فقه النوازل

إيمان بنت محمد عبد الله القثامي
إذا لم يجد الباحث حكماً للنازلة فيما سبق من خطوات فإنه يعيد النظر في النازلة ثم يفترض فيها أقسام الحكم التكليفي من وجوب أو ندب أو إباحة أو كراهة أو تحريم
إيمان بنت محمد عبد الله القثامي
من سنن الله القائمة في هذا الكون تبدل الأحوال وتغير الظروف، فلكل عصر أدواته ووسائله، ولكل أهل زمان عاداتهم وأعرافهم الخاصة، وقد تميز هذا العصر عن العصور السابقة بالتطور المادي الكبير الذي شمل كافـة نواحي الحياة، وبخاصة في مجال العلـوم والتكنولوجيا.
سليمان بن جاسر الجاسر
في هذا الشهر، ابتلي فيه بعضُ المسلمين ببدعة دخيلة على دينهم، فيجعلون حدث المولد النبوي احتفالًا، وله طقوسه، مخالفين بذلك الكتاب والسُّنَّة، وهدي السَّلف الصالح في هذه المسألة، حتى إنَّ بعض هؤلاء يجعلون ميلاد النَّبي صلى الله عليه
د. خالد المصلح
الاهتمام بتحديد جنس الجنين والبحث عن سبل تحقيق ذلك ليس قضية حادثة، بل هي مسألة تضرب بجذورها في القدم. والجديد في القضية هو ما طرأ فيها من تقدم في الوسائل والطرق التي من خلالها يمكن تحديد جنس الجنين سواء أكان ذكرًا أم كان أنثى.
د. عبد الله بن محمد المطلق
الصكوك جمع الصك، وهو الكتاب الذي يكتب للعهدة في المعاملات والأقارير، ويجمع أيضًا على أصك، وصكاك، وهو معرب أصله بالفارِسِيَّةِ جكّ. وتقول: صك الرجل للمشتري صكًّا إذا كتب له الصك بذلك، ومنه حديث النهي عن شراء الصكاك.
سليمان بن جاسر الجاسر
فمن زعم أنَّ من الأيام يوم نحس وسوء، أو من الشهور شهر تطير وشؤم فقد شابه الجاهليين، وجعل للأيام والأزمان المدبَّرة المسخَّرة تأثيرًا في العالمين. والله مالك الليل والنهار يدبرها بحكمته وعلمه، لا خير إلا خيره، ولا طير إلا طيره، ولا إله غيره
معاذ بن عبدالله بن عبدالعزيز المحيش
يترجح جواز إنشاد الضالة في المسجد إذا لم يرفع صوته، وجواز التكسب بالصنعة في المسجد إن كانت يسيرة وتكره إن كانت كثيرة، ويحرم الإنشاد والتكسب بالصنعة إن أزعج المصلين والمتعبدين في المسجد، والله أعلم.
محمد بن حسين الجيزاني
فإن المحافظة على الاصطلاح الشرعي رمز على قوة الأمة ووحدتها ودليل على الوعي والثبات . وذلك أن العبث بالأسماء الشرعية بات في هذا العصر صورة من صور العدوان على المسلمين وتراثهم، وهذا ما يسمى بغزو المصطلحات .
سليمان بن جاسر الجاسر
ومن فضل هذا الشهر أن فيه يوم عاشوراء الذي حصل فيه نصر مبين لأهل الإيمان وأظهر الله فيه الحق على الباطل؛ حيث نجّى فيه موسى عليه السلام وقومه، وأغرق فرعون وقومه، فهو يوم له فضيلة عظيمة
إيمان بنت محمد عبد الله القثامي
كان الجراحون الأوربيون يرجعون إليه ويقتبسون منه. وكيف ما كان، فإنه لا يمكن اعتبار هذا ولادة لعلم بملامح مستقلة، إذ تعتبر هذه البدايات مشتركة مع عمليات زرع الأعضاء، وما حصل من تطور في هذه الجراحة بعد ذلك كان ممتزجاً بمنظومة من الأعمال الطبية يصعب فصل كل واحد منها على حده([5]). لذلك فإن تاريخ زراعة الأعضاء يعطي تصورا لنشأة
