من الموقع

بعد أن انقشع غبار المعركة في غزة، {وَرَدَّ اللَّهُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِغَيْظِهِمْ لَمْ يَنَالُوا خَيْرًا وَكَفَى اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ الْقِتَالَ وَكَانَ اللَّهُ قَوِيًّا عَزِيزًا} [الأحزاب: 25]، يحسن بنا أن نقف وقفات لنستخلص من المعركة دروسها وعبرها، ولكون المجال لا يتسع للوقوف عليها جميعها، فنكتفي بالمرو

خواطر عام مضى وعام أطل
2 محرم 1436
د. عبد الرحمن المحمود