مشيرالمصري" للمسلم": قرار حماس من رأسها ولن تؤثر أي علاقات خارجية في صياغته
23 جمادى الأول 1433
عبد الباقي خليفة

أكد الناطق الرسمي باسم حركة حماس، مشير المصري، على إن موقف الحركة المناصر لثورة الشعب السوري، أملته التزامات الوفاء لثوابت الشعب الفلسطيني. وشدد على أن العلاقات مع ايران وحزب الله أو أي طرف خارجي تبقى في إطارها "قرار حماس من رأسها ولن تؤثر أي علاقات خارجية في صياغته " وحول العدوان الأخير على غزة ، ذكر المصري إن "العدو الصهيوني لا يتورع عن ارتكاب الجرائم البشعة ضد الشعب الفلسطيني، وهو اليوم يمارس التهويد ضد المدينة المقدسة، والحفريات تحت المسجد الأقصى، وطرد السكان بدءا بنواب الشعب الفلسطيني في مدينة القدس، وفي الضفة الغربية يقوم بابتلاع الأرض وتهجير السكان كذلك"

 

ووصف الفلسطينيين من سكان الأراضي المحتلة سنة 1948 بأنهم "في بطن الحوت" بينما" غزة تحت وطئة الحصار، والعدوان الأخير قتل العشرات من أبناء شعبنا الفلسطيني" لكنه أشار بأن الشعب الفلسطيني مستعد لدفع ثمن تحرره" نحن على طريق الجهاد والمقاومة مستعدون لمواصلة السير على الدرب بإذن الله سبحانه وتعالى دفاعا  عن حقوقنا وكل المؤمرات والضغوط التي تمارس  ستتكسر على ضخرة الصمود والتحدي التي يتمتع بها شعبنا الفلسطيني"

 

 ما تقييمكم للثورات العربية والثورة السورية تحديدا لا سيما وأن مكتب حماس كان في دمشق؟
نحن نعتقد أن الثورات العربية لصالح قضيتنا، وهي ربيع القدس بعون الله تعالى ومطمئنون لمسيرتنا ولكن مطلوب من الشعوب العربية المزيد من الاسناد والوقوف الحضاري والمادي والنصرة للقضية الفلسطينية.

 

 الثورات العربية غيرت الكثير من الخرائط، فأين تجد حماس نفسها في ظل هذه المتغيرات ؟
 تجد حماس نفسها مع الشعوب بما في ذلك الثورة السورية وأعلنت انحيازها للشعب السوري.
 حركة حماس سيدة نفسها، ونحن مع خيارات الشعوب، ومع المظلوم ضد الظالم ونعتقد بأن كل هذه الثورات التي أسقطت عديد الأنظمة والبعض الآخر لا زال ينتظر لطالما تواطئت وسكتت وصمتت إزاء العدوان والحصار الذي تعرض له الشعب الفلسطيني وهذه التحولات لصالح شعبنا الفلسطيني لأنها ستأتي بإرادة الشعوب التي هي مناصرة لحق الشعب الفلسطيني وهذا سيكون نصر مباشر لفلسطين والقدس بعون الله .

 

كان البعض يعتقد بأن حماس ستقف إلى جانب النظام في سوريا لعدة اعتبارات  منها العلاقة مع ايران وحزب الله على سبيل المثال ؟
حركة حماس حركة سنية ، وهي حركة مقاومة تربطها مع العديد من الأطراف علاقات سياسية، ونحن منفتحون على كل الأطراف ولكن قرار حماس ينبع من حماس ومن قيادتها وتجد نفسها ملزمة بالوفاء بثوابت الشعب الفلسطيني ولا يمكن أن تحيد عنها، وأي علاقة مع الأطراف الخارجية لن تكون على حساب مواقف الحركة وثوابتها وليس على حساب القضية الفلسطينية التي تشكل الأولوية لنا في عملنا الاسلامي.

