علماني يفحم علمانياً
24 رمضان 1433
منذر الأسعد

السبت 16/9/1433 الموافق 4/8/2012 م:

الكردي التغريبي المتعصب خالد عيسى أستاذ قانون بجامعة فرنسية يزعم معارضة النظام السوري لكنه يحقد على أهل السنة وبخاصة تركيا والسعودية وقطر ويزوّر تاريخ الثورة السورية فيزعم أن الثوار رفضوا الحلول السلمية مثلهم في ذلك مثل  النظام الأسدي وأنهم فعلوا ذلك بتأثير تلك القوى الإقليمية وادعى بصفاقة أن مرجع الأمر كله حلف سني ضد الشيعة ويهدف لنقل النفط والغاز بعيداً من مضيق هرمز الذي تسيطر عليه طهران...... ويبرر تخاذل الأقليات عن الثورة بسبب غلبة الطابع السني عليها (كأن الأقليات دخلت الثورة فرفضتها الأكثرية السنية!!)..

 

وقد أفحمه سمير قصاص المنسق العام للائتلاف العلماني ومما قاله:
= تركيا وقطر والسعودية لم يقدموا شيئاً فعلياً للثورة
=الشعب السوري ليس أجيراً عند أحد فتلك مزاعم النظام الكاذبة
=هل نرفض مساعدة أحد في ظل تخلي العالم كله عنا وعن شعاراته عن حقوق الإنسان والديموقراطية...
=الشعب السوري ليس طائفياً لأن أكثر بيوت السوريين قبل الثورة كانت ترفع صور حسن نصر الله

 

ونحن نضيف فنقول: يا لبؤس القانون الذي يدرّسه البائس خالد عيسى لطلبته فهو نموذج للدجل وكراهية الحق وتزوير الحقائق التي يعرفها الناس كافة معرفة يقينية إلا من أعمى الله بصيرته من أمثاله!!
كما نقول: إذا كان هذا الصفيق معارضاً لبشار فلا حاجة به إلى شبيحة!!

CAPTCHA
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
2 + 0 =