ومضة تربوية

سعد العثمان
الإسلام دين الفطرة لا يتصور منه، أن يصادر نزوع الإنسان الفطري إلي الضَّحِك والانبساط، بل هو على العكس، يرحب بكل ما يجعل الحياة باسمة طيبة، ويحب للمسلم أن تكون شخصيته متفائلة باشَّة، ويكره الشَّخصية المكتئبة المتطيرة، التي لا تنظر إلي الحياة والنَّاس إلا من خلال منظار قاتم أسود
أميمة الجابر
سنن الله في الأرض جعلت دوما مع العسر يسرا ومع الضيق فرجا , فالحزن تتبعه سعادة والجوع يتبعه شبع والظمأ يتبعه ري والتعب يتبعه راحة والمرض يتبعه عافية والهجر يتبعه لقاء ووصال والظلام يتبعه نور, بل والدموع تتبعها البسمات والخوف يتبعه أمن والفزع يتبعه طمأنينة وسكينة
د. خالد رُوشه
من عرف الدنيا لم يفرح لرخاء, لأنه مؤقت زائل ، ولم يحزن لشقاء, لأنه مؤقت متغير ، قد جعلها الله دار ابتلاء وامتحان سواء بالسراء أو الضراء , وجعل الآخرة دار جزاء , فجعل بلاء الدنيا لعطاء الآخرة سببا, وجعل عطاء الآخرة من بلوى الدنيا عوضاً , فيأخذ ليعطي, ويبتلي ليجزي
د. عامر الهوشان
ونظرا لكثرة الأوقات التي يستحب فيها الدعاء ويستجاب , حيث تتجاوز تعدادها العشرين زمانا ومكانا , فإني أريد أن أقتصر في هذا المقال على فضل الدعاء بين الأذان والإقامة , نظرا لتكراره كل يوم بخلاف غيرها من الأوقات التي قد تكون في العام مرة كما هو الشأن في ليلة القدر , أو في الأسبوع مرة كما هو الحال مع ساعة الاستجابة يوم الجمعة , أو في اليوم مرة كما في الثلث الأخير من الليل......الخ وغفلة كثير من المسلمين عن اغتنام هذه الدقائق الذهبية
د. خالد رُوشه
العلاج التربوي الأمثل عند ورود الظن السيئ على قلب المؤمن أن يدفعه قدر ما شاء , وأن يتأوله بالأعذار قدر ما يستطيع ويمكن , وأن يستعيذ بالله منه , وأن يتذكر البراءة الاصلية لصاحبه , ويذكر من حسن صفاته , ومن جميل أفعاله السابقة . قال ابن قدامه : متى خطر لك خاطر سوء على مسلم، فينبغي أن تزيد في مراعاته وتدعو له بالخير، فإن ذلك يغيظ الشيطان ويدفعه عنك. وإذا تحققت هفوة مسلم ، فانصحه في السر
د. صفية الودغيري
إن عواطفنا تتلوَّن بألوان الحياة التي نعيشُ مخاضَها وامتحانها بحُلْوِه ومرِّه وشدَّته وعُسْرِه .. كما تتلوَّن أفكارنا ومواقفنا وردَّات أفعالنا وتتغيَّر وتفقدُ الثَّبات على أصلها الأول .. ويبقى الجذْرُ والمنبت الطيِّب هو البداية والنهاية
د. عامر الهوشان
من العلماء من اعتبر الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر سادس أركان دين الله الخاتم أهمية , نظرا لمكانة هذه الشعيرة العظيمة في الإسلام , ويكفي أن الله تعالى جعل خيرية هذه الأمة منوط بتحققها بفريضة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر
د. خالد رُوشه
عشر ذي الحجة إذ تمثل موئل توبة إنما تواسي من أهل الإيمان من لم يستطع أن يحج بين الله الحرام ممن كان عزمه أكيدا ونيته منعقدة؛ فكأنها تقول له : جفف دمعك , فإن الشريعة الغراء تفتح لك أينما كنت ابواب القبول , وتدعوك إلى العبادة المخلصة , وتناديك أنّ لك ربا يقبل التوبة عن عباده ويغفر السيئات
أمير سعيد
إنه خلوص العبادة لله، وثبوت العرفان والشكر إليه، والانصياع إلى أوامره، وتحقيق أصل السعادة وجوهرها.. إن العيد هنا. عند الذكر، عند تمجيد الله، عند إعلان التوحيد بتكبير يشق عنان السماء
د. خالد رُوشه
إنها أيام صالحات مباركات ينتظرها المؤمنون الصالحون ليخلعوا ربقة الارتباط بالدنيا عنهم ويتحرروا من قيد الشهوة وقيد الأماني البالية، ويسطروا سجلاً من نور، فلا مادية تكسر حاجز الشفافية ولا معصية تدنس الطاعة بل ذكر وخشوع وتوبة وبكاء
د. خالد رُوشه
إنها بشرى حقة لكل تائب منيب لربه سبحانه , وفرصة سانحة لكل صادق مخلص , تلكم هي أيام الفضل والنفحات الإيمانية القادمة , أيام الحج وصالحات الأعمال , وأيام العشر وما فيها من فضائل واسعة , وأيام التشريق وما فيها من مكرمة لكل مؤمن
د. عبد المجيد البيانوني
إنّ مزاجيّةَ الأبناء أمْرٌ مفهومٌ مُتوقّع ، لأنّ الأطفالَ تغلِبُ عليهم العاطفة المتوقّدة ، وبين المزاجيّة والعاطفة المتوقّدة حبل وثيق ، ونسب قرِيب ، ولكنّ الغريب المستنكر أنْ تغلب المزاجيّة على الآباء والمربّين ، فتختلّ موازينهم ، وتجور أحكامهم
سعد العثمان
نوم اللَّيل لا يعوِّضه بأيِّ شكل من الأشكال نوم النَّهار. أمَّا بالنِّسبة للذين يمارسون العمل في اللَّيل؛ فعليهم استحداث ظروف مواتية للنَّوم، من حيث عزل غرفة النَّوم عن مصادر الضَّوضاء والضَّوء
معتز شاهين
إن انتشار ظاهرة دار المسنين في مجتمعاتنا بهذا الوضع وتلكم الاساليب تعتبر كارثة بمعنى الكلمة، وعلينا أن ندق ناقوس الخطر لهذه القضية، فوجود دور مسنين يترك فيها كبارنا ويهملون في مجتمعاتنا إهانة للمسنين أنفسهم، بل إهانة أكثر للابن أو الابنة الذين يلجأون لذلك
د. خالد رُوشه
إن صاحب القلب الحي ليحرص أشد الحرص على الفوز من يوم الجمعة بأقصى ما يستطيع من ثواب وأجر وغنيمة إيمانية , ويتعامل مع كل جمعة تمر به على أنها الجمعة الأخيرة من حياته , فيجمع لها طاقته ويطهر لها قلبه وجسده.
