أنت هنا

3 ربيع الثاني 1424
واشنطن - وكالات


أعلن رئيس المنظمة الدولية للطيران المدني (اياتا) جيوفاني بيسينياني أمس الاثنين أثناء افتتاح الجمعية السنوية ال56 للمنظمة في واشنطن أن قطاع الطيران الجوي سجل خسارة تقدر بحوالي 25 مليار دولار في عامي 2001 و2002.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية قول بيسينياني أنه في العام 2002 خسرت الشركات الأعضاء في المنظمة الدولية للطيران المدني 8.3 مليارات دولار في مجال رحلاتها الدولية ويمثل هذا المبلغ على مدى سنتين خسارة اكثر من 14 مليار دولار وإذا ما أضفنا الخسائر التي مني بها النقل الداخلي فان القطاع يكون قد خسر على المستوى الدولي حوالي 25 مليار دولار في العامين 2001 و2002.
وتابع بيسينياني أن القطاع وفي إطار الجهود التي يبذلها بهدف المزيد من الفعالية استغنى عن 400 ألف وظيفة.

وأكد بيسينياني أن هناك أسماء شهيرة مثل وسويس اير واير افريك وسابينا وتي دبليو ايه قد اختفت.
وشدد بيسينياني أن قطاعنا تعرض لأربع مصائب كبرى هي على التوالي انعكاسات اعتداءات الحادي عشر من سبتمبر 2001 وتباطؤ الاقتصاد العالمي والعراق والالتهاب الرئوي الحاد (سارز) كان تأثيرها مدمرا.

ويذكر أن هناك العديد من الشركات التي تقدمت بعطاءات للخصخصة وأنه سيتم البت فيها قريبا بالتعاون مع منظمة اياتا وهى المنظمة الدولية الوحيدة المسئولة عن الخدمات المقدمة للراكب .

إبراهيم الأزرق
سلوى المغربي
د. محمد بن إبراهيم الحمد
سليمان بن جاسر الجاسر
سليمان بن جاسر الجاسر