في رحاب الشريعة

الشيخ أ.د. ناصر بن سليمان العمر
ومن أوجب ما يكون من الاستعداد، الاستعداد بترك ما أُلف من الحرام، فليس الصيام هو الإمساك عن الطعام والشراب والشهوات المباحة فقط ولكن الإمساك عما حرّم الله عموماً، قال صلى الله عليه وسلم: «مَنْ لَمْ يَدَعْ قَوْلَ الزُّورِ وَالْعَمَلَ بِهِ فَلَيْسَ لِلَّهِ حَاجَةٌ في أَنْ يَدَعَ طَعَامَهُ وَشَرَابَهُ»، وهل فرض رمضان إلاّ لأجل التقوى! وكيف يتقي من يعصي الله في رمضان!
د. أحمد اللهيب
إن علماء أهل السنة لم يعنوا تعريف التجديد عناية خاصة؛ ولعل هذا راجعٌ إلى أن معنى التجديد الذي قصده الرسول صلى الله عليه وسلم في الحديث كان واضحاً في أذهانهم، لذلك كانت آراؤهم في التجديد متناثرة في كتب الحديث وشروحها، تختلف عباراتها، ومضمونها واحد، وهي: العودة بالدين إلى ما كان عليه في أول أمره
فهد بن يحيى العماري
إنه من المشاهد من خلال ذلك الانفتاح العلمي والثقافي المتجدد والمتسارع، والصراع الفكري والحراك والنضج العلمي والعقلي في شبكات التواصل والنتاج العلمي والمجالس العامة والخاصة يلحظ الصغير قبل الكبير غياب التواضع العلمي في كثير من تلك المواطن والأماكن
د. عمر بن عبد الله المقبل
ومن أهم الخطوات: التدرب على قراءة القرآن بقلب، لغرض إصلاحه، لا لمجرد التلاوة، فالقرآن يَعظم أثرُه على القلب إذا قُرئ بقلب، فإن قُرئ بلسان لم يَكد يتجاوز أثرُه اللسان! قال الحسن: "إن من كان قبلكم رأوا القرآن رسائل من ربهم، فكانوا يتدبرونها بالليل، ويتفقدونها في النهار". فتأمل كلمة "يتفقدونها"، ولو لم تستعد لرمضان إلا بهذا لكفى!
إبراهيم الأزرق
إن الراسخ الصادق لايتخذ من التأليف مجالا للاستعراض المعرفي، بل يؤلف لغرض، وعبقريته في مواءمة التأليف لينسجم مع ذلك الغرض، والمحقق يدرك ذلك بالنظر فيعظم التأليف وإن صغر حجمه، أو يستصغره وإن عظم جسمه وأحكم بناؤه!
خباب الحمد
مع أن المسلم يعتقد بقناعة تامة أنّ هذه الاكتشافات سواء صدرت عنهم أو لم تصدر؛ إلاّ أنّه لا يخالجه شك أنّ لهذا الكون خالقا مُبدعاً صانعاً مُتقناً؛ ولكننا نريد أن نظهر مدى تلاعب القوم بمزاعم الحرية؛ وأن نبين من جهة أخرى أن هنالك من غير المسلمين يقولون بنظريات تشهد أن لهذا الكون خالقاً
د. سلمان الظفيري
ليس الغرض في الوقوف على هذه المصاهرات بين العلماء والدعاة الاطلاع فقط بل فائدتها تتعدى إلى الاهتمام بهذا الجانب وهي تساعد بلا شك على ترابط النفوس، والمصاهرة بين العلماء والدعاة عامل قوة للدين والأمة لأنها ترد الشارد وتجمع المخالف وتمنع الجفوة لأنها قرابة وعصبة
عبد الله بن عبد اللطيف الحميدي
الوقف يفضّل على الوصية وذلك لأن أجر الواقف يبدأ من حين عقد النية عليه والعمل به في حال حياة الإنسان، بخلاف الوصية فإنها تكون بعد الموت
عبد الرحمن البراك
أحذر من تلك الظاهرة المقبوحة التي بدأ بعض الناس يفعلها، وهي: استئجار رجل يغني للنساء ليلة العرس خارج مكانهن، ويستمعن له بواسطة مكبر الصوت، ويشاهدنه في صورته في الشاشة التي تنصب هناك
سليمان بن جاسر الجاسر
لا يوجد لشهر رجب ميزة عن غيره من الأشهر الحرم، ولم يثبت في فضل العبادة فيه شيء، فلا يخص بعمرة ولا بصوم ولا غيره، فهو كسائر الأشهر الحرم
إبراهيم الأزرق
