مراحل ووقفات في تربية الأبناء
3 صفر 1425

هذا الموضوع مقدمة لحلقات سوف تنزل متفرقة –بمشيئة الله- لفضيلة الشيخ أ.د/ناصر العمر.

مدخل: متى تبدأ التربية؟
أهمية تقسيم مراحل العمر والتعامل مع كل مرحلة بما يناسبها.
ما سأذكره في كل مرحلة قد يكون خاصاً بها، وقد يكون لتلك المرحلة وما بعدها.
العناية بالجانب العاطفي.
العناية بالجانب الإيماني.
العناية بالجانب الأخلاقي.
العناية بالجانب العقلي.
معنى "إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلا الضَّالِّينَ" (الفاتحة:5-7)

ما قبل الولادة:
1- اختيار الزوجين. (يشمل الأهل والأقارب).
2- ما يقال عند الجماع.
3- العناية بالجنين.

بعد الولادة:
1- الأذان والإقامة.
2- تسمية المولود.
3- العقيقة.

مرحلة الطفولة:
1- الاتفاق بين الأبوين على منهج لتربية الأولاد وخطورة الخلاف في ذلك.
2- الحذر من الخلاف عند الأولاد.
3- العناية بالصغير، وخطأ تصور أنه لا يفهم.
4- الإجابة على الأسئلة.
5- القدوة الحسنة.
6- خطورة التدليل.

مرحلة السابعة وما بعدها:
وفيها يدخل المدرسة ويؤمر بالصلاة.
1- أهمية التعاون بين البيت والمدرسة.
2- إلحاقه بالمسجد في حلقات التحفيظ.
3- اصطحابه إلى المسجد لأداء الصلاة.
4- الأقارب وما أدراك ما الأقارب.
5- المثل الأعلى.

مرحلة المراهقة:
وهي من أخطر مراحل العمل وأصعبها، وفيها تبدأ معاناة الأسرة، وتحتاج إلى التعامل معها بمهارة.
1- الأصدقاء، ويشمل اختيار الأصدقاء.
2- تدريبه على تحمل المسؤولية وبناء شخصيته المستقلة.
3- لا تدع لأحد أن ينفرد بتربية ابنك مهما كانت ثقتك فيه.
4- العناية بالغرائز وتوجيهها وعدم كبتها.

مرحلة ما بعد المراهقة (مرحلة الرجولة):
1- تحمله للمسؤولية وبث الثقة فيه.
2- إعداده للاستقلال بنفسه.
3- ربطه بعمل يناسبه.
4- تزويجه.

وقفات تربوية:
1- الدعاء، والاستعانة(1) بالله وأثرهما.
2- أهمية أسلوب الإقناع حتى مع الصغير وإتاحة الفرصة ليعبر عما في نفسه وخطورة الكبت.
3- اختيار الوقت المناسب للتوجيه.
4- مراقبة الأبناء والتوازن في ذلك.
5- خطورة الثقة الزائدة بما لا يتناسب مع عمره.
6- بين التحطيم والغرور.
7- كيف نواجه الفشل الأول.
8- أهمية بناء الرقابة الذاتية.
9- الضرب وكثرة العتاب والتأنيب.
10- الثالوث الخطير "إن الشباب والفراغ..."
11- أهمية مبدأ الثواب والعقاب والتوازن في ذلك.
12- عدم التساهل في الأخطاء الصغيرة، والتعامل معها بما يناسبها (انظر 19).
13- العدل مع الأولاد، وعدم التفرقة بينهم كالحب والمال والتقدير والاحترام.
14- معرفة قدرات كل ابن والتعامل معه وفق ذلك (مراعاة الفروق الفردية بالمواهب والسن ونحوهما)، وهذا من العدل مع إقناع الآخرين بأسباب التفريق، حتى لا يشعروا بالظلم.
15- لا بد من إتاحة الفرصة للابن في أن يعبر عما في نفسه، وخطورة الكبت، وكن مستمعاً جيداً، وقلل من الكلام ما استطعت.
16- خطورة التناقض بين قنوات التربية في داخل البيت وخارجه.
17- استثمار الأحداث الخاصة والعامة لتربية الأولاد.
18- إغلاق منافذ الشر.
19- كيف يتعامل مع معطيات العصر (إنترنت – كمبيوتر – هاتف).
20- البدائل المباحة، وأخف الضررين.
21- التحصين الذاتي وأثره على الفرد.
22- الحكمة في معالجة الأخطاء، بين الإفراط والتفريط.
23- أهمية الأمن بالنسبة للأولاد وأثره في التربية (الأمن النفسي – والحسي – والمالي – الأمن في اليقظة والمنام).
24- خطورة الشماتة القلبية والقولية والفعلية.
25- خطورة الدعاء عليهم.
26- الصبر وعدم اليأس مع استمرار الدعاء.
27- دع الآخرين يساعدونك في حل ما يعترض تربية أبنائك (اعرض مشكلتك على أهل الاختصاص) أو بعض الأقارب والأصدقاء "فَابْعَثُوا حَكَماً مِنْ أَهْلِهِ وَحَكَماً مِنْ أَهْلِهَا إِنْ يُرِيدَا إِصْلاحاً يُوَفِّقِ اللَّهُ بَيْنَهُمَا إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيماً خَبِيراً" (النساء: من الآية35).
28- الاستغفار وأثره في مواجهة المشكلات.

___________
(1) معنى "إياك نعبد وإياك نستعين" هنا: تعبيده لله والاستعانة بالله.

موضوع جد مفيد و لكن يحتاج إلى تفصيل و أمثلة أكثر

نرجوا الفصيل
CAPTCHA
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
12 + 7 =