13 رجب 1429

السؤال

هل هذه الفروق صحيحة ويبنى عليها أحكام شرعية؟
هناك أربعة فروق بين دعوة النملة ودعوة الهدهد :
1- أن دعوة النملة كانت لبني جنسها (النمل) ,
أما دعوة الهدهد فكانت للبشر (من غير جنسه )
فأدنى مستوى للدعوة أن تدعو جنسك ,
وأعلى مستوى أن تدعو غير جنسك ,
2- أن دعوة النملة كان في مملكتها ,
أما دعوة الهدهد فكانت لمملكة أخرى .
3- أن دعوة النملة كانت لدفع عذاب دنيوي عاجل ,
أما دعوة الهدهد فكانت لدفع عذاب أخروي آجل .
4- أن دعوة النملة كانت من باب الشفقة على الخلق ,
أما دعوة الهدهد فهي من باب الغيرة للحق :
(الا يسجدوا لله الذي يخرج الخبء في السماوات والارض ويعلم ما تخفون وما تعلنون )!

أجاب عنها:
الشيخ أ.د. ناصر بن سليمان العمر

الجواب

الحمدلله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده.
فهذه استنباطات تدل على موهبة جيدة، واستعداد مبكر لتدبر القرآن، لكن ليست دقيقة، ففي بعضها نظر، لذا أنصح الأخ بالرجوع إلى كتب التفسير وتحرير ما ذكرت ، وفقك الله وسددك.
والله أعلم وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

إبراهيم الأزرق
د. محمد بن إبراهيم الحمد
سليمان بن جاسر الجاسر
سليمان بن جاسر الجاسر
إبراهيم الأزرق
سلوى المغربي
د. محمد بن إبراهيم الحمد
سليمان بن جاسر الجاسر
سليمان بن جاسر الجاسر