الفتاوى

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
عبدالعزيز بن باز رحمه الله
صالح بن علي بن غصون رحمه الله
اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء
صالح بن علي بن غصون رحمه الله
عبد الرحمن البراك
د.عبدالكريم الخضير
الشيخ أ.د. ناصر بن سليمان العمر
صالح بن علي بن غصون رحمه الله
أ. د . ناصر بن سليمان العمر
عبدالعزيز بن عبد الله آل الشيخ
صالح بن علي بن غصون رحمه الله
محمد بن عثيمين رحمه الله
صالح بن علي بن غصون رحمه الله
صالح بن علي بن غصون رحمه الله
د. عبد الله الجبرين رحمه الله
صالح بن علي بن غصون رحمه الله
صالح بن علي بن غصون رحمه الله
أ.د. سليمان العيسى
عبدالعزيز بن باز رحمه الله
عبد الرزاق عفيفي رحمه الله

قطع العلائق عن الخلائق(*)

إنَّ سر الاعتكاف وغايته، الخلوة بالله وتفريغ القلب وقطع علائقه بالخلائق؛ ولهذا كان اللائق بالمعتكف أن يكون مُنهمكا في التنسك والعبادات الخاصة، مقبلا على ربّه بتخلية القلب لله، والإلحاح في طلبِ رضاه، والإلحاف في نيل مغفرته وعفوه، كما قال عطاء: مثل المعتكِف كرجل له حاجة إلى عظيم، فجلس على بابه، يقول: لا أبرح حتى تقضي حاجتي، وكذلك المعتكِف يجلس في بيتِ الله يقول: لا أبرح حتى يُغفر لي»(1).