 

أنتم الآن في تونس ما هي انطباعاتكم حيال الثورة في تونس ؟
 "واذكروا إذ أنتم قليل مستضعفون في الأرض تخافون أن يتخطفكم الناس فأواكم وأيدكم بنصره ورزقكم من الطيبات لعلكم تشكرون".هي لحظة الشكر والحمد لله سبحانه وتعالى أن مكن لمشروعنا، وأن ثبت الاقدام بعد أن زاغت الأبصار وبعد أن زلزلت النفوس، ولكن الصبروالثبات والمضي في هذا الطريق، رغم عظم المؤمرات، وكثرة الضغوطات ورغم الأمواج المتلاطمة التي كانت تسير فيها سفينة الإسلام في عباب البحر، ورغم الرياح العاتية لكن قدر الله عز وجل أن تروا بأعينكم مرحلة المحنة والابتلاء ومرحلة التمكين الذي هو تمكين جزئي يحتاج إلى مزيد من الشكروالحمد الله عز وجل. وهذا يعني مزيد من الخضوع والتذلل والانقياد والالتجاء لله سبحانه وتعالى، ومزيد من الجهد والمثابرة وربط الليل بالنهار لأجل نشر فكرتنا والوصول بفكرتنا إلى الناس جميعا ما استطعنا إلى ذلك سبيلا. ولينصرن الله من ينصره،إن الله قوي عزيز. ما هي مواصفات المنصورين؟
" الذين إن مكناهم في الأرض، أقاموا الصلاة وآتوا الزكاة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكرولله عاقبة الأمور". مرحلة التمكين الكلي عندما نتمسك بشروطه بعد إقامة الصلاة وإتاء الزكاة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر عندئذ نصل إلى أهدافنا وتطلعاتنا بإذن الله عز وجل.

 

تجد حركة النهضة ( المشاركة في السلطة )نفسها بين العديد من الضغوطات أو بين المطرقة والسندان وتجاذبات كثيرة ومطبات عديدة كيف تنظرون لحركة النهضة ؟
 نهلنا وإياهم من ذات المعين وتربينا على ذات المنهج ونسعى لتحقيق نفس الأهداف .
 تبقى القضية الفلسطينية رغم كثرة  الهموم وكثرة الانشغالات وتعددت الأولويات خاصة في الساحة التونسية، التي أعتقد أن معظم القضايا تتزاحم على الأولويات وهي تحتاج لترتيب دقيق لتقارب بعضها من بعض. كانوا مضطهدين وعادوا علية القوم ويقودون الشعب إلى بر الأمان.

 

كيف تقييمون العلاقة بين الشعب التونسي وحكومته من جهة والقضية الفلسطينية من جهة أخرى ؟
 انتهت المرحلة التي وضعت فيها السدود وبيننا وبين الشعب التونسي، التقيت مع جموع كثيرة في ولايات عديدة فوجدت القضية الفلسطينية حاضرة وبعمق بفضل الله عز وجل ، ازددنا حماسا واصرارا على المضي على هذا الطريق ، ونحن الذين جئنا لتحميسهم .ظننا في بعض الأماكن أننا جئنا لتحميس الناس للقضية الفلسطينية لأن النظام السابق عمل على تشويه واقع المشروع الاسلامي وواقع المشروع الجهادي والمقاوم على أرض فلسطين ولكن الشعب لا يزال على درب فلسطين وتحرير الأقصى الذي بات قريبا.

 

ماالمطلوب من الشعوب العربية حيال فلسطين والأقصى ؟
  النصرة التي تحدث عنها النبي صلى الله عليه وسلم، للمسجد الأقصى عندما سألته ميمونة في الحديث الصحيح ،افتنا يا رسول الله في بيت المقدس فقال أرض المحشروالمنشرائتوه فصلوا فيه فإن الصلاة فيه كألف صلاة وفي رواية كخمسمائة صلاة. قالت أرأيت إن لم أتحمل إليه فقال ترسلي إليه زيتا فيسرج في قناديل فذلك كمن أتاه..وعهدنا لكم، أن لا نهدي المسجد الأقصى الزيت بل أن نهدي المسجد الأقصى الدم.. نعبد الطريق بالاشلاء ونرسم حدود فلسطين بالدم الأحمر القاني بإذن الله عز وجل..وعهدنا بكم أن تبقى النصرة وأن يبقى الدعم وأن تبقى القلوب متلهفة للمسجد الأقصى.

 

ما هي وعود الثورة العربية للأقصى وفلسطين ؟
محرومون من زيارة المسجد الأقصى، بسبب الحدود التي وضعها العدو الصهيوني ولكن لحظة التحرير قاب قوسين أوأدنى، دورنا على أرض فلسطين أن نبقي جذوة الجهاد قائمة إلى أن تتحول أوضاع الأمة الاسلامية، واليوم بدأ هذا التغيير من تونس بفضل الله سبحانه وتعالى ليمتد إلى بقية البقاع، ويصل الأمر إلى مصر التي رشح الإخوان نائب المرشد العام خيرت الشاطر لمنصب رئيس الجمهورية المصرية.هذا التحول لصالح مشروعنا ولصالح قضية أمتنا لصالح تحرير فلسطين والقدس بفضل الله عز وجل.قال النبي صلى الله عليه وسلم لا تسبوا الدهر فإن الله هو الدهر، يقول الأيام والليالي لي أجددها وأبليها، وآتي بملوك بعد ملوك".

