من الموقع

وما حمد التفاؤل إلاّ لأنه يدفع الإنسان إلى المضي، ويطرد عن النفس اليأس لينبعث صاحبها ويعمل في جد واجتهاد، فإذا بطل هذا فلا تفاؤل على الحقيقة...

ذم الفرقة والاختلاف
12 صفر 1438
الشيخ عبدالمحسن القاسم