من المهم أن يميز الداعية بين نوعين من القلق اللذين ينتابان بعض الناس في أصول الدين وقضايا الإيمان، فإن من لم يحسن التشخيص لن يحسن العلاج! فمتى طَلب منك قلِقٌ النقاش بدعوى الشك فميّز هل شكه حقيقي أو هو مجرد قلق وادعاء؟
الشيخ أ.د. ناصر بن سليمان العمر
من أهم ما يجمع كلمة العلماء والدعاة والجماعات الدعوية هو إقامة العدل بينهم وإزالة الجور والتباغض وفساد القلوب التي أكبرها البغي والظلم، ولن يتحقق العدل والقلوب تتنازعها الأهواء والحزبيات والعصبية الجاهلية، وعلى القادة والأئمة أن يكونوا قدوة لمن خلفهم وأسوة لاتباعهم، وبهذا بتحقق النصر والفلاح
معاذ بن مَذْكَر القحطاني
إنه لن يستشعر أحد عظيم النعمة التي فضلنا الله بها على سائر البلدان من التحاكم لشرعه والعمل بسنة نبيه، ويرى أليم عقاب الله على من أعرض ونأى بجنبه عن شرع الله إلا وكان أشد الناس خوفا من تغيّرها عنا وأكثرهم حرصا على بقائها ودوامها وأحنقهم على من يدعو لزوالها وذهابها
معاذ بن مَذْكَر القحطاني
إذا درس الإنسان علم القانون من أجل أن يطبق ما وافق الشريعة وينكر ما خالف الشريعة ويبين زيفه وبطلانه فهذا حسن، ولا يمكن للإنسان أن يعرف كيف يرد على الباطل إلا إذا عرف الباطل
د. أحمد اللهيب
العقل شرط في معرفة العلوم، وكمال وصلاح الأعمال، وبه يكمل العلم والعمل؛ لكنه ليس مستقلاً بذلك؛ بل هو غريزة في النفس وقوة فيها بمنزلة قوة البصر التي في العين؛ فإن اتصل به نور الإيمان والقرآن كان كنور العين إذا اتصل به نور الشمس والنار
عبد الله بن عبد اللطيف الحميدي
اشتهر في بعض القرى في نجد ما يسمى بوقف (اللّاعي) وهو مصطلح نجديّ مشهور يطلق على من ينادي عند المساجد والطرقات رافعاً صوته من شدة الجوع، مما حدا بعض المحسنين أن يوقّف أوقافاً خاصة تصرف على «اللاعي»(2) وما أكثر ذوي اللّوعات والصرخات في بلاد المسلمين في زماننا هذا
د. أحمد اللهيب
فليست المسألة عندهم اجتهادات السلف غير ملزمة والنص هو الملزم، فالسلف لا يجتمعون على مخالفة النص هذا مجرد فرض متوهم!
عبد الله بن عبد اللطيف الحميدي
العلاقة بين الإعلام والوقف علاقة تبادلية فالإعلام يسوّق للوقف ويشيع أحكامه ويبصّر المسلمين به ويحثهم عليه، والوقف يدعم الإعلام ويسانده ويمدّه بالتمويل والرعاية المالية
إبراهيم الأزرق
إن التشابه إن كان دليلاً على شيء فهو دليل على أن أصل التدين إلهي لا من إنتاج عقول البشر؛ لأن كثيراً من الطقوس لا تهتدي إليها العقول، ولا تقيم دليلاً لها، لكن البشرية انحرفت في التدين بعد بما يخالف المعقول فصرفت تلك العبادات إلى غير ربها وخالقها سبحانه وتعالى، وهذا ما جاءت الرسالة الخاتمة بتصحيحه
د. عبد الله بن عبد الرحمن الوطبان
شهدت نهايات القرن التاسع عشر وبدايات القرن العشرين الميلاديَّين واحدة من أشرس الحملات الصليبية على بلاد المسلمين، ولست أعني بذلك الاستعمار الغربي وتمزيق أوصال الخلافة العثمانية واقتسام تركتها بين الدول المستعمِرة، وإنما أعني ما صاحب ذلك من غزو فكري وحملة تغريبية واسعة النطاق شديدة الفتك

الحمد لله والصلاة والسلام على عبده ورسوله ومصطفاه ، نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه ، أما بعد : فهذا بحث مختصر حول : حكم التهنئة بدخول شهر رمضان ، حاولت أن أجمع فيه أطرافه راجياً من الله –تعالى – التوفيق والسداد ، وفيه إجابة عن سؤال السائل . فأقول : قبل البدء بذكر حكم المسألة لا بد من تأصيل موضوع التهنئة .