 

واليوم يقود المشروع الإسلامي الساحات، بعد أن غيب وحورب في أصقاع الأرض، وهو اليوم يتبوأ مواقع الريادة والقيادة وهو الذي سيقود بفضل الله سبحانه وتعالى جيش القدس، الذي أعلن عنه رئيس الوزراء الفلسطيني اسماعيل هنية، في خطبة الجمعة بالقيروان، وجيش القدس سينطلق من كل مكان ومن تونس لتحرير القدس.. جيش صلاح الدين الذي حرر بيت المقدس من براثن الصليبيين كان من بينه 10 آلاف حافظ لكتاب لله. واتقوا الله ويعلمكم الله . التذلل والخضوع وحفظ القرآن ، ونحن على إثر وخطى جيش صلاح الدين ، نخرج طلبة يحفظون القرآن في شهرين، ونخرج كل عام 20 ألف حافظ وحافظة للقرآن الكريم بفضل الله عز وجل". ونحن في فلسطين وفي غزة على وجه التحديد نستعد لتحرير القدس وقد أعلن المجاهد اسماعيل هنية عن بناء وتشييد منبر المسجد الأقصى على خطى صلاح الدين وعلى خطى نورالدين زنكي، واليوم نحن بصدد بناء وتشييد المنبر الذي ستحمله جحافل الإسلام نحو المسجد الأقصى.

اللهث وراء لقمة العيش لدى البعض وجمع الاموال لدى البعض الآخر والحفاظ على الكراسي لدى شق ثالث وراء استمرار محنة فلسطين . نحن في حاجة لتذكر والتذكيربأن العمر والحياة والارزاق بيد الباري سبحانه . نحن في حاجة لاقناع أنفسنا بأننا مؤمنون بثواب الشهادة . نحن في حاجة للايمان بأن من يهب نفسه وماله لله يجدهما . يا حسرة كم من ملايين غرهم طول الأمل خرجوا من الدنيا كما سنخرج وانتهوا في ثنايا النسيان . ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون .... لا إله إلا الله محمد رسول الله

غزة وما تشهده من انتشار الفكر الشيعي الرافضي الخبيث لا ينكره أحد وذهاب هنية إلى بلاد الرافضة وسوريا تموت دليل على عدم صحة كلامك للأسف حماس أصبحت الوجه الثاني من حكومة فتح من عاش في غزة علم هذا وليس المصري يحمل رأي الشعب بل هو كلام من قوقعة الحكم

اتق الله يا أبو عبد الرحمن / ولا يجرمنكم شنآن قوم ....حماس وقفت مع الشعب السوري وضحت من أجل المظلومين. وكان في السابق يزايد عليها بأنها مع الموقفين السوري والايراني أو حلف ايران سوريا حزب الله . وكانت حماس مضطرة لذلك لأن محور الاعتلال العربي الذي كان حسني مبارك محوره كان مع الكيان الصهيوني ومع محمود عباس الذي قاد فتح في خط مغاير نسبيا ( أكثر انبطاحا ) من طريق ياسر عرفات . والوجود الشيعي في غزة كلام بدون دليل ، وربما هناك من اغتر كما هو الحال في عدة دول من بينها مصر والمغرب والجزائر وتونس وغيرها بالمذهب الشيعي فهل يعني ذلك أن هذه الظاهرة تمت في صفقات سياسية ؟... اتق الله فنحن محاسبون بما نقول . وهل زيارة المجاهد اسماعيل هنية لايران عار ومسبة وجميع المسؤولين في الدول العربية زاروها . هل زيارة دولة ( معادية ) حرام وممنوع وعلى من ؟!!!!!!!

السيد (المحترم) الذي شبه حركة حماس بحركة فتح أقول له : إن حركة حماس ضحت بالعديد من أبناءها شهداء ومعتقلين ، حركة حماس نجحت رغم أنف الكيان الصهيوني في صفقة الأسرى تحرر بموجبها الكثير من أصحاب المحكوميات العالية ، حركة حماس رفضت التنازل عن مبادئها ورفضت الرضوخ لشروط الرباعية ما أدى إلى حصار غزة . كفاكم مزايدة على حماس ، قوموا بعشر جهاد حماس وبعد ذلك تكلموا .
6 + 4 =