21 ذو القعدة 1425
الكويت - صحف

أعلن في الكويت أول أمس الخميس، عن تأسيس حزب (تجمع العدالة والسلام) الذي يضم عدداً من الوجوه السياسية الشيعية البارزة.

وعقد التجمع الشيعي الكويتي الجديد جمعيته العمومية بحضور 110 أشخاص بينهم 30 وجهاً نسائياً، وتم خلاله انتخاب اللجنة التنفيذية والأمين العام ومساعده، وتم خلال الجمعية العمومية لـ (تجمع العدالة والسلام) انتخاب عبد الحسين السلطان أميناً عاماً لهذا التجمع.
ومن بين أعضاء هذا التجمع النائب في البرلمان الكويتي صالح عاشور.

ويعتبر التجمع الجديد الثالث على الساحة الشيعية الكويتية بعد (التحالف الإسلامي الوطني) و(حركة التوافق الوطني الإسلامية) !


على صعيد آخر، عززت السلطات الكويتية إجراءاتها الأمنية في أنحاء متفرقة من البلاد إثر الهجومين بسيارتين مفخختين مساء الأربعاء في العاصمة السعودية.

وقال مسؤولون أمنيون وشهود عيان: " إن قوات من الحرس الوطني ووحدات من القوات الخاصة انتشرت بكثافة حول السفارات والفنادق والأحياء السكنية التي يوجد فيها الغربيون وحول المؤسسات النفطية، بينما أقامت الشرطة منذ الليلة قبل الماضية حواجز على مختلف الطرق الرئيسة".

وأكد مسؤول أمني أن الإجراءات هذه المرة اتخذت طابعاً أكثر كثافة عن خطوات مماثلة اتخذت قبل ذلك إثر تحذيرات أمريكية خلال الشهر الجاري.

د. زياد بن حمد العامر
د. عبد المجيد البيانوني
عبد الله بن عبد اللطيف الحميدي