أنت هنا

8 ربيع الثاني 1424
كوسوفا - وكالات+


قتل جنديان أمريكيان من قوات حفظ السلام الدولية العاملة في كوسوفا اليوم الأحد خلال تحطم مروحية أمريكية عسكرية من طراز (AH 64)

وأعلنت مصادر عسكرية أمريكية أن القوات الأمريكية فتحت على الفور تحقيقاً حول سبب الحادث الذي وصفته المصادر العسكرية أنه لا يحمل علامات فعل عدائي.

صرح بذلك الرائد هيلاري لوتون الناطق بلسان القوات الأمريكية العاملة في كوسوفا، وأضاف لوكالة رويترز للأنباء أنه لا يمكنه الحديث الآن عن أي سبب محتمل لحصول الحادث الذي أصاب المروحية الأمريكية من طراز (AH 64).

وأعلن الرائد الأمريكي أن أسماء الجنود القتلى الأمريكيين سوف تبقى سرية إلى أن يتم تبليغ ذويهم أولاً.

وكان الجنود الأمريكيون يتبعون لمخيم بوندستيل العسكري حيث أكبر قاعدة عسكرية في كوسوفا والتي تبعد قرابة (25) ميلاً جنوب العاصمة الإقليمية برشتينا.

وكانت قوات تابعة للأمم المتحدة انتشرت في كوسوفا وصربيا بعد عمليات التصفية العرقية التي شهدها المسلمون في البوسنة والهرسك على أيدي القوات الصربية.


إبراهيم الأزرق
سلوى المغربي
د. محمد بن إبراهيم الحمد
سليمان بن جاسر الجاسر
سليمان بن جاسر الجاسر