إيمان بنت محمد عبد الله القثامي
فإن الحج ركن من أركان الإسلام ، وأعظم قربة يتقرب بها العباد ، تجتمع فيه العبادة البدنية والمالية ، وهو من أفضل الأعمال بعد الإيمان بالله
د. الشريف هاشم بن هزاع الشتبري
إن القول بتحديد أعداد الحجاج – بنوعيه: العددي والزمني – قولٌ جارٍ على الأصول من المنقول والمعقول، ولا ينبغي أن يعارض فيه معارض، أو يتوقف فيه متوقف، لما دلَّ عليه السمع بالتأييد والدعم، إما بدلالة الأصل، وإما بدلالة معقول الأصل
إيمان بنت محمد عبد الله القثامي
وقد جاء تبعًا للتطور الحضاري والتقني، حيث أن أغلب حجاج بيت الله في هذا الزمان يأتون إلى الحج عن طريق الجو أو البحر، وأكثر من يأتي بطريق الجو أو البحر يكون أول نزوله إلى هذا البلد عن طريق مطار جدة
د. رابح بن أحمد دفرور
من النوازل التي نزلت بعصرنا الموسوم بالتطور التقني اكتشافَ التقنيات الإلكترونية في مجال الصوتيات والمعلوماتية التي تم استخدامها في تطوير وسائل رسم المصحف، كما استعملت في تطوير آليات تسجيل الصوت، ودقة حفظه، وسهولة استرجاعه، فظهر ما يعرف حالياً بالمصحف الإلكتروني
د. رابح بن أحمد دفرور
من النوازل التي نزلت بعصرنا الموسوم بالتطور التقني اكتشافَ التقنيات الإلكترونية في مجال الصوتيات والمعلوماتية التي تم استخدامها في تطوير وسائل رسم المصحف، كما استعملت في تطوير آليات تسجيل الصوت، ودقة حفظه، وسهولة استرجاعه، فظهر ما يعرف حالياً بالمصحف الإلكتروني
د. صالح بن محمد الفوزان
تعددت تعريفات البطاقات الائتمانية في المراجع الأجنبية والعربية الاقتصادية والفقهية ، ويطول المقام لو أردت عرض هذه التعريفات ، إلا أنني أشير إلى أهمها
د. عبدالله بن منصور الغفيلي
القول بمنع إخراج القيمة في زكاة الفطر، فإن عدم انتفاع الفقير بها لاستغنائه عن الطعام فإن القول بجواز إخراج القيمة عندئذ متجه
د. أحمد عوض أبو الشباب
دعاء القنوت سنة مؤكدة عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم -، وقد ثبت بالأدلة القاطعة أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قد قنت في صلاة الفجر وفي غيرها، وأنه كان يقنت ويترك، وكان تركه أكثر من قنوته، وأنه كان أكثر ما يقنت في النوازل، وكان يدعو بما ينسجم مع النازلة، حتى إذا ارتفعت عن المسلمين، ترك القنوت.
د. عبدالرحمن بن عبدالله السند
مع هذه الرخصة الشرعية، يحصل لعدد من المرضى، القدرة على الصيام، والاستغناء عن الطعام والشراب، مع تعاملهم بالدواء، الذي اختلفت صوره وأشكاله وطرق تعاطيه في العصر الحديث

"من الأخطاء الكبرى؛ أن يقوم المرء بالتنظير قبل أن تتوافر له المعطيات. فيبدأ دون شعور منه بليّ أعناق الحقائق كي تلائم النظريات بدلا من أن تلائم النظريات الحقائق".

 

هذا ما قاله "أرثر كونان دويل" في روايته: "فضيحة في بوهيميا"...!!
وبعد، فإنّ أكثر الدُّول في زمننا تشدقاً بحرية البحث العلمي؛ أكثرهم أنموذجاً لقمع نتائجه!