الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن اهتدى بهداه، أما بعد.

فقد شهدت نهايات القرن التاسع عشر وبدايات القرن العشرين الميلاديَّين واحدة من أشرس الحملات الصليبية على بلاد المسلمين، ولست أعني بذلك الاستعمار الغربي وتمزيق أوصال الخلافة العثمانية واقتسام تركتها بين الدول المستعمِرة، وإنما أعني ما صاحب ذلك من غزو فكري وحملة تغريبية واسعة النطاق شديدة الفتك.