أتراه يسرك أن يخاطب غيرك من عامة الشباب (المتدين) هذه الفتاة بما تخاطبها به؟ أيسرك أن تبث لشاب غيرك ما تبثه لك؟ بدعوى الأخوة في الله! لا أظن ذلك! فانتبه لنفسك وصحح مسارك وإلاّ فاضبط تعاملك مع هذه الفتاة كأي مسلمة أجنبية هي أخت لك في الله مقصرة كانت أو ملتزمة!

أراد الإسلام منهجا يعمل به على ذاك الأساس , وشكلا للعلاقة الزوجية تقوم على نبت المودة والرحمة بينهما , قال تعالى: {وجعل بينكم مودة ورحمة}, فيتولد الحب الحقيقي بين الزوجين حينما تحسن العشرة بينهما وتنبت المودة والرحمة والرفق وحسن السلوك
أميمة الجابر
إنَّ هناك أموراً لا يمكن الفصل فيها، ولا يعلم حقيقتها إلا الله تعالى، وهي ما يتعلَّق بالقلوب والنِّيَّات. فهل الذي انتقَدَ قَصَدَ وجه الله، وابتغى الخير، وحرص على المصلحة... أم أنَّه أراد الحطَّ من قدر صاحبه، والصُّعود على كتفيه، وإبراز ذاته، وبناء مجد شخصيٍّ لنفسه؟!
سعد العثمان
في هذه الدنيا منغصات كثيرة، كيف يبعدها الإنسان،  كيف يزيل الهموم ويكون أقرب إلى الطمأنينة وراحة البال؟ ليس ذلك إلا للمؤمن الذي يعمل لله ويريد الآخرة. فالإنسان دائر في هذه الحياة الدنيا بين خير ونعمة من الله سبحانه وتعالى، من صحة ومال وأمن، وبين ابتلاء ونقص في الأنفس والمال وما يصيبه من التعب والنصب.
د. محمد العبدة