أنت هنا

21 جمادى الثانية 1438
المسلم/متابعات

أعلنت السلطات الأمريكية عثورها مساء السبت الماضي على جثتين لمبتعثين سعوديين في مرآب للسيارات في مدينة روكفورد.

 

وقال محقق المقاطعة بيل هينتز: إنه لا توجد علامات واضحة على حدوث جريمة قتل، وكشف أنه من المقرر تشريح الجثتين صباح اليوم الاثنين لمعرفة سبب الوفاة.

 

يذكر أن الطالبين محمد المفتي و أمجد بالخير كانا في السنة الأولى لهما في جامعة روكفورد الأمريكية.

 

وفتحت الشرطة تحقيقاً في الحادثة واستدعت الطبيب الشرعي وذلك لارتفاع مستويات ثاني أكسيد الكربون في المرآب لحظة العثور على الجثتين.

 

وأصدرت جامعة روكفورد بياناً أمس حول الحادثة قالت فيه: "تلقت الجامعة إخطارا من سلطات روكفورد هذا الصباح بشأن وفاة اثنين من طلاب المملكة العربية السعودية، وأكدت السلطات أن الطالبين توفيا الليلة الماضية، 18 مارس، في شقة خارج الحرم الجامعي، وأن الشرطة مازالت تحقق، ولا تتوفر مزيد من التفاصيل حاليا".

التعليقات

إنا لله و إنا لله راجعون .. نسأل الله أن يرحمهما ، و أن يلهم ذويهما الصبر و السلوان .. كم حذر أهل العلم من الإبتعاث و ما يجر اليه من البلايا .. كأنه لا يوجد تخصصات كافية في بلادنا ، أم أنها عقدة الخواجه و لغة الخواجه .. لكن .. لقد أسمعت لو ناديت حيا ، و لكن ..

إضافة تعليق

14 + 4 =