أنت هنا

23 محرم 1439
المسلم/ وكالات

قال بانوس مومتزيس، منسق الأمم المتحدة الإقليمي للشؤون الإنسانية في سوريا، إن 13 مليون سوري بالداخل، في حاجة للمساعدة والإغاثة.

 

وأشار المنسق الأممي إلى أن التمويل المتوفر للاحتياجات يغطي 35٪ فقط من أعداد المحتاجين السوريين.

 

وطالب المنسق الأممي جميع الأطراف بإتاحة "الوصول لجميع المناطق في سوريا، وخاصة التي بحاجة لمساعدات إنسانية، وأكبر منطقة فيها 2.9 مليون من النساء والأطفال (لم يحددها)، هم في مناطق صعبة الوصول إليها، وبينهم أكثر من 400 ألف في مناطق محاصرة".

 

وشدد على أنهم "يتبعون مبادئ إنسانية، وفق القانون الدولي الإنساني، وهي الحيادية، والاسقلالية، والإنسانية".

 

كما طالب جميع الأطراف بحماية العاملين في مجال العمل الإنساني، وخاصة العاملين في المدارس، والمراكز المدنية، ومراكز المياه، وحماية المدنيين، منوهاً بأن سبتمبر الماضي، كان من أكثر الشهور التي سقط فيها ضحايا من المدنيين، في الرقة وإدلب (شمال)، ودير الزور (شرق)، من دون تحديد أعداد.

إضافة تعليق

7 + 0 =