فى الغالب الأطفال من سن أربع سنوات إلى سبع سنوات يتأثرون بشكل كبير جدا بما يشاهدونه أو يستمعون إليه من قصص وحكايات مخيفة أو بها شيء من الرعب والتهديد لحياتهم وحياة المقربين منهم

يحتاج الجميع للأمن النفسي بأن يشعر كل منهم أن البيت ستر ووقاية لكل أفراده وسيكون عونا لهم لاجتياز الصعاب التي تحيط بهم وتواجههم , فلا مجال لتعيير ولا لإيذاء بعد خطأ , ولا مجال لانتقاص أحد أو لتجبر أحد منهم على الباقين
يحيى البوليني
هذا الهدي القرآني ينطبق على الماضي كما ينطبق على الحاضر ، فالمسلمون لا ينغلقون عن الاستفادة من علوم الآخرين النافعة فالاطلاع على خبرات الآخرين يساعد على التعرف على مكامن الخير لتنميته والتعرف على عوامل الانحراف لمعرفة العلاج
د. محمد العبدة
قد نجد كثيرا من الأبناء لا يتأثرون لموعظة الأب أو الأم علي الرغم انها لو قيلت من أحد الأصحاب أو أحد الأقارب أو أحد المتحدثين في التلفاز أو غيره قد تؤثر فيهم ويستمعون لها وينتبهون إليها!
أميمة الجابر