أنت هنا

19 ذو الحجه 1439
المسلم/ وكالات

دعا نواب أمريكيون إدارة الرئيس دونالد ترامب إلى فرض عقوبات على الصين جراء حملة قمع تستهدف الأقليات المسلمة في تركستان الشرقية (شينغيانغ).

 

وبعث النواب رسالة إلى وزيري الخارجية مايك بومبيو، والخزانة ستيف منوشين يحثون فيها على تطبيق عقوبات على شركات ومسؤولين صينيين لمعالجة "أزمة حقوق الإنسان المستمرة في منطقة شينغيانغ"، حسب ما نقلت وكالة "أسوشيتد برس".

 

وقالت الرسالة، التي وقعها 17 سيناتور، بينهم السيناتور عن ولاية فلوريدا ماركو روبيو، وسيناتور نيوجيرسي كريس سميث، إن "الأقليات العرقية المسلمة في شينغيانغ تعاني تحت طائلة الاحتجاز والتعذيب وتواجه قيودا صارخة على الممارسات الدينية والثقافية وغيرها من الانتهاكات".

 

وأشارت الرسالة، بوجه خاص، إلى شين جيانجو كبير المسؤولين في الإقليم، الذي يتهمه الكثيرون بتحويل المنطقة إلى دولة مراقبة للشرطة.كما اتهمته بتطبيق نظام معسكرات الاعتقال، المعروف أيضًا باسم "مراكز إعادة التأهيل السياسي" حيث يتم حبس أعضاء من الأويغور والأقليات المسلمة الأخرى لأشهر دون محاكمة.

 

وجاء في الرسالة إن "احتجاز ما يصل إلى مليون أو أكثر من الأويغور وغيرهم من الأقليات العرقية المسلمة في مراكز أو معسكرات إعادة التأهيل السياسي يتطلب ردا صارما وهادفا وعالميا".

إضافة تعليق

11 + 7 =