أنت هنا

30 رمضان 1439
المسلم/ وكالات

قالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، إن نحو 11 ألفًا من لاجئي الروهينغيا في بنغلاديش تضرروا بفعل الأمطار الموسمية والرياح.

 

وذكر أندريه ماهيسيتش، المتحدث باسم المفوضية في مؤتمر صحفي عقده بجنيف، أن الأمطار الغزيرة التي اجتاحت مخيمات الروهينغيا في مقاطعة كوكس بازار تمثل اختبارًا مبكرًا للاجئين والوكالات الإنسانية التي تعمل لدعم الحكومة البنغالية في جهود الاستجابة.

 

وأضاف أن الأمطار الغزيرة والرياح التي وصلت سرعتها إلى 70 كلم في الساعة تسببت بـ89 حادثًا، بما في ذلك 37 حادث انهيار أرضي تسبب بإصابات ووفاة طفل.

 

وأوضح المسؤول الأممي في تصريحاته التي نشرت في موقع المفوضية الإلكتروني، أن حوالي 2500 عائلة لاجئة، أي ما يصل إلى 11 ألف شخص تضرروا بفعل تلك الأمطار.

 

ووفقاً لتقييمات الأضرار، فقد تضرر أكثر من ألف مأوى بالإضافة إلى 10 نقاط مياه و167 مرحاضاً ومنشأة صحية واحدة وموقع واحد لتوزيع الطعام.
كما تسببت الأمطار أيضًا بفيضان الطريق الرئيسي في مخيم كوتوبالونغ مما أعاق مؤقتًا وصول المركبات إلى بعض أجزاء الموقع.

 

وأعرب عن قلقه من أن يتسبب سوء الأحوال الجوية في مخيمات الروهينغيا بالمزيد من الضرر والدمار والوفيات المحتملة.

إضافة تعليق

5 + 6 =