أنت هنا

29 رمضان 1439
المسلم/ وكالات

بدأت القوات الحكومية اليمنية والتحالف العربي، اليوم الأربعاء، هجوماً عسكرياً على مدينة الحديدة (غرب)، لاستعادتها من سيطرة جماعة "الحوثي"، وفق مصادر عسكرية وسكان محليون.

 

وقال المتحدث باسم اللواء الثاني في قوات "العمالقة" عبد الله عبد المجيد الشعبي، إن الهجوم لاستعادة الحديدة ومينائها بدأ، مع شن مقاتلات التحالف غارات واسعة ضد الحوثيين، على المدخل الجنوبي للمدينة.

 

وأضاف أن القصف الجوي دمر مواقع الحوثيين في مناطق "النخيلة" و"الشجيرة" و"قضبة" و"المصلي"، وهي الخطوط الأمامية للمسلحين، فيما تقدمت قوات "العمالقة" المشكلة من أربعة ألوية، و"المقاومة التهامية" الموالية لها، باتجاه الشمال نحو المدينة.

 

وأكد الشعبي أن "قوات اللواء الثاني عمالقة، تسيطر على مواقع عسكرية هامة عند مدخل مدينة الحديدة".

 

فيما أفاد أن عشرات من المسلحين الحوثيين سلّموا أنفسهم في اللحظات الأولى من الهجوم، وأن آخرين سقطوا قتلى وجرحى إثر الغارات الجوية المكثفة، دون أن تتوفر حصيلة محددة.

 

وفي السياق ذاته، قال سكان محليون في الحديدة في إفادات متطابقة، إن دوي انفجارات عنيفة تُسمع من الجهة الجنوبية، في ظل الاستنفار الكبير وحالة الطوارئ في صفوف الحوثيين عند المدخل الجنوبي.

 

وذكر الشهود أن مقاتلات التحالف تحلق بكثافة منذ ساعات الفجر.

إضافة تعليق

10 + 4 =