23 ذو القعدة 1435

السؤال

هل سجود الشكر يجب أن يكون الساجد فيه طاهرا؟ وهل يجب أن يتجه إلى القبلة؟

أجاب عنها:
عبدالعزيز بن عبد الله آل الشيخ

الجواب

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله.. أما بعد.
فسجود التلاوة من العلماء من قال أنه صلاة، فمن قال أنه صلاة لابد من طهارة واستقبال قبلة، ومن قال لا هو تعبد ليس صلاة فإنه يجوز عنده السجود على غير طهارة ولا يلزمه شروط الصلاة، والأحسن للإنسان إذا كان يقرأ القرآن أن يكون على طهارة لأن قرأتك للقرآن وأنت على طهارة خير من قرأتك وأنت على غير طهارة.
وسجود الشكر مرة واحدة، والنبي صلى الله عليه وسلم كان إذا بلغ أمرًا يسره خر لله ساجدا، فسجود الشكر متعلق بورود الخبر.
والله أعلم.
وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

إبراهيم الأزرق
د. أحمد فخري
أسماء عبدالرازق