موقع المسلم

الخميس 6 محرم 1436هـ

الأقصى مغلق حتى إشعار آخر بالكرامة

الصورة قاتمة، غير أن شعاعاً ضعيفاً يبشر بأن الأمة لم تعدم مرابطيها ومجاهديها.. يقول: "إن شاء الله سأكون شوكة في حلق المشروع الصهيوني لتهويد القدس".. هذا معتز حجازي الذي اغتالته قوى العدوان الصهيونية وتركته ينزف حتى الموت مانعة أحداً من إسعافه

 [كلمات سابقة

الحوثيون يزحفون للسيطرة على الجنوب اليمني
كشفت مصادر يمنية، أن جماعة الحوثيين المسلحة تسعى إلى التمدد نحو المحافظات الجنوبية، بعد أن حققت تقدما جديدا في وسط ...

قائد "فيلق القدس" الإيراني يقود المعارك ضد داعش بالعراق
أعلنت وكالة "فارس" الإيرانية أن قائد "فيلق القدس" في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، هو القائد الفعلي للقوات ال ...

الكشف عن هوية الجندي الأمريكي قاتل "بن لادن"
تبث شبكة تليفزيون أمريكية الشهر المقبل فيلما وثائقيا يكشف هوية الجندي في وحدة النخبة "نيفي سيلز" والذي قتل زعيم تنظ ...

عباس: قرار "إسرائيل" إغلاق المسجد الأقصى "إعلان حرب"
أكد المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، اليوم الخميس أن قرار "إسرائيل" إغلاق المسجد الأقصى أمام المسل ...

عم ريحانة الإيرانية يكشف تفاصيل مثيرة عن محاكمتها
كشف فريبرز جباري عم الفتاة الإيرانية ريحانة التي أعدمت السبت، تفاصيل جديدة عن قضيتها التي أثارت ردود أفعال عالمية ...

صحيفة : إرهابيون يهددون باغتيال رئيس الحكومة التونسية
ذكرت صحيفة "الشروق" التونسية، أن منظمة إرهابية تدعى "كتيبة عقبة بن نافع" التي يتزعمها المدعو لقمان أبو صخر، دعت على م ...

الترغيب في صوم عاشوراء

عبدالعزيز بن باز رحمه الله

شهر الله المحرم.. فضائل وأحكام

سليمان بن جاسر الجاسر

تونس..عروس الربيع العربي

تقرير إخباري ـ خالد مصطفى

تونس في حضن العلمانية من جديد

تقرير إخباري ـ المسلم

كاشفات المحن !

خالد رُوشه

موقع المسلم

الصورة قاتمة، غير أن شعاعاً ضعيفاً يبشر بأن الأمة لم تعدم مرابطيها ومجاهديها.. يقول: "إن شاء الله سأكون شوكة في حلق المشروع الصهيوني لتهويد القدس".. هذا معتز حجازي الذي اغتالته قوى العدوان الصهيونية وتركته ينزف حتى الموت مانعة أحداً من إسعافه

تقرير إخباري ـ محمد لافي

لا يمكن القول بأن قضية المبتعث السعودي عبد الله القاضي الذي قتل غدراً في الولايات المتحدة قد وصلت إلى نهايتها مع اكتشاف جثته وتقديم قاتله إلى العدالة إذ لم تكن تلك القضية الأولى بين قضايا قتل المبتعثين السعوديين في الخارج أو الاعتداء عليهم, وقد لا تكون الأخيرة

أمير سعيد

هل كان يظن أحمد الحفناوي، وعبارته الشهيرة تخرج من بين ضلوعه: "لقد هرمنا من أجل هذه اللحظة التاريخية" أن هرمه لم يشفع له ليلاقي تلك اللحظة حقاً، أو أنه بحاجة لعمر جديد تتحقق له هذه اللحظة التي عاش يتمناها؟! فلم يكن الحلم يتراءى للرجل، وفي قلبه رجالات حكم بورقيبة وبن علي

د.العمر: {وقال الذي اشتراه من مصر لامرأته أكرمي مثواه}.. وما يدريك أنَّ... التتمة    د.العمر: تعجبت من جرأة أحد الكتبة في جريدة... التتمة    د.العمر: نجاح مشاريع الباطل لا لقوته في... التتمة