د. خالد رُوشه
الطيبون يحبون حجاب ابنتهم , ويحرصون على سترهن وتحبيبهن في الطاعات والصالحات , لكن بعضهم قد يخطىء في طريق ذلك فيستخدم العنف أو يتهاون فيه فيتساهل .. وكلا الأسلوبين يحتاج إلى تقويم ,من أجل ذلك أختصر لك عشر طرائق عملية لتحبيب ابنتك في الحجاب ليس بينها الضرب ولا الضغط ولا الصراخ ..
أمير سعيد
فضيلة الإنفاق في سبيل الله، التحذير من البخل حين يتطلب الإنفاق، ترسيخ عقيدة افتقار العبد إلى الرب، واستغناء الرب عن العالمين، بيان سنة الاستبدال. أكثر من معنى عميق يسبر سطران قصيران أغواره في حكمة بليغة وكلمات دقيقة.
نهلة عبد الله
هو شهر كله خير  لكنه يحتاج من المسلم والمسلمة إلى الهمة وشد السواعد  فعن عائشة رضى الله عنها قالت : "كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل العشر شد مئزره وأحيا ليله وأيقظ أهله"
د. خالد رُوشه
توبة يتخلى فيها المؤمن عن كل مظلمة , فيردها إلى أصحابها , مهما كانت قليلة , ومهما تعلقت بشىء عزيز في دنياه , كي يقبل على ربه في رمضان بلا عائق يعوق قبول دعائه ورجائه
د. خالد رُوشه
اننا في حاجة ماسة لمصالحة مع كتاب الله سبحانه , نستغفر الله سبحانه فيها عن تقصيرنا تجاه القرآن العظيم , ونندم ونتوب من هجره , ونؤوب ونعود إليه , نقرؤه فلا نفتر عنه , ونتدبره فلا نغفل عن معانيه , ونطبقه فلا ننكص عن تطبيق أمره ونهيه
معتز شاهين
هناك اسباب تعود للطفل نفسه منها ضعف ذكائه، وقلة تحصيله نتيجة لقلة تركيزه، وللأسرة هنا دور كبير في دفع الطفل للغش، فضغط الوالدين على الطفل من أجل التفوق، وعدم التعامل مع امكانية الطفل العقلية الواقعية، تدفع الطفل للجوء للغش للهرب من العقاب الاسري الذي سيقع عليه في حالة فشله أو رسوبه
خالد الصقعبي
لا بد للأبناء في أوقات الامتحانات من الموزانة بين التوكل على الله وبذل الأسباب، فحقيقة التوكل تقوم على أمرين هما: الاعتماد على الله عز وجل، وبذل الأسباب
يحيى البوليني
والمؤمن يحب الطريق ويستعذب آلامه إن كانت في مرضاة ربه حتى إذا لاحت بشائرها نادى كما رفع بلال صوته ناهيا امرأته عن قول ياويلاه فقال بل وافرحاه غدا ألقى الأحبة محمدًا وحزبه , أو يقول مثلما قال حرام بن ملحان عند طعنه بالحربة فنضح الدم على وجهه ورأسه ثم قال: "فزت ورب الكعبة"
أميمة الجابر
الزوجة قلب أسرتها النابض , ودليلها إلى السعادة والسرور , فإذا مرض القلب مرض الجسد كله , وإذا كان صحيحا صحت حياة ذلك البيت وتلك الاسرة
أمير سعيد
إنما يكمن الامتحان الحقيقي في فترات الضعف الأخيرة، حين تتحول كفة الميزان باتجاه قوة الأبناء وضعف الآباء، بما يستتبعه هذا الضعف من ثقلة بعض التبعات والحاجات التي تضع الأبناء أمام استحقاق البر الحقيقي غير الزائف أو المصطنع. عند هذه الحالة يوصي القرآن بالبر