أنت هنا

13 ذو الحجه 1439
المسلم/ وكالات

أعلنت السلطات الجزائرية، وفاة شخص وتسجيل عشرات الإصابات بوباء الكوليرا في بعض المدن من بينها الجزائر العاصمة، محذّرة من مزيد من انتشار هذا الوباء القاتل بين المواطنين.

 

وأفاد بيان لوزارة الصحة الجزائرية أنه "تم تسجيل أول حالة وفاة بمرض الكوليرا في ولاية البليدة الواقعة جنوب العاصمة الجزائر، فيما تأكدت إصابة 41 آخرين بالداء".

 

ومن جهته، أكد مدير الوقاية في وزارة الصحة الجزائرية، جمال فورار، في مؤتمر صحافي ، أن "88 شخصاً نقلوا إلى المستشفيات للاشتباه في إصابتهم بداء الكوليرا، تم التأكد من إصابة 41 شخصاً إلى حد الآن"، مضيفاً أن الإصابات تمّ تسجيلها في كل من الجزائر العاصمة، وولاية البليدة، إضافة إلى ولاية البويرة، وكذلك ولاية تيبازة.

 

وأرجعت وزارة الصحة الجزائرية انتشار الوباء، إلى الربط العشوائي لشبكة التزود بالمياه الصالحة للشرب، حيث اختلطت مياه الشرب بالمياه غير صالحة، وحذّرت في هذا السياق المواطنين، من استهلاك المياه التي لا يعرف مصدرها أو تلك المتأتية عبر الربط العشوائي من شبكة توزيع المياه.

إضافة تعليق

2 + 6 =