرا إلى أنها تضم عددا كبيرا من الطلبة من كل الأقاليم والمناطق الروسية مثل سيبيريا والشيشان.

إبراهيم الأزرق
سلوى المغربي
د. محمد بن إبراهيم الحمد
سليمان بن جاسر الجاسر
سليمان بن جاسر الجاسر