أنت هنا

13 ربيع الثاني 1438
المسلم ــ متابعات

اتهم جيش الاحتلال لبصهيوني اليوم الأربعاء، حركة حماس باختراق هواتف العشرات من جنوده والتنصت عليها.

وأوضحت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية أن حركة حماس طرحت حسابات وهمية على الفيسبوك وجذبت عشرات الجنود إليها في تطبيقات "الدردشة" التي وضعتها واخترقت هواتفهم وأخذت منها معلومات من الرسائل النصية.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن نشطاء حركة حماس تسللوا أيضاً عبر مجموعات الفيسبوك الخاصة بجنود الجيش الإسرائيلي.

ونوهت إلى أن وحدات الانترنت في جيش الاحتلال والشاباك يعملان ضد وحدات حركة حماس التي تعمل على جمع المعلومات.

 

كما نقلت الإذاعة العبرية العامة (رسمية) عن وحدة "سرية المعلومات"، في الجيش قولها إن حماس تسعى إلى "سرقة معلومات سرية من جنود الجيش وذلك عن طريق إغرائهم بتحميل تطبيقات خاصة بالنساء كي تصبح أجهزة الهواتف الخلوية التابعة لهم مفتوحة أمام سرقة المعلومات الحساسة".

 

وأضافت نقلا عن الوحدة:" هناك 16 شخصية وهمية، تنشر حماس صورا لها في شبكات التواصل الاجتماعي".

 

وتابعت:" قامت فرق خاصة من الجيش وجهاز الأمن العام (الشاباك) في الأشهر الأخيرة، بحملة واسعة النطاق، فتمكنت من رصد عدد من المجموعات التي تحاول اختراق أجهزة الهواتف الخلوية".

 

وهذه المرة الأولى التي يتحدث فيها جيش الاحتلال عن هذه القضية.

ولم يسبق لحركة "حماس" التي تحكم قطاع غزة، أن تطرقت لهذا الموضوع.

إضافة تعليق

16 + 2 =